Razan Ali Abu Khalil

لن تستطيع معي صبراً♥️

32 نقاط السمعة
عضو منذ
1

أزمة شوق وعدت

جيت عبالي لما قالولي اشربي القهوة وقلت بردت، أجا الربيع وكان قلبي على وشك يرجع لطبيعته بس لو ما تدخلت الذاكرة، أحكيله  عـن بُـرود الشتـا وإلا أحكي لـلشتا عـن بُرودك، كنت آخر غصن أخضر بقلبي وتمنيت إنك ما تيبس لكنك يبست، قمة الأسف إني حبيت الغلط بالطريقة الصحيحة، تخيل أنا كنت مستبـعد  يبـكيـني سـؤال وصـرت أدمـع كل ما سألوني : بتحـبي! "لـن يفـرقنـا سـوى المـوت" كانت أصدق كلماتك كذباً، ما كنت أنا الحساس بس قلبك كان قاسي، وقتها كلشـي كان
0

جُعلتُ رجلاً بفضل امرأة بقلم رزان أبو خليل

يحاول إثارة غضبي بقوله:أنت لستَ برجل، من المفروض أن تحسب على جنس النساء *شكراً لك على عظمة التشبيه _ألم تخجل من نفسك، أيَسُرُّك أن تصبح امرأة! * ولمَ لا، ما بِهنَّ السناء، النساء أمهات ولا يوجد شي أجمل وأعظم من الأمهات، النساء شاعرات أديبات طبيبات مهندسات معلمات.. وهلم جر أليس من يحسن تربية بناته تدخلانه الجنة، أليس من يبر بأمه يفتح باباً من الجنة، الحبيب المصطفى قال : أمك ثم أمك ثم أمك ثم أبوك وأنا لست أفضل من أمي.
2

عاد معتذراً بقلم رزان أبو خليل

وعندما عاد معتذراً، قال لها لقد آذيتني. فأجابته : يا لسذاجتك، بأي حقٍ عدت وبأي حقٍ تقول هذا الهراء يا رجل، ألا تخاف الله حُرقَة قلبي؟ فقال لها : نعم لقد آذيتني، آذيتني بشدة اهتمامك وفرط حبك، لم أستطع إيجاد أي امرأة تهتم بي كما كنتِ تفعلين، ولم أستطع أن  أشعر بالحب من بعدك، أقارن نظراتهن لي فلا أجد لأيٍّ منهنّ لذة النظر، يمسكن يدايَ فأشعر بالبرد بدلاً من الدفئ، لقد كان حبكِ مؤذياً جداً لشخصٍ لا يقدر نعمة الحب،
1

عزيمة على ما تبقى من العمر بقلم رزان أبو خليل

- ‏صباح الخير - رغم أنني لم أنم الليل، هل تقبل عزيمة على ما تبقى من عمري؟ دعني أوضحها لك: هل تعرف  كيف ينتهين  النساء من عمل البيوت، النساء المتعبات العائدات من وظائفهن؟ وأول ما يفعلن؟ كيف يرمين أكياس الخضراوات في الممر وفواتيرهن المجعلكة على الطاولة في الممر؟ وألعاب الأطفال المنتشرة في الممر! أريد أن أفعل هذا كل يوم معكَ أريد أن أرجع إلى بيت كلامنا هكذا، و أرمي يومي كلهُ تعبي كلهُ.. في ممر صوتكَ بيني وبينك مئات الشوارع
1

جثة على قيد الحب بقلم رزان أبو خليل

كانَ كلّ من يمرُّ في حياتي ويسمعُ صوت بكاء قلبي المهجور يدخل للمساعدة ولا يخرج بعدها أبداً.. جميعهم حاولوا مساعدة اللاشيء الموجود بالداخل، جميعهم لم يعرفوا أنّ صوتَ البكاء هذا مستمرٌ منذ سنة ، وتحديداً ابتداءً من اليوم الذي ماتَ فيه ذلك القلب بعدما رماه أحدهم هنا.. شممت رائحة غريبة أخذت بي للتقيؤ، فذهبت إلى الحمام كي  أكتشف لاحقاً أن ما تقيأته لم يكن سوى أعضاء بشرية. هو لا يريد أن يكف عن الصراخ طوال الليل بغرفة قلبي، أزوره في
1

