استمعوا لهذه الموسيقى أثناء القراءة:

https://youtu.be/1nNVfOy1ILQ

https://suar.me/GlxA

إذا أنتَ مُهتَم بالسايكولوجيا الإنسانيّة -من ناحية غير علميّة- ، لازم ووجوب عليك أن تقرأ لأعظم من كتب بهذا المجال: فرانز كافكا وفيودور دستويفيسكي ..

هناك روايَتين لهَذين العظيمين تُلخّص النفس الإنسانيّة بالكامِل ، وآلية تفكير الإنسان واتّخاذ القرارات وحديث النفس .. روايتين أعتبرهما تختصران كُل التجارب والخبارت لكل من كافكا ودستويفيسكي الحياتيّة بمجموع أقل من 500 صفحة ..

الأولى هي الانمساخ لـِ كافكا، والثانية هي الإنسان الصرصار لـِ دوستويفسكي ..

العجيب والرائع بالموضوع أن هاتين الروايتين مُتشابهتان بدرجة كبيرة ..

الأولى تحكي عن سامسا -غالباً هو كافكا نفسه للتشابه الكبير في لفظ الاسمين- تحكي عن سامسا الذي استيقَظ ذات صباح ليجد وأنّه قد تحوّل لحشرة عملاقة، لنكتشف فيما بعد أنه لم يتحول بلا سبب .. فمعاناته مع عمله وأهله وديونه وحياتُه المملّة القذرة الكريهة التي يعيشها، هي التي سجَنته في جسد الحشرة هذا ..

الثانية تحكي عن رجل مجهول -هو نفسه دوستويفكسي- رجل بغيض لديه أحقر وأنذل صفات البشر ، لذلك وصَفه دوستويفكسي بالصرصار .. رجُل يحسب نفسَه مُثقّفاً وواعياً مُتعالي على الناس ويكره الجميع ومتناقض لدرجة كبيرة ..

.

أعجَب شيء بالموضوع، أن كُل شخص قرأ هاتين الروايتين فَهِم منها شيئاً مُختلفاً عن الآخر، لمست قلبَه بمكان مختلف كُليّاً عن الآخر .. الروايتان لا تتوقّف عند شخص أو سلوك مُعيّن .. هي تحكي عن الجميع بلا استثناء .. لذلك من الصعب جداً شرح الروايتين ويجب عليك أن تقرأهما حتّى تفهم تماماً ما اقوله ..

وكخطوة أولى أنصَحك أن تذهب للمكتبة وتشتريهما في الحال ..

.

  • المقطع الموسيقي هو الذي رافقني خلال قراءتي للروايتين ..