أولا : هذا الموقع صينى مؤسسه صينى الجنسية الا وهو روبن لى : http://en.wikipedia.org/wiki/Robin_Li

ثانيا : بغض النظر عن خدماته الشبيه بمحرك البحث جوجل الا انه يعطى نتائج مرضية للمستخدم وكتجربة شخصية منى افضله فى خدمة البحث عن الصور

لأنه بالفعل قد تفوق على جوجل العملاق فى هذا المجال .

ثالثا : مجال الشركة لم يقتصر على خدمات البحث اى الويب وانما امتد مجال هذه الشركة الى البرامج فكما نشهد الان على الساحة برنامجى :

Baidu Pc Faster Baidu Antivirus لقد أثبتا هذان البرنامجين كفاءتهما لدرجة تفوقهما على الشركات البرمجية العملاقة أمثال : إيست , أفاست بغض

النظر على أنهما يتم تنصيبهما على الحاسب رغما عنا :)

وقد أطلق على هذا المحرك فى الأونة الأخيرة لقب " جوجل الصين " هذا معناه أنه قد وصل الى المرحلة التى يستطيع ان ينافس بها جوجل .

والان ليست مشكلتنا ان استطاع النجاح ام لا المشكلة هى انه لا يوجد محرك بحث " عربى " واحد على الساحة , الى متى سنظل

نشاهد ظهور محركات اختفاء محركات ولا يوجد كلمة " عربى " بينهم , متى سوف نتحلى بالشجاعة والثقة بالنفس لإطلاق محرك بحث يحمل اسم هويتنا

العربية , لا يهم ما هى امكانياته او خدماته فلا ننسى ان مثل هذه المحركات بدأت صغيرة وبإمكانيات متواضعة وسنين من العمل الشاق والان هى على قمة الهرم , المهم انه يحمل اسم " عربى " .

المشكلة يا سادة هو أننا وضعنا سقفاً لقدراتنا بحيث لا نستطيع عبوره وفقد الثقة فى أنفسنا والهاجس من منافسة الأجنبى " عقدة الأجنبى كما يقولون " .

أتمنى أن أكون قد رفعت من معنوياتكم وثقتكم فى أنفسكم , أتمنى أيضا أن يرد على أحد ويقول " نعم نحن نسطيع " .

هل تطلب منا أن نعيد اختراع العجلة كما أن نجاح شركة مثل Baidu ليس غريبا إذا ما علمت أن عدد مستخدمي الأنترنت في الصين هو 568 مليون شخص و هذا حسب احصائيات 2012 و هذا يعني تقريبا نصف سكان الأرض الذين يستعملون الأنترنت و أيضا ما الشيئ الجديد الذي ستقدمه و الذي لا تقدمه شركة جوجل أي ما الذي سيجعل المستخدمين يتخلون عن محبوب الجماهير جوجل و يتهافتون على موقعك الجديد .

http://goo.gl/X09i8l

احترم رأيك أخى الكريم وهذه ردة فعل متوقعة - ما الذى يجعل المستخدمين يتحولون من العملاق جوجل الى مثل هذا المحرك الناشىء

الا تذكر بداية جوجل قبل ظهوره للمستخدمين كان هناك محرك Yahoo و Altavista وكانت ردة فعل المستخدمين عندما رأوا جوجل هى

نفس ردة فعلك - ما الذى يجعلنا نتحول من ياهو الى مثل هذه الصفحة البيضاء " جوجل " وطبعا القائمين على جوجل أصيبوا بالاحباط فى

اولى خطواتهم ولكن لم يتركوا هذا اليأس ان يقف عقبة فى مشوارهم ولكن تغلبوا عليه بالعمل الشاق والسهر وهذه هى مهمة المحرك الناشىء -

العمل ثم العمل ثم العمل وان لم يرد له النجاح يكفى فقط ان يكتب له شرف المنافسة .

-1

حينما ظهر قوقل كانت توجد أفكار عديدة من الممكن تطبيقها على المحرك نحن في ٢٠١٥ ما الجديد الذي يمكن ان نصنعه في محرك بحث؟

لما لا نترك صنع محرك بحث عربي ونذهب لصنع افكار جديدة بعيدة عن المحركات فهناك العديد من الخدمات الذي يوفرها البعض ولكن دون الجوده فمن الممكن تقليدها ومن ثم تطويرها

وهنا سوف نخطي خطى قوقل "اعني شركه قوقل لا المحرك" حينما جاؤو بالجديد.