سجل أنا عربي بقلم رزان أبو خليل

سجِّل! أنا عربي ورقمُ ميلادي الألفية الثانية وهذه قصيدتي الثانية وثالثها .. سيكتب  بعدَ ثانية ! فهلْ تغضبْ؟ سجِّلْ! أنا عربي وجنسيتي أردنية ذات الطين الفلسطينية وتحديداً طبرية وكتبي ثمانية أحملها من بلدة إلى بلدة والأقلام والدفترْ ولا أتوسَّلُ العلم من بابِكْ ولا أصغرْ أمامَ عظيم اختراعاتك فهل تغضب؟ سجل أنا عربي أنا اسم بلقبٍ هاشمي عتيد في بلادٍ كلُّ ما فيها يعيشُ بلذة النصر جذوري... قدسيّ العاصمة خليليّ العقل صبورٌ مثل اللاجئين عاشقٌ ليافا وحيفا وعكا وكل شبر في
0

احتسبته عند الله بقلم رزان أبو خليل

"رُزقت بِه و كأنِي دَعوتُ الله لِـيرزقني بِـحسنَة فرزقني الله بعَشرة أمثالهَا، كان في قلبي إيمان ثابت، أمنية ودعوة حفظتها ملائكة السماء،ليتني عرفت تلك الحسنة، التي كان هو ثوابها،لولا خوفي من الوشاة والحاسدين ، لطُفت به بقاع الأرض متباهياً بما آتاني الله، وكانت حيرتِي الجميلة به هو أنه جّبر خاطر أم رضا عُمر، مروره على قلبي كأنه آيةٌ قُرِأَت علی نفسي فاهتدت، سـبحــانَ من وضعـه فــي قلبــي بـهذه القــوة.. شاءت الأقدار بالفراق، واعتلى الحزن سابع سماء، فما كان للقلب سوى
3

في داخلي أَبْكَم يريدُ البَوْح بقلم رزان أبو خليل

_أراكَ عصيَّ الحالِ والحزن هَشَّمكَ؟ *أنا بخير، ألا تراني أحادث الجميع وأبتسم، ألا تراني أعطي الطمأنينة للعابرين وأنا متزن، لا تقلقِ فقط روحي متعبة، ونظراتي شاردة، وندوبي غائرة وأسأل الله الثبات _ولكن العيون نواطق! *لَمْ أنَل شيئًا، فكُل شيءٍ نالَ مِنّي. _لكن يا بني لا أحد يستطيع أن يجعلك تشعر بالنقص دون موافقتك. *إنَّ المرء على قدر حنيته يُهان. _لكن الحياة لَن تتوقف  على أشياء خذلتنا!  فدائماً يعوضنا الله بما هو أفضل. *تخيل صعوبة أن يتوقف المخدر عن عمله في
2

عروس الدهر

عَروسُ الدَهر (١) خاتم الذهب سوف يُخَبَّأ في داخل صندوق صغير وإمَّا يُباع في وقت الضيق، حفلُ زِفافك سوف ينتهي في غضون ساعتين ثم تبدأ ثرثرات العالم بِ " كان فستانها جميلاً، زينتها كانت قديمة للغاية، هي لا تتقن الرقص، ربما كانت تسريحة شعرها عصرية.. الخ" والكثير من الانتقادات، ثم ينتهي الحفلُ بعدها ولن يُذكر منهُ شيئاً سوى شريط الحفلُ الذي يحفظ تلك اللحظات، فُستان زِفافك وما معه من زينة ومجوهرات أيضاً سيعود إلى حيث كان، مِكياجك سوف يختفي مع
2

غَرَّبُونِي بقلم رزان أبو خليل

غَرَّبُونِي.. أيها السيدات والسادة الكرام ويا أصحاب السمو والوئام أَينَ أنا من الانقسام ؟ طُفتُ في بلاد الشام وكان هذا زُبْدُ الكلام : دمارٌ وحروبٌ وشتاتٌ وطغيان هكذا حدثتني لبنان هذا مسيحي لا يريد النسيان والمسلم يرفض أن يهان أي أنا إذاً من بني الإنسان! هكذا هكذا حدثتني لبنان سرتُ تاركاً خلفِيَ الآهات والأحزان، وإذ بي أسمع صوت طفلٍ أنين، استوقفته حائراً ماذا حل بذاك الوجه الجميل؟ قال عاشت عاشت فلسطين سُرِقَت قُدسي وأنا جَنين وضاعت أحلامي بين الطين أين
0

