تحديثات الفايسبوك إبتداءا من رأس السنة القادمة .. إلى اين ؟

إن كنت من الفايسبوكيّين فﻻبدّ أنّك قرأت هذا التّنبيه قبل بضعة ايّام، حيث تطلب إدارة الفايسبوك من كافّة المستخدمين "ضرورة" الموافقة على "شروط اﻹستخدام" الجديدة .. فما هي هذه الشّروط ؟

بإمكانك قراءتها من هنا: http://goo.gl/X3VmH7

ما الّذي دفعني ﻷكتب عنها أﻵن ؟

كثيرا ما تمر أمام أعيننا عبارة Terms of service، و في كلّ مرّة .. "نوافق " هذه المرّة اﻷمر يختلف، يختلف ﻷنّ موافقتك هنا ليست لعبة، موافقتك على هذه الشّروط يُعطي للفايسبوك نُفوذا أكبر، إقرأ هذه العبارة:

Now, with Privacy Basics, you'll get tips and a how-to guide for taking charge of your experience on Facebook. We're also updating our terms, data policy and cookies policy to reflect new features we've been working on and to make them easy to understand. And we're introducing improvements to ads based on the apps and sites you use off Facebook (online behavioral advertising) and giving you control.

3 قطع في هذه الفقرة، أخطرها هي الفقرة اﻷخيرة:

[التّرجمة: كما قمنا بإدخال تعديﻻت على اﻹعﻻنات، ترتكز هذه التّعديﻻت اساسا على البرامج و المواقع الّتي تزورها خارج الفايسبوك (اﻹعﻻن المُرتكز على سلوكك في اﻷنترنت)، هذا سيُعطيك تحكّما اكبر] !!

فموافقتك على هذه الشّروط الجديدة يسمح للفايسبوك "بالتّجسّس الكامل" (غي حشموا يقولوها ) عليك. ستقوم عزيزي الفايسبوكيّ بإثراء بنك بيانات الفايسبوك بمعلومات و معلومات و معلومات ﻻ تُقدّر بثمن (كنّا قد نشرنا من قبل فيديو عن "قيمة" بياناتك، بصماتك اﻹلكترونية).

المُضحك في اﻷمر أنّهم ختموا بعبارة "and giving you control" !! أنت بقُبولك لشروطهم تُعطيهم تحكّما مجّانيا في حياتك، لكنّهم أرادوا إخبارك بأنّك أنـــت من سيتحكّم (رسالة ﻻإدراكية كما شاهدنا في الوثائقيّ السابق).

في فقرة أخرى داخل "شروط اﻹستخدام الجديدة" ستقرأ:

Understand how we use the information we receive: For example, understanding battery and signal strength helps make sure our apps work well on your device. We ask for permission to use your phone's location when we offer optional features like check-ins or adding your location to posts.

في هذه الفقرة، الفايسبوك يُعلنها قويّة و مدوّية:

"بإمكانك الهروب، لكن ليس بإمكانك اﻹختباء".

إن كنت تعرف شيئا عن "تحديد المواقع Geolocation" فهذا أمر جميل، أمّا ان كنت ﻻ تعلم "خطورة" أن يعرف الفايسبوك (أو غيره) معلومات بطّاريتك، و ما قد يُفعَل بها، فأنصحك بمشاهدة هذا الفيديو من TED: http://goo.gl/zRnK3a و مرّة أخرى و ككلّ مرّة، استعمال اللّباقة واجب و محتوم حتّى يقبل عقلك باﻷمر، استعطاف عقلك من خلال "We ask for permission" ... أﻻزلت نُصدّق ؟

الفايسبوك بدءا من 01/01/2015 ليس هو الفايسبوك الّذي قبله، لن يكون موقع تواصل إجتماعيّ أبدا، "التواصل اﻹجتماعي" مجرّد قشرة، ما تجتها هو اﻷهمّ و اﻷفظع

فهل ستُوافق ؟ أنت من يُقرّر ...