النقطة التي أثرتها مُهمّة للغاية، حقيقة أنا من أنصار الفتحة والشدّة والضمّة ومُتعوّد على الكتابة وفق النمط الذي يحتوي تشكيل، لذا فإن هذا الموضوع أثارني ودفعني للتجريب والتدقيق خلال فترة من الفترات، لأنه من المنطقي أن ينتبه كل مُدوّن على الانترنت لهذا الأمر.

ما خلصت إليه هو عدم تأثّر جوجل بوجود التشكيل من عدمه في نتائج البحث باللغة العربية، وبالتالي فإن وجود التشكيل لن يؤثّر على البحث، كما أنه لن يُقدّم قيمة مُضافة إلى نتائج البحث كذلك.

أيضًا وفي سياق النصيحة، ومن خلال تدقيقي بالكلمات البحثية لزوار المواقع التي أشرف عليها لاحظت "للأسف" أن كثيرًا من الزوار العرب يبحثون عبر جوجل باستخدام اللفظ الانجليزي باللغة العربية. (على سبيل المثال: مراجعة هاتف galaxy s6 edge plus - تجدهم يكتبونها: مراجعة هاتف جالاكسي اس 6 ايدج بلس). المعروف بحسب سلامة اللغة والعُرف المُتّبع أنه حينما تود كتابة اسم شركة أو مُنتج يجب أن تكتبه بلغته كما هو باستثناء إن ورد تعريب رسمي له من المصدر (مثل: مايكروسوفت)، لكن بحث الأشخاص بهذا الشكل جعلني أتجاوز ذلك بشكلٍ بسيط بحيث أوجّه إلى فريق العمل بأنه لا بأس بإدراج تسمية المُنتج ولو لمرة واحدة في سياق المقال بشكل عربي منطوق.

أتمنى أن تكون الفكرة قد وصلت، وتمنياتي لك بالتوفيق.

"للأسف" أن كثيرًا من الزوار العرب يبحثون عبر جوجل باستخدام اللفظ الانجليزي باللغة العربية. (على سبيل المثال: مراجعة هاتف galaxy s6 edge plus - تجدهم يكتبونها: مراجعة هاتف جالاكسي اس 6 ايدج بلس). المعروف بحسب سلامة اللغة والعُرف المُتّبع أنه حينما تود كتابة اسم شركة أو مُنتج يجب أن تكتبه بلغته كما هو باستثناء إن ورد تعريب رسمي له من المصدر (مثل: مايكروسوفت)

عجيب! تريد من العرب أن يكتبوا بالإنجليزية؛ لأجل أن يتبعوا هذا العرف الذي لا أعرف من أين أتيت به! هناك ملايين العرب الذين لا يعرفون حرفًا من الإنجليزية أو غيرها من اللغات! الآن، إذا أتانا منتج ياباني أو صيني، هل علينا أيضًا أن نكتب اسمه بلغته الأصلية؟! أم هذا حق محفوظ للإنجليزية فقط!

تفضل عزيزي، سأجيبك بهذا المقال للأستاذ يوغرطة بن علي /المدير العام لأكاديمية حسوب الغنية عن التعريف بجودة مقالاتها.

لماذا يجب عليك أن تتوقف عن تعريب الأسماء التي لا تملك تعريبا رسميا (أو على الأقل أن تُرفق الأصل بالمُعرّب)

http://www.it-scoop.com/2014/09/translation/

إن أعدت التدقيق بما كتبت من سابق ستلحظ بأنني كتبت "لا بأس بإدراج تسمية المُنتج ولو لمرة واحدة في سياق المقال بشكل عربي منطوق" لمُراعاة استقطاب الشريحة التي تتحدث عنها.

وبالمُناسبة: كثير من الكلمات والجمل والمُسطلحات يقرأها جوجل على الحالتين.

أتمنى لك التوفيق،

-1

رأيه لا يعتد به، ولم تجيبا عن سؤالي، لماذا المعاملة الخاصة للغات أوروبا؟! أترضيان أن يكتب أحد اسم منتج بالصينية طوال الوقت؟

وأنا لا أمانع من طباعة الاسم بالإنجليزية أو أي لغة أخرى مرة واحدة، إذا كان غير مشهور، وأفعل ذلك كثيرًا هنا https://io.hsoub.com/go/28178/135274 ، أما أن تأتياني وتقولان جوجل وسامسونج لم تصدرا ترجمة رسمية بعد؛ إذن سنكتبهما باللاتينية، فهذا تفذلك. وأخيرًا، هذا ليس بعرف، بل رأي إنسان وحيد لم أسمعه من قبل. والعرف، أن يطبع الاسم بالعربية ويطبع بلغة أخرى في أول ذكر له ويكون في الحاشية.

