إحسان بن مزداد @Ihcen_benmezdad

نقاط السمعة 672
تاريخ التسجيل 31/01/2020

لماذا يفضل الأشخاص شراء سيارات جديدة بدل الاستثمار في مشاريع أخرى؟

حسب ما وجدته في عدة مواقع ومراجع ان الأغنياء يعتبرون قرار شراء سيارة جديدة أسوء قرار مالي يمكن للمرء إتخاده.

من بينهم المليونير "ديفيد باخ" أحد الخبراء الماليين الموثوقين في أمريكا ومؤلف الكتاب المالي "المليونير التلقائية" الذي صرح قائلاً: "لا يوجد شيء تفعله في حياتك سيهدر أموالا بشكل فعلي أكثر من شراء سيارة جديدة".

هل تعتبر العادات والتقاليد عائقا للتقدم والحضارة؟

يقول ميخائيل نعيمة:"قبل أن تفكروا بالتخلص من حاكم مستبد، تخلصوا مما يستبد بكم من عادات سيئة و تقاليد سوداء".

تحولت العادات والتقاليد من كونها مجرد أفكار إلى أسس ثابتة لا يمكن تغييرها، وإذا حاول الشخص الخروج عنها سيلقى غضب وإستنكار من عائلته وكل أفراد المجتمع، وهذا ما يخلق نوعا من الجمود في الفكر، وكما يقال"العادات والتقاليد تخدمنا في حمايتنا من عناء التفكير"، وهذا ما أتساءل عنه هل للعادات والتقاليد علاقة بالتقدم والحضارة؟

هل تعتقد أن وضع أهداف لتعلم أي لغة يساهم في اتقانها؟

يقول زكي نجيب محمود "من اللغة تبدأ ثورة التجديد حيث اللغة هي الوسيلة التي لا وسيلة سواها لنشأة المعرفة الإنسانية وتكوينها وتطويرها أو جمودها في بعض الحالات".

الاكتفاء باللغة الأم يعني عدم القدرة على التواصل مع الكثير من الأشخاص حول العالم، كما يقلل من امكانية الحصول على فرص مميزة في العمل أو الدراسة، لذلك تعلم لغة جديدة يعتبر ميزة كبيرة، فهو لا يساعد على تحسين صحة الدماغ فقط بل يزيد الفرص المهنية.

ماذا لو استيقظت ووجدت نفسك بدون عمل كيف ستبدأ جني المال؟

يقول مارك فيكتور هانسن: "اسأل نفسك كيف أحقق المال ! فإذا كُنت تسأل نفسك كيف أكسب مليون دولار، فعقلك سيعمل ليُعد الجواب، سيُرغم عقلك على العمل بلا توقف إلى أن يصل جواب مقنع تسعى لتنفيذه".

يعبر هذا السؤال بشكل كبير عن بدايات الكثير منا في مجال المال والأعمال وهو شبيه بسؤال كيف بدأت جني المال؟ أو كيف ستبدأ جني المال؟ "بالنسبة للراغبين في دخوله"

هل من المفترض أن نكون على علم بتوجهات الكاتب قبل قراءة كتابه؟

يقول العقاد "أنتقي كتبي كما أنتقي طعامي، فمن الطعام ما يُسمّم البدن فكذلك من الكتب ما يُسمّم العقل، بل ان تسمّم العقل ربما كان أشد على الإنسان من تلوث البدن".

عند ذهابى للمكتبة كثيرا ما أجد القراء يسألون عن الكاتب قبل الكتاب وهذا يثير استغرابي، ما أهمية معرفة الكاتب إذا كان محتوى كتابه جيد؟

شجاعة الاعتذار

تقول الكاتبة بيكي ستريب "نحن جميعاً نخطئ في بعض الأحيان، ولذا فإن معرفة كيفية تقديم اعتذار صادق فعال يعتبر بالتأكيد مهارة حياتية تستحق التنمية".

الكثير منا يجهل قيمة الإعتذار، وكم أنه لغة بالغة التأثير فهو يصلح العلاقات ويعيد التوازن لها، لكن لماذا قول أنا آسف ثقيلة على البعض؟

إدمان العمل نعمة أم نقمة؟

يعرّف الأخصائي النفسي برايان روبنسون إدمان العمل (workaholics) بأنه: "أكثر الاضطرابات النفسية أناقة".