أنا هنا بقلم رزان أبو خليل

كوبٌ من الشاي ممزوج بنكهة النعناع الطازج، ورائحة الياسمين تحاصر أرجاء المكان بعطرها الزكيّ، أقلام وكتب تصتف خلف بعضها البعض، تتسارع من أنهيها أولاً، الوقت يجري بسرعة والأيام تمر كاللحظة، تعب السنين يقول ويهتف بصوتٍ عال ٍ الصفُوف الأخيرة ليست لك ، حيث تقف يبدأ العد، همسات الدعاء على سجادة صلاة أمي تقولي كل ليلة : كونِ أقوى لأجلها، قطرات العرق والتعب على جبين أبي تقول لي : دعيني ألمع في سماء جبينه لا تجففيني، أنا هنا ثمرةً من حصاد
1

في حضرة نفسي

إنها الثالثة بعد منتصف الويل،ظننت أنني بخير حتى ذهبت للطبيب للكشف عن صحة ذلك وكان في التقرير فقط رضُوض في المشاعر وكسُر في الخاطِر وبعض الخدوش على الذاكرة، رغبة عظيمة في البُكاء حَد الغرق، وضعت أغنيتي الحزينة الباهتة، ولكن من كثرة ضياعي انتهت ولم أسمع حرفاً منها،أشارَت ساعتي إلى الحَنين، و منذُ تلك اللحظة عقارِبُ التفكير تلدغُني، هنالك كان يجلس أحدهم ، شخصٌ ما لا يملك أياً من الملامح ، و لكنه معتم جداً سواده حالك  ، أسود و قبيح
0

جريمة اشتياق بقلم رزان أبو خليل

اليوم الأول : - عزيزي الذي أُحب ، لقد تم كسر قلبي بواسطتك و عجزت عن المقاومة ، عن التحدث حيال الأمر ، عجزت عن فعل أي شيء، سوى أن ألملم حطام قلبي و أستمر في الحديث عن أتفه الأشياء التى تُضحكك ، و حين تسألني عن حالي و ماذا بك! ، أجيبك بـ لا بأس ، و لكن كل البأس فى قلبي ، أعلم أن هذا ليس من العدل ، و لكن أتقبل ذلك لأنني أُحبك ، و لا
2

وأشار إلى قلبه بقلم رزان أبو خليل

وأشار إلى قلبه.. بدأت المسألة بِهل تسمح لي بفحص جرحك، وأشار إلى قلبه قائلاً : أي جرح؟ قل لي أي جرح؟ أي جرح منهم؟ هذا يؤلم كثيراً، حبيبتي مَنْ ضَرّْتني في قلبي، صديقي مَنْ أصابني في ظهري، والحياة مَنْ سكبت الهموم فوق أكتافي، هل اكتفيت أم هل من مزيد؟ هذا مؤلم أحياناً، من نحبهم لا يبادولننا نفس المشاعر، هذا بالكاد مؤلم، لكننا لا نستطيع تغيير ذلك، ستقول لي بأني لا أفهم، بل أفهم جداً وأعي ذلك، أعي تماماً أن تحب
0

معجزة في غرفة العقل بقلم رزان أبو خليل

منذ اليوم الذي وقعت فيه بين أيديهم، وأنا اسمي (روز)! لا أعلم لماذا ، لكنني أعلم بأن اسمي (رزان) ، بكل القوانين من المفترض أنني قد خُطِفْت ، ومن المفتروض أيضاً أن يتم معاقبتهم على فعلتهم هذه وعلى سلبهم حريتي مني، وعلى عدم قدرتي على فعل ما أريده ، منذ اليوم الذي ارتكبت فيه الخطأ الأسوء في حياتي ، الخطأ الذي كلفني حالي شخصياً، وجعلني مثل فأر التجارب، لكن لا بأس به، كانت محاولة اختطاف فريدة من نوعها، لكن ما
2