وهذا مالم يخطر علي بالي ابدا

(فانا نفسي استخدم جوجل لكن هذا ليس من اجل التشهير به عربيا او ربح المال منه فقط احب فكرته و احب العمل عليها لا اكثر)

(:

لقد بداءت في www.dolffen.com وهو لم يتم اطلاقه رسميا سيتم اطلاقه بعد عام او اكثر هو الان في فترة تجريبيه بسيطه ولم يتم ارشفه سواي 2% من المحتوا الذي يجب ان يوفرة ليقدم خدمه بحث بلويب

بادرة جيدة أخى الكريم وأعانك الله على مثل هذا العمل الشاق فأنت تعرف أنك سوف تنافس عملاقاً قواعد بياناته تحتوى غالباُ على جميع مواقع العالم .

ولكن أهم الاسئلة الى ستوجه اليك الان :

1- هل المحرك سيكتب له البقاء ام أنه وجد لفترة ثم يزول ؟

2- هل لديك فريق عمل ذو خبرة وكفاءة قادرين للوصول به لساحة المنافسين ؟

3- هل تضع فى اعتبارك ان المحرك يحتاج الى ميزانية كبيرة لتقديم أفضل الخدمات وتجعله يبدأ أولى خطواته نحو القمة ؟

4- هل حماستك وعزيمتك ستدفعك لتستمر بالعمل وتجعلك تقدم الأفضل للمستخدم العربى ام أنك ستمل وتتركه ينتهى ؟

بصراحه تلك 4 اسئله جميله جدا حتا انا مرت علي زهني

وبطريقه حل الاختبرات (:

اجابه السؤال الاول _1 اعتقد ذالك فلم افكر في اغلاقه + المحرك لا يحتاج الي استضافه بمساحه كبيرة او عملاقه فهو يعتمد وبشكل اساسي علي جداول قواعد البينات

2- لا ليس لدي فريق انا اعمل وحيدا ):

3- الموقع لا يحتاج لمزانيه كبيرة لان الخدمه التي يقدمها عند الانطلاق هي فقط البحث في صفحات الويب والتي وضحت لك انها لا تحتاج لمساحه كبيرة

4- هذا ما يدور في رائسي الان فانا اعتقد انني مللت منه ولكن يحتم علي الامر ان اكمل العمل

(:

كل ما أتمناه لك الان هو التوفيق :)

بارك الله فيك اخي الكريم وشكرا لك (:

كيف لا يحتاج الى مساحه وانت تستخدم قواعد البيانات

سبق وان انشأت محرك بحث مستقبل والصعوبه تكمن في ٣ جوانب

١- وجود مساحه كافيه لاستقبال جميع هذه البيانات

٢-وجود سيرفرات "ليس سيرفر واحد" يتحمل عمليات الفهرسه والبحث وتطبيق خوارزميات للبحث في تلك القواعد واظهار البيانات في اجزاء من الثانيه

٣- التسويق الجيد وقوه السيرفرات لتحمل جميع عمليات البحث من العديد من الزوار

الفكره بفعلها بمجهود شخصي ودون رأس مال ممتاز من الصعب تحقيق ذلك من الممكن ان تأتي بسيرفر واحد وتقوم بتسويقه و١٠ زوار يقومون بالبحث بشكل يومي والنتائج تظهر بعد دقائق ومن الممكن اكثر , كذلك النتائج قد لا تكون المطلوبه لقله البيانات.

لا اقصد بكلامي احباطك ولكن كن واقعياً!

بكلامي بان لا يحتاج لمساحه ضخمه فانا هنا لا اتكلم عن استضافه 2 جيجا او مفتوحه

  • انا بطور تجهيز سيرفر خاص له واعتقد انه يستطيع ان يستمر عليه

فانا اتحدث عن خدمه البحث بصفحات الويب فقط

هل بدأت في الأرشفه او قمت بعمل دراسه للموضوع بشأن الحجم لانه مهول فكل موقع يملك اكثر من ١٠ الف صفحه وكل صفحه لها حجم وكلها تحتاج الى مساحه وسيرفرات وبزياده هذه المساحه يصعب البحث فيها

ساوضح لك نظرة سريعه عن كيفيه عمل المحرك (:

عند اضافه موضوع او موقع لفهرسه المحرك تاتي جميعا بقواعد البينات بلشكل التالي

http://store2.up-00.com/2015-04/1429496472081.png

كما ترا الصورة اعلاة تشرح نفسها

صفحه واحدة بقعدة البينات تظهر بها 30 نتيجه او موقع مفهرس مع استخدام 15 صفحه يائتي هنا الناتج 450 موقع او موضوع مارشف المساحه المستخدمه بلقعدة لكل 500 نتيجه تقريبا 0.48 mb

*لنضخم العدد هنا لنجعلها 1000 صفحه ب 30 نتيجه تساوي 30000 نتيجه

مساحتها تقريبا

28.48 mb لكل 30 الف نتيجه

*فكرة عمل دولفين عند الاطلاق ان شاء الله هو الان فقط تحت التطوير والتجربه و ايضا مفتوح لمستخدم ليرا التقدم شيء فشيء الاطلاق الرسمي ممكن ياخذ فترة ما تعادل 12 شهر

*الجديد هنا ان الارشفه ستتم بشكل يدوي تقريبا ليس الي مثل جوجل او غيرها وستكون بسيسات معينه لو لاحظت في جوجل او غيرها عند البحث عن شء ستجد نفس الموضوع مقرر في الاف الصفحات و النتائج وبل ستجد ان صاحب او كاتب الموضوع الاصلي ربما لما يكون متواجد بلصفحات الاوله ): وستجد ان الموضوع مقرر ما اختلاف العنوان حتا

نحن نهدف عند الاطلاق لم يتم ارشفه موضوع مرتين بمضمون واحد وسيتم فهرسه اول مواقع ناشر لموضوع بحسب تاريخ النشر اي صاحب او كاتب الموضوع سيجد موضوعه الذي يظهر ضمن النتائج بدون تكرار لمواقع الناقله لموضوع او الخبر

< لان الهدف الاول هو ارضاء الباحث وليس صاحب المحتوا>

هكذا سيتم تقليل الصفحات المواضيع المؤرشفه والتركيز فقط علي المفيد منها (:

*تحصل علي نتائج افضل

*ونحصل علي سعه تخزين اقل (:

هذة جزء بسيط من فكرة العمل او الداراسه لا اريد الاطاله

(: اظننا انحرفنا عن النقاش الاصلي

المهم انه يحمل اسم " عربى " .

ليس المهم أن يفيد!

ليس المهم أن يبتكر!

ليس المهم أن يخدم!

ليس المهم أن يكون شيء للإنسانية!

تباً لهذه العنصرية التي لا مفادة منها إلا المظهر لا الجوهر :)

ليست المشكلة أننا نستطيع أم لا، نحن كذلك، لكن نستطيع أن ننجز شيء جديد بدلاً من بناء عجلة فقط لتحمل أسماً عربياً، تلك حماقة :)

لو كان سيبويه مثل فكركم، لترك العربية وأتجه لما يخص أهل فارس أو للغتهم بدلاً عن العربية :)

خلقنا لعمارة الأرض بعد عبادته جل علاه، لا لنعلي مجرد اسماء لا أكثر!

أعطيك مثالاُ أخى الكريم :

نفترض ان جون " أمريكى الجنسية " قرر إنشاء شركة ما فى دولة عربية وقرر ان كل موظفى الشركة كلهم عرب واخذت الشركة فى العمل الى ان اشتهرت واصبحت الرائدة فى مجال ما - الان التقدم والتصدر التى اصبحت فيه الشركة هل سينسب الى الموظفين العرب ام الى جونز صاحب الشركة .

أنا افهم مقصدك جيدا أخى الكريم وما اضطرنى الى قول هذا غيرتى ليس الا - من يكره ان نقدم شىء جديد ننفرد به على غيرنا - ولكن لا

يوجد على الساحة ما يبشر بذلك :)

محرك البحث يبدو انه فعال بشكل جيد بعد تجربته في عدة كلمات مفتاحية . + له نظام ذكي وجاهز لمعرفة الاكثر طلبا وبحثاً .

شيء جيد يدعم العربيه ونرحب بالمنافسه

ولو أن محرك بحث قوقل متقدم وبشكل كبير على المنافسين.