عندما نسمع أن الشخص (أ) مدمن عمل غالبا ما ننظر له نظرة الإعجاب، وأنه من الناجحين ويستغل وقته أفضل إستغلال، حتى أننا في بعض الأحيان نجعله قدوة لنا ...لكن هل نظرتنا هذه صحيحة؟.. ماذا لوعرفنا أن نتائج الدراسات والبحوث تبين عكس ذلك ماذا ستكون ردة فعلنا؟

لماذا لا يتحدث العرب اللغة العربية الفصحى؟

يقول الرافعي في كتابه وحي القلم" وما ذلَّت لغة شعب إلا ذلّ، ولا انحطت إلا كان أمره فى ذهاب وإدبار، ومن هذا يفرض الأجنبى المستعمر لغته فرضًا على الأمة المستعمرة، ويركبهم بها، ويشعرهم عظمته فيها، ويستلحقهم من ناحيتها، فيحكم عليهم أحكامًا ثلاثة فى عمل واحد: أما الأول فحبس لغتهم في لغته سجنًا مؤبدًا، وأما الثانى فالحكم على ماضيهم بالقتل محوًا ونسيانًا، وأما الثالث فتقييد مستقبلهم فى الأغلال التي يصنعها، فأمرهم من بعدها لأمره تبع."

أول سؤال طرح علي من قبل صديقتى الأجنبية في إحدى زيارتها لى: لماذا لا يتحدث العرب اللغة العربية الفصحى؟ وأردفت قائلة ... أسماء واجهات المتاجر، قائمة المطاعم، أسماء المنتجات و غيرها بلغات أجنبية وليست بالعربية الفصحى ما السبب؟

ريادة الأعمال و فرص العمل

تقول سي جاي والكر في هذا الصدد و هي رائدة أعمال و أول ثرية أمريكية من أصل افريقي "كان علي أن أخلق فرصتي الخاصة.. وقمت بها، لا تجلس وتنتظر الفرص المقبلة، بل إسعى للحصول عليها".

الأسئلة التي دفعتني لطرح هذا الموضوع بالتحديد هي: هل عدم ايجاد فرص عمل هو الذي خلق رواد الأعمال؟ وهل ريادة الأعمال بشكل عام تساهم في خلق فرص عمل؟

"أخالفك لفكرك لا لشخصك"، ماذا تفعل إذا خالفك شخص الرأي؟

يقول الدكتور أيمن العتوم "ولكنْ لماذا لا يفهمُ السجانون فكرةً محايدة قد تجسّر الهوّة بيننا: أقبل الاختلاف عنك، ولكنّ اختلافي عنك لا يعني اختلافي معك. واحذرْ أنْ تُخطّئني في الرأي لمجرد أنّه لا يعجبك؛ فإنّما آراء الناس صورةٌ عنهم، وأنت لا تستطيع أن تجمع الناس على صورةٍ واحدة وليس بالضرورة أن أُشبهك ولا أن تُشبهني".

يعتبر الإختلاف ضرورة حتمية بين البشر فمهما كان مصدره أو حدته أو مستواه، فهو حالة متقدمة جداً من الرقي والوعي والمسؤولية في المجتمع، ماذا تفعل إذا خالفك شخص في الرأي؟

"الصداقة بين الآباء و الأبناء" هل أحد والديك صديقك؟ وهل تُفَضِل أن تصبح صَدِيقًا لإبنك؟

تعتبر الصداقة بين الآباء و الأبناء أحد أفضل طرق التربية الصحيحة، التي تساعد على تجنب صراع الأجيال داخل الأسر وكسب الثقة بين أفرادها.

يعانى الكثيرين من فجوة غياب الصداقة بين أفراد الأسرة، فمن جهة نجد الآباء يفقدون السيطرة على أبنائهم في مراحل معينة من أعمارهم "خاصة فترة المراهقة"، و من جهة أخرى نجد الأبناء يخافون من مشاركة حياتهم و مشاكلهم مع آبائهم و هذا ما يخلق نوع من التوتر و عدم التفاهم داخل الأسرة ... ما سبب وجود فجوة غياب الصداقة بين أفراد الأسرة؟

إذا أردت أن تبني نفسك من جديد فمن أين تبدأ؟

يقول ابن الجوزى رحمه الله في كتاب صيد الخاطر "ينبغي للإنسان أن يعرف شرف زمانه، و قدر وقته، فلا يضيع منه لحظة من غير قُرْبَة، و يقدم الأفضل فالأفضل من القول و العمل..".

