Amine Khiri @AmineKhiri

نقاط السمعة 13
تاريخ التسجيل 06/04/2020
آخر تواجد 23 يوم

ما رأيك في هذه المقولة " إذا كنت جيدا في شيئا ما فلا تفعله مجانا أو بدون مقابل "

في بداية حياتنا العملية قد نضطر أحيانا لتقديم تنازلت بقدر معين يختلف من شخصا لأخر , ولكن هل يمكن أن تصل هذه التنازلة الى حد القيام بالأعمال التي نتقنه بشكل مجاني ؟ ومالأسباب التي يمكن أن تدفعنا للقيام بذلك ؟ .

سؤال بسيط

برأيك لماذا تستسلام الشركات الناشئة رغم النجاح الكبير المتوقع لها تحقيقه لشركات العملاقة وتسمح لها بالاستحواذ عليها ؟

"لا تنسى ما أنت عليه. ارتديه مثل الدروع ، ولا يمكن استخدامه لإيذائك ".

"لا تنس أبدًا ما أنت عليه ، ارتدها مثل الدروع ، ولا يمكن استخدامها لإيذائك." عبارة قالها تيريون لانستير لجون سنو ، في محاولة للدفاع عن تفرد جون. فأن نكون مانحن عليه تمامًا يعني أن نكون واعيين بكل جانب من جوانب أنفسنا ، حتى تلك التي نجدها مخزية وضعيفة , لإن الاحاطة بداوتنا هو مايجعلنا اقوياء في المواجهة وهذا تماما مأدركه وطبقه تريون لانستير في صراع العروش .

إذا كنت تتساءل عن اكثر الشخصيات تأثيرا في صراع العروش وهنا لا اقصد داخل الفلم فقط بل ايضا عند المتلقي ، فلابد أن يتبادر إلى ذهنك تيريون لانيستر. كونه يمثل المرساة العاطفية لدينا ،فهو يمثل انعكاس حقيقا للكيفية التي يجب أن نتفاعل بها عندما نواجه اضطرابًا نفسيا ناتجًا عن الاشياءالتي تبدو بعيدة عن المنال .

غالبًا ما تبدأ الفيروسات التاجية في الحيوانات ثم تنتقل إلى البشر : إليك كيفية انتقال هذه الأمراض إلى البشر

يجب أن تمر الفيروسات أولاً من خلال خمس أو ستة حواجز قبل أن تتمكن من نقل العدوى لنا وإطلاق العنان للخراب.

نحن نعيش في عالم مليء بالأشياء التي يمكن أن تقضي علينا ، فقط لواستطاعوا الوصل إلينا . فجميع الحيوانات تحتوي على الفيروسات والبكتيريا والفطريات والطفيليات التي تتراوح من الحيوانات أحادية الخلية إلى الديدان الشريطية التي قد يصل طولها إلى 80 قدمًا. بالإضافة إلى النباتات التي يمكن أن تنقل لنا أيضاً بعض الأمراض.

الباحثون: أظهروا لقادة العالم كيفية التصرف في الأزمات

على الرغم من أن جائحة كورونا أصبحت تمثل تهديدًا لكل دولة على وجه الأرض ، فإن قادة العالم جميعهم في البحر - ولا يظهرون سوى إشارات قليلة على أنهم يرغبون في التعاون بصدق لمكافحة المرض . وعلى النقيض من ذلك ، انضم عشرات الآلاف من الباحثين من مختلف التخصصات والبلدان إلى الوجهود المبذولة لمكافحة COVID-19. فهؤلاء الباحثين يعملون عبر القارات ، و يستهلكون وقتهم وأفكارهم وخبراتهم ومعداتهم وأموالهم في سبيل مواجهة حالة الطوارئ الصحية العامة هاته . فالباحثين اليوم يوفرون مرافق لاختبار الفيروسات. ويتبرعون بمعدات الحماية الشخصية ؛ويعملون على تصميم وتصنيع أجهزة التهوية وأجهزة التنفس الأخرى. وعندما يتعلق الأمر بالجهود البحثية نفسها ، فإن آلاف المتطوعين من جميع أنحاء العالم يشركون بحماس ليقولوا أنهم جاهزون للقيام بما يمكنهم فعله.

وتدعيم لجهود الباحثين تقوم المعامل التي تتخذ من جامعات مرموقة مقراً لهامثل تلك الموجودة في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا وهارفارد في كامبريدج ، وفي جامعة كولومبيا الوطنية في بوغوتا ، بإجراء اختبارات COVID-19. ومع ذلك ، فهناك حاجة إلى استجابة المزيد من الجامعات التي لديها كليات طبية إلى توفير الوصول إلى مرافق اختبار الفيروسات.