الموزوع سوف يتخطى قليلا حدوده ! اذاً اربطوا احزمتكم جيدا... والموزوع هي كلمة سورية بمعنى الموضوع (أوووه يا لك من سخيف ! قتلتنا....):

هل تحمستم ؟

  • 1 فتاة جميلة كانت تدرس معي تمنيت التحدث اليها.. لكن دائما ما تتجاهلني ولا تعطيني اي فرصة... في احد الايام رأيتها تلوح لي بحرارة وبابتسامة غير معهودة.. سألتني عن اخباري واحوالي قلت لها الحمد لله وأنت... قالت لا.. أنا أتكلم مع الشخص الذي خلفك :'''( يا أرض انفتحي لكي ادخل فيك

  • 2 التقيت جاري في الطريق حاملا معه ابنه الوديع المزين بالمكياج الطبيعي.. خدود حمراء مملوؤة بالبثور التي خلفها الناموس الأسابيع الماضية ومدهنة بكريم العناية بالبشرة... لا لا عفوا نسيت! مدهنة بالمخاط والسائل اللّعابي الّلزج ومعطر برائحة العرق التي تختبأ بين الخطوط المترهلة من جسده، ما أن ينفض تنفضّ معه الرائحة. توقفت عنده وداعبته رغما عني v_v' وفجأة قال الأب لابنه اعط قبلة للعم... ماذا :o !.. على الفور أعطاني قبلة بشواربه المبللة الصغيرة 3: .. والآن لم يتبقى سوى دوري لأبادله القبلة... أغمضت عيني و امممممح ياصغيري.. كم أنت جميل.. امممم قلت للأب.. ما سر هذا الطعم الفريد على هذا الوجه البريئ.. ايييه لو تعرف -سرد لي قصة طويلة- على اثرها قمت بابرام صفقة معه على أن يبعث لي كل يوم زجاجة معبأة بشكل جيد من ذلك السائل المتجانس الذي لم و لن اتركه يوما بعد اكتشافي له.

  • 3 ذلك الطفل التقيته مجددا مع والده في أحد الحدائق العامة.. كان يناوله علبة ياغورت (زبادي).. و ما ان رآني! ... تعال تعااااال.. ماذا ؟ لقد شبع ابني ويأبى أن يواصل الأكل.. خذ المعلقة و خذ العلبة وابدأ الأكل وأنا سوف استمتع بالمشاهدة v_v''' كانت تلك الملعقة لا زالت فيها بقايا الطعام و لحسن حظي قد قام الصبي بتليينها بشكل جيد بلعابه... أكان علي أن أقول مياااام أم أن أتقيأ "(

  • 4 أنا و أختي التي تكبرني ب 4 سنوات.. كلما رأينا مذيعا في التلفاز أو أي شخص يبدو من ملامحه أنه شخص مهم.. فهو هدف لما سأقوله الآن ::

  • هو يقوم بعمله ونحن نبدأ بالتنقيب... انظري الى قميصه... يا ترى متى واين اشتراه.؟؟. كيف افهم البائع انه يريد هذا القميص ! نقوم بالدخول الى ذاكرته قبل اشترائه لهذا القميص.. كان يمشي في الطريق و فجأة خطرت بباله فكرة (وبأسلوب البلهاء) سوف أرتدي قميصا ههههه دخل الى محل : السلام عليكم.. وعليكم السلام.. كم ثمن هذا القميص... ضعه في كيس. و فور حصوله على القميص قام بالهرب (تخيله وهو يهرب)... صاحب الدكان السمين الذي لا يقوى على الجري: عد الى هنا يا سافل... لست سافلا لذا لن أعود لو ناديتني باسمي ربما عدت... طبعا في أحلامك p: ..كانت عندك فرصة واحدة فأضعتها v:

  • ماذا أكل في وجبة الغذاء قبل ان يذيع نشرة الأخبار يا ترى.. ؟ = أكل ما تبقي من وجبة عشاء البارحة =)

  • ومنشطة الأخبار (المذيعة)... قبل حصولها على هذه الوظيفة... قالت لأمها وجميع معارفها ادعوا لي أن أُقبل في احد مؤسسات التلفزيون... وبعد سنوات من المد والجزر عادت وهي تقبض يدها بقوة و تهزها كأنها تستعرض عظلة الساعد وتقول yess وتحقق الحلم .. وداعا للفقر وداعا للخبز اليابس.. كم كانت سعيدة لحصولها على وظيفة وكم كانت تتلذذ بالنظر الى قريناتها الّلواتي لم يحضين بعد على عمل.. ترفع حواجبها تارة وتخفضهما تارة أخرى و تقول سوف تبقين هكذا الى الأبد (طبعا في مخيلتها وليس امامهن)