ما تقوم به هذه الشركة الصينية لا تستطيع جوجل القيام به في الصين حيث أن هذه الشركة الصينية أكثر فهما لمتطلبات المستخدمين في الصين

ويسير على نفس النهج محرك البحث الروسي "yandex" بالإضافة إلى سياسة حكومات هذه الدول التي تهدف إلى حظر او تقنين معظم ما هو قادم من الغرب

يبقى السؤال الأهم عند خروج محرك بحث "عربي" هل سيلبي جميع متطلبات المستخدمين العرب ويفهم ما لم يفهمه جوجل عن المستخدمين العرب كما الحال مع ( yandex و baidu ) ؟

السؤال الثاني هل سوف يتم دعم هذا المنتج العربي من قبل المستخدمين العرب قبل "المستثمرين" حيث أننا أصبحنا تابعين لكل ما هو من إنتاج الدول الاجنبية ولا يكتب النجاح للأفكار العربية الخالصة إلا لو كانت تقليد لفكرة ناجحة من الدول الأجنبية

أخيراً : هل يوجد فريق عربي قادر على إنتاج محرك بحث منافس بإعتقادي يوجد وبقوة ( وبعيداً عن القدرات التقنية هل هذا الفريق قادر على التضحية ب 5 سنوات من عمره بدون فائدة مادية على أقل تقدير ) ؟؟!!

بالنسبة للبحث العادي ممكن Baidu يعطي نتائج مقبولة خاصة اذا لدى البحث في المحتوى الصيني, لكن اذا اردت البحث عن المحتوى الاكاديمي فغوغل مازال احسن بكثير.

-2

• أولاً اتمنى له التوفيق والنجاح

• ثانياً تقصد محرك البحث جوجل..وليس (جوجل) فقط..فكلنا يعلم ان شركة جوجل لا تقتصر فقط على محركها بل لها مشاريع أخرى

• ثالثاً دخلت للموقع أكثر من مره..هل يمكنك تحديد أوجه المنافسة..ومميزاته!!

"• ثانياً تقصد محرك البحث جوجل..وليس (جوجل) فقط..فكلنا يعلم ان شركة جوجل لا تقتصر فقط على محركها بل لها مشاريع أخرى"

اجل,انت على حق شركة جوجل لديها العديد من المشاريع الاخري و لكن Baidu تحاول منافستها فى بحث الصور و الفيديو و ايضاً الترجمة كما ان كتابه " محرك بحث جوجل " فى العنوان سيجعله طويل بعض الشئ :)

"• ثالثاً دخلت للموقع أكثر من مره..هل يمكنك تحديد أوجه المنافسة..ومميزاته!!"

ينافس جوجل فى بحث الويب و الصور و الفيديو و ايضاً الترجمة و من مميزاته عرض اكثر 10 عبارات بحثاً و عرضه لاكثر المواقع و الصور و الفيديوهات زيارة فى صفحتة الرئيسية و هذه ميزة غير متوافرة فى محرك بحث جوجل

بعيداً عن النقاش..ربما تفيدك:

لتكتب إقتباس اكتب قبله الرمز >

بدلاً من علامات التنصيص

شكراً,لم اكن اعلم هذا

-5

هذا الموقع تابع لمجموعة مواقع من إندونيسيا "هي دولة تقع في جنوب شرق آسيا وفي أوقيانيا."

و لها مواقع تنطق بالفرنسية ، العربية ، الإنجليزية ...

الموقع محتواه عربي و مالكه ليس من الدول العربية

عدنا لقصة ياهو و مكتوب :(

-2

نعم انت على حق: http://www.baidu.com

حسب معلوماتي فإنه محرك بحث صيني ويحتل الصدارة في الصين ، ويبدو انه يخطط لغزو السوق العربية في معركه حاميه الوطيس مع جوجل

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A8%D9%8A%D8%AF%D9%88

اذا ضغطت على الرابط الذي ذكرته ستجد لغة الموقع (اللغة الصينية)

ردي عليه بناء على ماذكره من تعدد اللغات ليس إلا

-1

لكن هذه الشركة تريد منافسة جوجل على الويب و هذا ظاهر من خدماتها :

تقليدها في :

1 . محرك البحث

2 . الترجمة

3 . الفيديو

4 . الصور

5 . متصفح شبيه بجوجل كروم (أنا أستعمل متصفحهم ههههه)

6 . الخرائط

و العديد من الخدمات بــــــ 6 لغات تقريبا

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

و أيضا مقتبسة من ياهو

دليل مواقع ، ألعاب أونلاين ...

هذا لا يعتبر تقليدا لجوجل او ياهو

فلبحث خدمه تقدمه العديد من المواقع قبل ان يصنع جوجل

ثقافة

لمناقشة المواضيع الثقافية، الفكرية والاجتماعية بموضوعية وعقلانية.

21.8 ألف متابع