Soha Alkhatib @Soha_Alkhatib

نقاط السمعة 177
تاريخ التسجيل 24/10/2020
آخر تواجد 17 ساعة

كيف تجيب عن السؤال الأكثر شيوعًا في مقابلات العمل؟

أين ترى نفسك بعد خمس سنوات؟ السؤال الأكثر تناولًا في مقابلات العمل، ويحفظه آلاف مسؤولي الموارد البشرية في الشركات وجهات العمل، وتكاد لا تخلو مقابلة منه مهما كانت طبيعة الوظيفة!

بحسب دراسة ذكرها دليل Indeed للتوظيف، فإن حوالي 54% من الناس يبقون في نفس مواقعهم بعد خمس سنوات. هذا يعني أن للسؤال أبعادًا أخرى، ومسؤول التوظيف لا يرغب أن يعلم أين ستكون بالتحديد، إنما يسعى للاطلاع أكثر على طموحك ومدى رغبتك في تطوير نفسك والارتقاء بمهنتك.

الشك والنقد الذاتي، كريادي أعمال مبتدئ، كيف تنجح في صد محاولات التقليل منك أو إحباطك؟

على الرغم من التزايد والإقبال الكبير على مجالات ريادة الأعمال في الفترة الزمنية الأخيرة، لكن لا يزال لهذا المجال حصّته من العقبات والتحديات التي يُواجهها كل ريادي في بداية مشواره.

بالتأكيد، تزداد حدّة العقبات والتحديات إن كان رائد الأعمال حديثًا في تجربته وغير ملم بكافة قواعد اللعبة بعد! بخلاف المتمرّسين في المهنة الذين أكسبتهم التجارب المتتالية وسنوات العمل خبرة وحنكة كبيرة في تذليل الصعاب وتبسيطها أمامهم.

ماذا لو لم تسمح لك الظروف بدراسة تخصص أحلامك؟

منذ فترة ليست بالبعيدة، سألني أحد المعارف عن تخصص جامعي ينوي دراسته، وكنت أعلم أنه كان يُخطط لدراسة تخصص مختلف تمامًا حلمَ به ورتّب له حتى أنه أسس حياة كاملة بناءً على هذا التخصص!

ما حصل أن الظروف المادية لم تسمح بدراسة هذا التخصص، واضطر أن يُفكّر في تغييره، واختيار تخصص آخر على غير هواه ولم يُفكّر به مسبقًا بعد أن علّق آماله في اختيارٍ آخر.