أخي العزيز، أشكر ردك ولا داعي أبدًا للانفعال.

سأتكلّم عن شخصي وأخبرك بأنني من أكثر المُناصرين للغة العربية. أدعوك بكل حب أن تبحث عن اسمي في تويتر للاطّلاع على نشاطي بهذا السياق، أيضًا تفضّل مقالي في يوم اللغة العربية الأخير على واحد من أهم المواقع العربية: http://www.barakabits.com/ar/2014/12/%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D9%83%D8%A9-%D8%A8%D9%84%D8%BA%D8%AA%D9%86%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9

للأسف نحن نتكلّم في وادٍ وأنت تتحدّث في وادٍ آخر.

احترم وجهة نظرك وأتمنى لك التوفيق.

آسف، فقد كنت حادًا في حواري، إذ استفزني إشارتك لهذا الفعل بالعرف! وأنا لم أتهمك في نصرتك للغة، فكنت أستحث وجدانك بمثال اللغة الصينية.

للأسف نحن نتكلّم في وادٍ وأنت تتحدّث في وادٍ آخر.

هو واد واحد؛ فالأمر ليس بذاك التعقيد حتى نحوم في واديين مختلفين.

حتى نحوم في واديين مختلفين.

تقصد نهيم في واديين... :)

تحياتي وتمنياتي لك بالتوفيق.

لا يهم ولا تؤثر ويمكنك اجراء تجاربك الخاصة وستجد أن النتائج تظهر عند البحث بدون تشكيل حتى لو كانت مقالات تحوي تشكيل

مرحبا،

فيما يخص إستعمال الشكل أو الحركات المذكورة فإنه يتأثر على السيو إيجابا لانه يدخول في إطار محتوى ذو جودة عالية لان هذا المحتوى عربي و اللغة العربية مهم فيها الشكل أم إن كانت الحركات مجرد زخرفة فإن هذا شيء أخر. 

وشكرا

لكن غوغل لا تفهم التشكيل على أنه اهتمام باللغة العربية وجودة

لاحظتُ أن غوغل يتجاهل الحركات ما لم تضع الكلمة بين " "

جربها ^-^

اذن إذا لم تضع التشكيل تكون فرصة ظهورك أكبر لأن من يبحث بدون استخدام التشكيل عددهم حتماً يفوق من يستخدم التشكيل

خوارزميات جوجل مجهولة و لكن الكل يجمع عند (ان المحتوى ذو جودة خصوصا أن اللغة العربية يعتبر الشكل شيء أساسي فيها كالهمزة مثالاً) لدى جوجل خبراء في أي لغة و منها العربية.

وضعف المحتوى العربية جعلها تتخطى أمر الشكل إلى ان تكون هناك منافسة ضخمة.

كطريقة عمل السيو لايهمه الحركات بل الكلمات وخاصة التي يبحث عنها المستخدم وكلمات تطابقت كلمات البحث مع كلمات الدلالية لديك كلما زاد تقدم موقعك لدى جوجل

من وجهة نظري، التشكيل يكتب عند الالتباس فقط، ومثلُ هذه الحالات يجب أن تكون محركات البحث قادرة على التعرف عليها وتمييزها.

على سبيل المثال: البحث عن كلمة (عُمان) بجب أن لا يقودنا إلى نتائج تتعلق بـ (عمّان).

لماذا كل هذا التعقيدة و الوسوسة جوجل لا تقيم المواقع حتى لو كان من ناحية الاخطاء الاملائية وهذا الكلام اخدته من اكثر من شخص خبير في ال SEO

وطبعا من تجارب شخصيا كثير من المقالات بعد كتابتها بفترة اكتشف بها اخطاء املائية قاتلة و مع هذا يتاتر ترتيب في البحث . بل الموضوع وصل حتى لعنواين المقالات اكثر من مرة اكثب العنوان باخطاء املائية و جوجل تضعه في المكان المناسب كان لا يوجد به اي اخطاء .


التسويق الالكتروني

التسويق أحد أهم الأمور التي على كل شخص الإهتمام به، في هذا المجتمع نسعى لأن نركز على التسويق في الإنترنت العربي.

12.9 ألف متابع