( 1 )

التوجّه العالمي الحالي هو تجاه المشروعات الناشئـة .. وانا أعتقد أن المشروعات الريادية بالنسبة للعالم العربي ستكون توجّها رئيسياً خلال الفترة المقبلة - وهي كذلك بالفعل الآن - ، بسبب تنامي معدلات البطالة ، نقص حاد في الوظائف ، المشاكل الاقتصـادية والسياسية ..

المشكلة الأساسية أن هناك مموّلين .. وهناك شباب متحمّس .. ولكن تنقصهم الأفكار .. أفكـار جيدة مُلهمة مناسبة ، يمكن أن تجد صيتاً سريعاً في عالم يبدو أنه كل فكــرة قد تم إستهلاكها بالفعل ..

هنـا ، أتمنى أن تتحول هذه المساهمة الى ( صندوق أفكـار ) يطرحها أعضاء مجتمع ريادة الأعمال فى I/O ، سواءً كانت افكـار تبدو مكررة .. خيالية .. صعبة التحقيق .. تحتاج تمويلاً .. إلخ .. لأن ما تعتبــره أنت صعباً ، او لا يمكن تحقيقه ، أو ليس ذي جدوى ، هو حتماً يعتبر كنزاً بالنسبة لغيرك ..

=======

( 2 )

بعض الأفكـار التي أقترحها .. بشكل عام أهتم بالمشروعات التي تضيف بُعداً اجتماعياً وإنسـانياً للمشروع .. مثلاً :

  • موقع كامل لرصد ( الاخبار الإيجابية ) فقط .. سواءً في كل بلد عربي على حِدة ، أو موقع متخصص لرصد الأخبار الإيجابية - مرّة أخرى : الإيجابية فقط - ، في العالم العربي ..

يكون هدف الموقع بثّ كل خبر ايجابي ، وإظهاره والتسويق له بشكل جيد .. تنظيف شارع .. إبراز فكرة مشروع ناشئ .. مؤسسة محلّية بحثية استطاعت تصنيـع دواء غالي الثمن محلياً ..

أي خبر إيجابي في اي بلد عربي ، يتم إظهاره وتسليط الضوء عليه .. كرهنا حياتنا وأنفسنا من كثرة الاخبار السلبية ( الحقيقية ) المحيطة بنا ، واخبار الاشلاء المبتورة والعيون المفقوءة والبطون المبقورة والشحن الطائفي ..

مواقع تسلّط الضوء على ( الإيجابيات ) فقط .. اتوقع - بحكم الخبرة ربما - أن مواقع من هذا النوع ، إذا تم تصميمها بشكل جيد .. وتوجيهها بشكل جيد ، بحيث لا تناصر نظاماً سياسياً .. او تنحاز لفصيل سياسي .. هي فقط مواقع محايدة ترصد افضل الاخبار الإيجابية اليومية ، وتظهرها بشكل مسلّي وطريف ومبدع ..

أنشيء هذه الفكــرة بشكل احترافي .. وسأكون معك من أول المتطوّعين :)

ملحوظة : قرأت هذه الفكــرة من إعادة تغريدة للاستاذ @عبدالله المهيري منذ فترة .. اتمنى ان يتم تطبيقها فعلاً ..

======

( 3 )

شبكــة اجتماعيــة / تطبيق ذكــي .. لربط فاعلي الخيــر ، بالمُحتاجين ..

الفكـرة ليست مُبلورَة - وهو دور من يتبنّــاها - .. لكن فكــرة أن تقوم ( بالربط ) بين من معه المال في منطقة سكنيّة بعينها ، وتخبــره عن طريق ( تطبيق ذكي ) أو ( شبكة اجتماعية سريعة ) أن هنــاك بجانبك في الشارع المجاور متسوّل لمحه أحد المارة .. أو طفلة مريضة ملقاة على الشارع .. أو حتى كلب صغير مصاب إصابة بالغة ..

 يقوم أحد المارّة برفع هذه المعلومة لمستخدمي التطبيق ، ليتيح لمن يسكن هذه المنطقة ، ويرغب في عمل الخير في النزول الى هذه الحالة ومساعدتها..

وقس على ذلك توسيع الإطار الى حالات انسـانية واضحة ، يتم رفعها على هذه الشبكة ( أو التطبيق ، وهذا ما أفضّله ) ، بحيث تجتذب أنظـار المستخدمين الآخرين ، وتجعلهم يندفعون للمساعدة ..

مزيج من تواصل اجتماعي .. وشات .. وخدمة قريبة من ( أوبر ) التي تعلمك بوجود سيارة قريبة منك .. إلخ ..

أعتقد اننا نحتاج تطبيق ذكي عربي محلّي فعّـــال ، في كل مدينة عربية .. يساعد على نشر هذه النوعية من المساعدات ، لانني أعرف جيداً ان هناك من يستطيــع المساعدة ويرغب فيها .. ولكنه ( لا يعرف ) أن هناك من يحتاج الى مساعدة في الشارع المجاور !