كل منا كانت له نقطة بداية سواء كانت في الدراسة، العمل، العلاقات الإجتماعية.." ليصل إلى ماهو عليه الآن... لكن ماذا لو كان في يدك الإختيار لتعود لنفس النقطة مجددا هل كنت ستتخد نفس القرارات أم أنك ستغيرها؟

برأيك كيف نكتب وصف خدمة مقنع للعملاء؟

يقول خبير التسويق ليو برنت " اجعلها بسيطة، اجعلها سهلة التذكر، اجعلها تدعو من يراها لتأملها، اجعلها متعة عند القراءة."

نجد العديد من الأشخاص أو مُقَدِّمى الخدمات المطلوبة بالإضافة لكونهم محترفين إلى أن عرضهم للخدمة خاطئ أو غير مقنع للعميل، ما الحل؟

ماذا تفعل إذا تعرضت للظلم؟

يقول جوليان أسانج " في كل مرة نرى الظلم، ولا نحرك سَاكِنًا، فنحن نربي أنفسنا على الرضوخ".

يعتبر الظلم أحد أسوأ التصرفات أو الأفعال التي يقوم بها الشخص لشخص آخر أو حتى لنفسه، و ما أجده غريب أكثر أولئك الذين يتقبلون الأمر ولا يُحرِكون سَاكِنًا، بحجة أنه لا فائدة من الحديث أو المطالبة بالحق مادامت السلطة في يد الظالم.

ما رأيك في استخدام الآباء للعقاب البدنى كوسيلة للتأديب؟

في بعض الأحيان يقوم الطفل أو حتى المراهق بتصرفات خاطئة، هذا ما يجعل الآباء يلجئون إلى معاقبته لعدم تكرارها مجددا .

يعتبر العقاب البدني أحد أكثر أنواع العقوبات شيوعا، حيث أشارت احدى الدراسات تم اجراءها بجامعة ميسوري الأمريكية إلى أن:

هل تنجح معك فكرة وضع أهداف يومية / أسبوعية / شهرية / سنوية ؟

إن قضاء سبع ساعات في التخطيط بأفكار و أهداف واضحة لهو أحسن و أفضل نتيجة من قضاء سبعة أيام دون توجيه أو هدف.

كثيرا ما نتحمس لوضع أهداف كل بداية فترة زمنية على أمل تحقيقها جميعا نهاية الفترة ، لكن لأسباب عدة نفشل في انجازها إما جزئيا أو كليا ، برأيك ما هي الأساليب المساعدة على تحقيقها ؟

كيف تحول التهديدات إلى فرص ؟ " أزمة كورونا تخلق فرص استثمارية جديدة "

يقول الدكتور جمال عبد الرحمن العقاد "هل يقدم لنا "كورونا" مكسب اقتصادي لا يمكن إضاعته وهل سنقتنص هذه الفرصة التي ربما لن تتكرر في المستقبل؟" .

إذا أسقطنا هذا السؤال على أرض الواقع نجد أن الجواب نعم ، لكن كيف سنقوم نحن بإقتناص هذه الفرص ؟

بدل لغة واحدة ... ما رأيك في تعلم لغتين في نفس الوقت ؟

اللغة هي خارطة الطريق للثقافة فإنها تخبرك من أين أتى شعبها و أين هم ذاهبون "ريتا ماي براون ".

تعلم الكثير من اللغات شيء مهم سواء للانفتاح على العالم "سفر أو عمل أو دراسة"، أو حتى لمجرد أنها هواية يمارسها الفرد في أوقات فراغه .

هل تنجح الصداقات بين الأجيال المختلفة؟

يقول أحدهم في الخمسينات من عمره: "لدي صداقات متنوعة، منها ما يربطني بشباب في مقتبل العمر، وأخرى مع شواب في السبعينات من أعمارهم، وكلاهما يجدد حياتي ويعطيها طعماً رائعاً."