لعنة الحب بقلم رزان أبو خليل

الساعة الثانية صباحاً، الجميع في سبات عميق، هاتفي يرن لكنه مغلق، من أين هذا الصوت! هواتف الجميع مغلقة لا ضوء ولا صوت، تفقدت البيت بالكامل، لا يوجد أثر لأي شيء، لكنها نغمة رنين هاتفي المخصصة له ، ها هو بيدي لكنه مغلق، لم أكترث للموضوع ونمت، أحدهم يدق الباب، فزعت خائفة، أيقظت أخي، قم أحدهم يدق الباب، ترى من مات؟ هل حدث مع أحدهم شيئاً سيئاً؟ فتح الباب، لا أحد هنا، هل جُننتِ، تباً لكِ أيقظتيني من حلم جميل، لكنه
0

لن يعيش ابن العاطفة طويلاً

لن تجد إنسان قوّي بلا ماضي شنيّع ومؤلم ، لا أحد يصل إلى مرحلّة العقلانيّة إلا  وقد تدمّر كل شيء فيه، صعود السلم كان محتم عليه خطوة بخطوة، حتى وإن تعثر بإحداهن فكانت له مصدر إلهام لإكمال الصعود، لن تجد إنسان قوّي لم يعش نوعاً من المعاناة،  من ذل الحياة ؛ وكبرياء النفس ، وضجيج التفكير المزعج ، وعين حاسد ، وقلب حاقد ، وصداقة المنافق، فهو حينها آمن بأن قطعة الخبز التي رفعها من الشارع و قبلها ثم وضعها
0

ما زالت الحياة ممكنة أيتها الكورونا بقلم رزان أبو خليل

لنكن متباعدين اليوم وتجمعنا تراويح رمضان غداً، هُنالك صوت عميق بداخلي يُخبرني دائماً بأننا سنصل  إلى السلام يوماً، لا أعلم كيف ! ولكنني أؤمن وذلك الإيمان ينيرني رُغم كل شيء، ما زالت الحياة ممكنة، سوى أن ما كنا معتادين عليه أصبح استثنائياً، نعم ربما لقدر غير معلوم، لكن سنتجاوز هذه الأوقات العصيبة، ‏أليست كُل أمورنا  بين يدي الله ؟فليطمئن قلبنا  سيأتي رمضان بكل خير ، وستملأ الشوارع بالناس، ستتهيأ المساجد لصلوات التراويح، ستزول "صلوا في بيوتكم وسنسمع كلمة " تراصوا"،
5

لَنْ يَزُورَنَا النَمْلُ يا سُكَّرَ بَيْتِنَا بقلم رزان أبو خليل

لَنْ يَزُورَنَا النَمْلُ يا سُكَّرَ بَيْتِنَا زَفَافُ الجَميلَةُ الليلة سيكون أجمل زفاف، أصوات المحبة تعلو تعالت وبلغت عنان السماء، وعن جمال زفافها تكلم الأخرس وأبصر الأعمى، زفافها اليوم أجمل زفاف.. أنثروا الورد والزهور في الطرقات، أحضروا الحناء والزينة، فلتعلوا أصوات الزغاريد بزفاف القمر، النجوم فرحة تتراقص في السماء، والشمس أنارت الأرض بنور وجهها الجميل، تفتحت الزهور بفرحتها. لن يزورنا النمل يا سكر، الدموع واقفة أمام بيبان عيني، تلمع في عيني لفرحتك تارة ، وتارة أخرى تذرف لرحيلك من بيتنا، سترحلين
2

كُلُّهُم إِلَى اللِّقَاء، إِلاَّ أَنتَ إِلى قَلْبِي.. رزان علي أبو خليل

كُلُّهُم إِلَى اللِّقَاء، إِلاَّ أَنتَ إِلى قَلْبِي عرفته خفيف الروح،كتوم القلب، أقصى أمانيه ألا يفقد خفّته، خفّته في البقاء، خفّته في الشقاء، خفّته في الرحيل، لطالما كانت أكبر مخاوفه أن تكون ثقيلة، كان آخر من يغـادر، أهدأ من يغادر، أجمل من يغادر، كان قلبه ورقة شجرة يافعة، وكأن العالم خريفًا دائمًا.. منذ اللحظةِ الأولى في لقائكِ ، عرفتُ بأني تورطتُ وجداً ،وكم أُحب هذا، منذ أول ضحكة رأيتها على وجهك، همس لي قلبي نحن على وشك الحياة، وفي رواية اخرى
0