========

( 4 )

الكثير من الـ ( دوبارات ) ..

موقع ( دوبارة ) السوري موقع مهم وملهم في رأيي .. استطـاع وسط قدر هائل من الغبار والضباب أن يقدم مساعدات حقيقية للسوريين واللاجئين ، وإنشاء ما يشبه شبكة توظيف ، دعم نفسي ، دعم تعليمي ، دعم وظيفي للكثيرين منهم..

الى جانب تطوير ذاتي مستمر للأعضاء والمتابعين ، وربط اللاجئين والمسافرين ببعضهم البعض .. كل هذا في إطار ذكي من تجاهل السياسة بشكل أساسي ..

شخصياً ، اتمنى أن يمتلئ الويب العربي بدوبارات من هذا النوع .. في مصر أتمنى أن اجد 20 دوبارة من هذا الحجم .. في المغرب .. في لبنان .. في فلسطين ( مهم جداً في فلسطين ) .. في ليبيا .. في كل قطـر عربي ، أعتقد انه يجب أن يتواجد 5 او 6 مواقع تنافسية من نوعية ( دوبارة ) ..

النتائج ستكون كبيرة جداً جداً في حال نشوء مواقع بنفس هذا القدر من التميز والاهتمام والتصميم والقدرة على الربط .. واعتقد ان عدد كبير من المتطوّعين الشباب لديهم القدرة على العمل في هذه المواقع بشكل مستمر ، لكسب الخبرة ، وعمل الخير ، والانتشار المطلوب ..

ليس معنى ان فكرة دوبارة قد نجحت .. أن يتوقف الويب العربي كله عنها ، ولا تخرج محاولات على نفس السياق بنفس القوة ، في كل دولة عربية .. لأن كل الدول العربية - قطعاً - الآن تحتاج الى دوبارة ..

========

( 5 )

تطبيق ( Lost and found ) جيّد في بلدك ..

بخصوص الامور المفقودة .. فوجئت ان بعض الاشخاص عندما يفقدون مالا او سلسلة ذهبية في منطقة سكنية في مدينتي ، يكتبون إعلانا في ( جريدة اعلانية ) .. كأننا نعيش في القرن التاسع عشر مثلاً .. وليس في الـ 2016 ..

تطبيقات الاشياء المفقود والتي تم العثور عليها شهيرة .. فقط إذا تم عمل تطبيق قوي في كل بلد عربي ، بشكل جيد .. وبتصميم مميز .. وبخدمة عملاء جيدة .. اعتقد سيكون مشروعاً شديد التميّــز بشكل كبير ، سيدرّ على أصحابه قدراً هائلاً من المال ( بحسب ابداعهم ) ..

========

( 6 )

محتويات Vlogging على السياق العالمي .. في كافة المجالات بلا استثناء .. حتى السياحة والسفر ..

مثلاً ، اذا كنت تسافر كثيراً ، بدلاً من كتابة موضوع عن رحلتك السياحية .. او الاكتفاء بإلتقاط بعض الصور ، يمكنك ان تنشئ فيديوهات كاملة بخصوص رحلتك السياحية ، وتقوم برفعها بعد تحريرها وتعديلها بشكل بسيط على يوتيوب ..

بعض المحتويات العربية من هذا النوع بدأت في الظهور ، ولكنها قليلة جداً وشبه نادرة ..

هذه المحتويات قد تساعدك في اكتساب شهرة جيدة ، تستغلها فى تسويق منتجات اخرى .. مثل هذه القناة مثلاً ، صاحبها بريطـاني يمتلك شركة تنتج كريمات جلدية وتجميل .. يستخدم رحلاته في الدرجة الاولى في الانواع المختلفة من الطيران ، للتسويق للمنتجات التي تنتجها شركته ..

https://www.youtube.com/watch?v=JukavhbbJ1E

وعلى نفس السياق .. فيديوهات تعليمية .. تطويرية .. هجرة الى الخارج .. الدراسة في الخارج .. تعلم لغات .. تعلم مهارات ..

المؤسسات الناشئة التي تدعم المحتوى المرئي حالياً ، أعتقد انها من أكثر المؤسسات نمواً وتأثيراً وسرعة ..

========

الهدف ان تكون هذه المساهمة شاملة لأفكـار مختلفة وعديدة في كافة المجالات .. بشكل ما أهتم أكثر بالأفكار ذات البعد الاجتماعي الثقافي التي أرى أن العالم العربي يحتاجها كأولوية الآن ..

لدي العديد من الافكار الإضافية ، نشاركها في التعليقات ..

اذا كان لديك ( أفكار ) كما ذكرت ، لا تتردد في عرضها .. سواءً للمشاركة فيها مع آخرين ، أو تمريرها للآخرين طالما لديك فكــرة معطّلة وليس لديك إمكــانيات لتحويلها الى واقع .. لا تجعلها تقف عندك ..