  • 5 كنت نائم ... حلمت بوحوش تعظني وتمزق اطرافي بوحشية.. بعد عناء طويل انتقلت من هذا الكابوس الى حلم آخر .. كنت على شاطئ رملي لوحدي .. لمحت صندوقا اسود.. اقتربت منه فوجدته حقيبة مليئة بالاوراق المالية.. ياااااس اصبحت ثريا (داخل الحلم قلت وأخيرا تحقق حلمي) بينما كنت ارقص من الفرح سمعت صوتا يناديني باسمي.. وقبل ان اْلتفت،، وضع يده على كتفي وهزني.. همس في اذني.. استيقظ حان وقت الاستيقاظ للعمل.. كانت امي التي اعادتني من الحلم الى الحقيقة المرّة.. قلت لها: عندما عظّتني الوحوش لم اجدك هنا لايقاضي من الكابوس و عندما وجدت الكنز قمتِ بايقاضي >:( (جزء من هذه الفكرة سرقته في احد البرامج الترفيهية :)

  • 6 هل استيقضت يوما من حلم لم يكتمل وقمت بالعودة فقط لمحاولة الامساك بالجزء الثاني؟...

  • 7 هل حدث و أن قام شخص برفع يده ليحك شعره وأنت رفعت يدك لتصافحه ظنا منك انه هزّ يده ليصافحك... هل حدث وان سمعت شخصا ينادي باسمك وقلت "نعم" التفت ورأيته يتحدث مع شخص آخر يحمل نفس اسمك... أتمنى أن يسقط نيزك علي الآن قبل أن أغرس وجهي في الأرض كالنعامة هههه !

  • 8 كم الأمر صعب علي عندما يعطس احدهم امامي...اقول في نفسي (لا تقل لا تقل الحمد لله) قلها في قلبك.. لكي لا ألعب دور المسلم التقي :رحمك الله... أنا شخصيا أقولها في قلبي لكي لا أزعج أي أحد.. كذلك تفعل ايظا اختي المجنونة التي تكبرني بأربع سنوات v:

  • 9 قام صديقي بتغيير صورة بروفايله في الفايسبوك (هي ليست جميلة) سألني عن رأيي فيها وركزّ عينيه في وجهي ليرى تعابير وجهي ان كنت اكذب.. أحسست انه ينظر الي (لا مجال للماطلة في الاجابة الآن) المماطلة تعني كسب وقت لفبركة اكذوبة وهذا ما سوف يكشف أمري (انها جيدة انها جيدة) لو أنك اضفت لها بعض المؤثرات لأصبحت أفضل بكثير (هذه رسالة مشفرة تعني أنّ صورتك شنيعة) 3:

  • 10 كنت في التراويح والناس تصلي بخشوع وأنا عقلي تشرد.. لا أعرف في أي ركعة أنا.. وصلنا الى الركعة الثانية وانا حسبتها الأولى... سجدنا.. رفع الناس رؤوسهم من السجود وبقوا جالسين (التحيات لله) وأنا انتصبت واقفا لوحدي بين الملأ انظر الى الأفق والناس كلها جالسة ههههه مزيج من الضحك الهيستيري والخجل تملكني تلك اللّحضة.. عدت الى مكاني وأنا أهتز بالقهقهة المحبوسة في داخلي كالأفعى.. العرق يتصبب والضحكة لا تريد أن تزول مني..

  • 11 امرأة كانت تأتي الي كل يوم الى المحل وتشكوا الي مرضها ومشاكلها ... لايوجد مرض في كوكب الأرض الاّ و قد مرضت به على حد قولها (كانت تتمادى في اكاذيبها) في احد الأيام جاءت الي.. قالت أن زوجها قام بعمل فحوصات طبية فاكتشفوا ورم سرطاني في رأسه.. ما ان لاحظت أنّ دموع التماسيح توشك ان تنسكب من عينيها.. غطيت فمي بيدي وهرعت مسرعا نحو الخارج لأنفجر بالضحك هناك... لاتلومني انها كاذبة انا الذي يعرفها.. كم من مرة خانتني ضحكتي امامها... تماما كهذا الشخص

https://www.youtube.com/watch?v=hSFWgKl-O-A

  • 12 قلت لأبي صباح الخيط... قال لي صباح الخير .. اغتنمت فترة الفجر لأنه كان شبه ميت.. لم يعي كلامي جيداً ههه... جربوها مع اصدقائكم ;)

اعتقد أني تكلمت بما فيه الكفاية, مع أنّ هذا ما هو الاّ جزء صغير فقط من حياتي.. 95% مما قلته حدث معي والخمس مئة المتبقية هي عبارة عن مؤثرات لأغراض فنية v: