Ahmed Sobhi @Ahmed_Sobhi

نقاط السمعة 132
تاريخ التسجيل 10/01/2021
آخر تواجد أقل من دقيقة

سيكولوجية الجماهير..كيف تصبح مؤثرا؟!

لم أحب يوما مشاهدة مباريات كرة القدم ولا تشجيع أي فريق، بل لطالما إعتبرتها مضيعة للوقت. لكن في أحد الأيام أصر صديق لي على أن أرافقه لمشاهدة إحدى المباريات المهمة، ورغم عدم معرفتي بأي من أسماء الفريقين قبل هذا اليوم إلا أنني وجدت نفسي أشجع بحماس الفريق الذي يشجعه الناس من حولي، مما دفعني للتفكير في طريقة تأثير الجمهور من حولك على عقلك ووعيك وطريقة تفكيرك.

إن الفرد عندما ينضم إلى جماعة أو جمهور ما تطرأ عليه تغيرات معينة ويمتلك صفات لم يكن يمتلكها وهو بمفرده، فعقله الواعي يصبح في أضعف حالاته مقابل العقل الجمعي وكذلك عواطفه تصبح مرتبطة بعواطف الجمهور من حوله، ويصبح غير متحمل للمسؤولية ولا يخشى العواقب، وقد تصدر منه تصرفات يستحيل أن تصدر منه وهو بمفرده.

كتاب من جيد إلى عظيم..ما هي النصائح التي يقدمها لرواد الأعمال؟

في عام 2001 قام المؤلف جيم كولينز بنشر كتابه بعنوان "من جيد إلى عظيم"، والذي يعتبر واحداً من أهم الكتب في الإدارة و ريادة الأعمال، وتكمن أهمية هذا الكتاب في مستوى الجهد المبذول فيه، فهو نتيجة دراسة قام بها 21 باحثاً عن 1435 شركة بهدف تحديد أي من هذه الشركات ستنتقل من مستوى جيد إلى مستوى عظيم مع الحفاظ على هذا المستوى طيلة سنين طويلة، وقد إستمرت الدراسة طيلة 15 عاماً.

من بين 1435 شركة، إستطاعت 11 شركة فقط الإنتقال من مستوى جيد إلى مستوى عظيم، وقام الباحثون بدراسة الصفات المشتركة بين هذه الشركات، ليخرج بالعديد من النتائج المهمة التي ينبغي على جميع المديرين و رواد الأعمال الإهتمام بها، وإليك أهم النقاط الواردة في الكتاب.

أشهر 10 أخطاء يرتكبها المسوقون.

في كتابه "10 خطايا في التسويق"، يقوم المسوق العالمي فيليب كوتلر بلفت أنظارنا إلى أهم الأخطاء التي تحدث في عالم التسويق والتي من شأنها التأثير بشكل كبير على نجاح خطتنا التسويقية وعدم تحقيق المرجو منها.

1- قلة فعالية التركيز على السوق وقلة التفاعل مع العملاء.

كيف نضع خطة تسويقية فعالة؟

الخطة التسويقية هي أهم مراحل التسويق، ونجد جميع رواد الأعمال يشددون على أهمية إمتلاك خطط وإستراتيجيات تسويقية فعالة ومدروسة. فها هي الخطة التسويقية وكيف يمكننا وضع خطة فعالة لتحقيق النتيجة المطلوبة؟ يجيبنا على هذا السؤال خبير التسويق ديفيد فري من خلال مجموعة من الخطوات الفعالة والمدروسة، والتي سنتناولها بشيء من التفصيل.

الخطوة الأولى: إفهم سوقك ومنافسيك.

كيف يمكن دراسة سلوكك من خلال حسابك على فيسبوك؟!

يعد الفيسبوك و وسائل التواصل الإجتماعي بشكل عام بيئة خصبة لدراسة السلوك البشري حتى أصبح يقال أن الفيسبوك أصبح مصدراً مهما للعلوم الإنسانية، فمع هذه الكمية الهائلة من البيانات أصبح بالإمكان معرفة الحالة العقلية والنفسية للشخص ودراسة سلوكه ونمط تفكيره ومعرفة كيف يمكن أن يؤثر محتوى معين على الشخص بطريقة معينة، كل هذا وأكثر يتم فعله من خلال البيانات التي نقدمها نحن بشكل مجاني وبكل سهولة للفيسبوك. وفيما يلي مجموعة من الأفكار التي يشير إليها باحثون أكاديميون وعلماء اجتماع حول مواقع التواصل الاجتماعي.