معظم علاقات الصداقة في الوقت الحالى تكون بين أشخاص في نفس الشريحة العمرية لكن في بعض الحالات نجد أن توافق الموهبة و الهواية يجعل من السهل اقامة علاقات صداقة بين أجيال مختلفة ، لكن هل تنجح هذه العلاقات ؟

برأيك هل نجاح أي مشروع يتوقف على توفر المال أو توفر التخطيط الجيد ؟

يقول عبد الكريم بكار " ينجح المشروع حين يمتلك القائمون عليه ما يكفي من وضوح الرؤية وما يكفي من الرغبة في العمل والعطاء وما يكفي من القدرة على المتابعة ".

يسعى العديد من الأفراد إلى البدء في المشروعات، ولكنهم لا يمتلكون رؤوس الأموال الكافية لذلك ، فمنهم من يلجأ الى الاقتراض للحصول على المال ، و منهم من يعتمد على مشاريع بدون رأس مال " و هي أفكار لمشاريع لا تحتاج مال، لكن في المقابل تحتاج إلى توفر المهارة والخبرة المناسبة عند صاحب أو أصحاب المشروع ، مثال على ذلك فتح قناة على اليوتوب أو مدونات مجانية ، وسيط تجارى ، امتلاك حرفة معينة "شركات محاصة مثل صناعة الحلويات و الاكسسوارات" ...

الدخل العالي يجلب الرفاهية و ليس السعادة الحقيقية ، اذن ما الذي يجلب السعادة ؟

يقول أرنولد شوارزنجر : "المال لا يشترى السعادة فأنا الآن أملك 50 مليون دولار و أشعر بنفس كمية السعادة عندما كنت أملك 48 مليون دولار" .

دائما نقرأ عن العلاقة الطردية بين المال و السعادة ، أو حتى نلتقى يأشخاص يقولون " إذا كنت أملك المبلغ الفلانى سأصبح أكثر الأشخاص سعادة و لن أطلب شيء آخر غيره" ، لكن هل نحن حقا نفرق بين السعادة و الرفاهية ؟ و في حال اشتريت الرفاهية هل هذا يعنى أننى سعيد ؟

لماذا ينبغي علينا توظيفك أنت بالتحديد؟

كما هو معروف التقدم لأي وظيفة يحتاج عادة الى عمل مقابلة شفوية مع صاحب العمل ، أثناء المقابلة الشخصية قد يواجه الواحد مننا أكثر الثوانى المصيرية فى حياته.

يطرح صاحب العمل العديد من الأسئلة يقيمك من خلالها إذا كنت المناسب للوظيفة أو لا ، من بينها :

هل تفضل شراء أربع منازل صغيرة أو فندق ضخم ؟ (طرق الاستثمار لدى الأثرياء " لعبة بنك الحظ " )

يقول وارين بافيت الرئيس التنفيدي لشركة بيركشاير هاثاواي " لا تحتاج لأن تكون عالما في الصواريخ أو عبقريا لكي تستثمر ، الإستثمار ليس لعبة يتفوق فيها من حصل في اختبار الذكاء على 160 على الآخر الذي حصل على 130" .

يسعى الكثير منا لجمع المال و استثماره فى مشاريع مربحة أكثر تعود علينا بعائد أكبر و بالتالى نحقق الثراء و الحرية المالية ، لكن هل الجميع يستطيع تحقيق هذا الهدف ؟

"حتى تحصل على وظيفة يجب أن تملك خبرة كافية، ولايمكنك اكتساب الخبرة دون وظيفة مناسبة " فما الحل ؟

دائما ما نجد شرط توفر الخبرة في أعلى القائمة عندما نتقدم لأي وظيفة سواء في العمل العادى أو الحر .

يقول رجل الأعمال هارولد جينين " في عالم الأعمال يتم دفع الأجور على صورتين : المال و الخبرة ... خد الخبرة الآن و سوف يأتيك المال لاحقا " .

هل تستطيع أن تعد هامبورجر أفضل من ماكدونالدز ؟"كيف تحول فكرتك الى مشروع ناجح ؟"

حسب الدراسات فإن معظم الأشخاص الذين يملكون فكرة لمنتج جديد يجيبون على هذا السؤال بالإيجاب فجميعهم يستطيعون تحضير و طهي و تقديم الهامبورجر أفضل من ماكدونالدز .

أما إذا سألتهم سؤال آخر بهذا الشكل : هل تستطيع ان تضع نظام عمل أفضل من نظام ماكدونالدز ؟