يعد تفحص صفحاتنا الشخصية على الفيسبوك وسيلة ممتازة لتعزيز أحترامنا لذاتنا، ولكنه أيضا وسيلة ممتازة لإستنزاف الدافع للقيام بأي عمل، لذلك يمكننا أن نلاحظ أن رواد الفيسبوك يبدون تراجعا في الأداء الدراسي وزيادة في التسويف والمماطلة. كذلك فإن قائمة أصدقائك على الفيسبوك ربما تكشف عن طبيعة شخصيتك، كما أن ما تعجب به يمكنه أن يكشف ميولك السياسية وأرائك وتوجهاتك ودينك وعرقك وما تفضله وما تخافه وكيف يمكن توجيهك لفعل شيء ما.

هل ستفقد وظيفتك بسبب الذكاء الصناعي؟

تخيل أن نجلس في الصباح لنقرأ مقال رأي أو وجهة نظر بشأن أمر ما، فننظر إلى إسم الكاتب فنجده روبوتاً أو برنامجاً يعمل بالذكاء الصناعي!، الحقيقة أن هذا حدث بالفعل. في الثامن من سبتمر عام ٢٠٢٠، قامت صحيفة الجارديان بنشر مقال رأي كتبه روبوت من بناتِ أفكاره، وقد أعاد هذا الأمر إلى الأذهان السؤال الذي يهم الكثيرين، هل يمكن أن تأخذ الروبوتات وظائفنا مستقبلاً؟!

في نوفمبر ٢٠١٩ أصدرت شركة الإستشارات المهنية Mckenzey دراسة توقعت فيها أن ما قد يصل إلى ٨٠٠ مليون عامل على مستوى العالم سيفقدون وظائفهم بحاول عام ٢٠٣٠، لأنه سيتم إستبدالهم بروبوتات وأنظمة آلية، وأشارت أنه حوالي ٣٥٧ مليون شخص سيحتاجون إلى تعلم مهاراتٍ جديدة وتغيير وظائفهم إلى وظائف مطلوبة في سوق العمل.

هندسة الجمهور..كيف تغير وسائل الإعلام الأفكار والتصرفات؟!

في إحدى ليالي الشتاء الباردة من شهر نوفمبر عام 1938 في بريطانيا، إنقطع البث الإذاعي بشكل مفاجئ لإذاعة خبر عاجل عن غزو كوكب الأرض من قبل سكان المريخ، أصيب المواطنون بالذعر ثم أعلنت هيئة الاذاعة أن الخبر كان مستوحى من عمل فني باسم حرب العوالم، الغريب في الأمر أن المواطنون لم يصدقوا الخبر وأعتبروها مؤامرة للتغطية على غزو المريخيين! أصبحت تلك الواقعة دليلا لكثير من الأبحاث والدراسات حول تأثير وسائل الإعلام في الجماهير.

تؤثر وسائل الإعلام في الجمهور بطرق مبرمجة ومدروسة يطلق عليها خبراء الدعاية مصطلح "هندسة الجمهور" والتي تعني بتغيير قناعات وتوجهات الجمهور وإعادة تشكيل وعيهم وسلوكياتهم مستخدمين في ذلك بعض الطرق القائمة على دراسة السلوك البشري وطريقة تفكير الجماهير معتمدين في ذلك على ثلاث خطوات رئيسية هي التوظيف والتعديل والتنميط.

البيتكوين والبلوكتشين..تكنولوجيا العملات الرقمية.

إنتشر في الآونة الأخيرة الحديث عن ارتفاع سعر البيتكوين بشكل كبير ومفاجيء، ومع هذا الارتفاع اتجه كثير من الناس للبحث عن ما هو البيتكوين وكيف يمكن الحصول عليه واستخدامه، وكيف يعمل؟

البيتكوين هي عملة رقمية تعتمد بشكل أساسي على المعادلات الرياضية والأرقام، ويمكن تبادلها بين الأشخاص على الإنترنت بدون أي بنوك وسيطة، وهي عملة لا مركزية، أي أنها لا تخضع للتحكم من قِبَل أي جهة أو مؤسسة.

وهم الأنظمة الآمنة..كيف تم إختراق أنظمة المؤسسات الأمريكية؟!

لا يوجد نظام آمن، كانت ولا زالت هذه هي القاعدة الأولى والثابتة في مجال أمن المعلومات وأنظمة الشبكات بشكل عام، ولا يُستثنى من هذا الشبكات الأمريكية و أنظمة الإتصال والتحكم الخاصة بها.

"عملية مدمرة" ، "ناقوس خطر" ، "إعلان حرب"، كانت هذه هي توصيفات المسؤولين الأمريكيين وخبراء الأمن المعلوماتي لما يبدو واحداً من أضخم الإختراقات السيبرانية في العالم وأشدها تعقيداً.