متهم بالتكنولوجيا

مُتَّهَمْ بالتكنولوجيا العالم غابةٌ واسعة وكبيرة وما نحن إلا كائنات صغيرة لَم تأخذ من مياه الحياة حق السقاية الكامل بعد، ما زلنا نسير في هذا الكون الغامض ونحن لا نعلم ما يخبئه المستقبل لنا، نُعِتنا بالجيل الفاشل، والشباب ذو السبات العميق، تلقينا من التوبيخات كماً هائلاً، تعرضنا للأذى والمشقة منذ الصغر، ولكن ما زلنا صامدين بحق هذا الجُرم اللعين، الذي أصبح يطارد كل شابٍ حتى في أحلامه، وُجِدنا على هذه الحياة والحروب تكسوها، آفاتُ الفقر قد بنت عُشَّها في جيوب
1

اعتراف خائن

عقلٌ مشوش يلتهمه التفكير، يمر الجميع لكن هي لا، أتعلمين ها أنا أنفث السجائر وأشرب القهوة على معدة خاوية كما كنت من قبل، ولكن أنتِ لم تعودي توبخيني على ذلك، أيقنت حينها رحيلكِ! يتصل بي الجميع، تصلني رسائل كثيرة، لكني أفتقد حروفك فيها، رحلتِ وأخذتِ كل تفصيل صغير جميل بي، زرعتِ في داخلي فراغاً كبيراً، رحلتِ ولم يبقَ سوى أثر الذكريات التي تمزق روحي، والقليل من الوجع كصورة  أتعايش معها وبعض من وعودي الكاذبة، حاولتُ إشغال نفسي عنكِ لكن كل
2

جزء من الشعور مفقود

يا سيدي سأكتب لك عن إحساسي، سأحاول أن أصف ما يختبأ بداخلي، سوف أكتب لك، ربما تستطيع الورق أن تقول ما عجز لساني عن قوله، يا سيدي كلما ألتقي بك ألهو في عيونك، إني في حضرتها أنسى الكلام، أضيع في دنيا ملك فيها الغرام، أضيع في لحظة واحدة بعتاب وملام، سوف أكتب لك عن القلب الذي لطالما ألقى اللوم على صمتي، سأكتب عن الدمع الذي يسري كل ليلة كلما غادر شمسه،لقد سرقتني الليالي من نفسي، في كل مرة نلتقي، كيف
1

اعتراف خائن بقلم رزان أبو خليل

عقلٌ مشوش يلتهمه التفكير، يمر الجميع لكن هي لا، أتعلمين ها أنا أنفث السجائر وأشرب القهوة على معدة خاوية كما كنت من قبل، ولكن أنتِ لم تعودي توبخيني على ذلك، أيقنت حينها رحيلكِ! يتصل بي الجميع، تصلني رسائل كثيرة، لكني أفتقد حروفك فيها، رحلتِ وأخذتِ كل تفصيل صغير جميل بي، زرعتِ في داخلي فراغاً كبيراً، رحلتِ ولم يبقَ سوى أثر الذكريات التي تمزق روحي، والقليل من الوجع كصورة  أتعايش معها وبعض من وعودي الكاذبة، حاولتُ إشغال نفسي عنكِ لكن كل
1

ليلة موادِع

ليلة البَارحَة لُوْ تَدري شْقَد بِجيتْ ْهَلَّتْ دموع عيني لِذِكرى حَزينَة أبْجِي بْحُرقَةْ صَدْر وأَقول يا ليت ذيج الأيام تعود حتى لو كانت مِريرة ذِبَحْني الشوق ولا إنتَ جيت وكنِت بنتظر ولو رسالة صِغيرة عاتبت وتألمت وبكيت وحنيت مثل حرقة موادع لِبنَيّتَه الفِقيرة يا ليت الليالي تعود يا ليت زمان أول ما كان به حِيرة ليا دخلت حياتي شْكِثِر  عانيت سُود الليالي واحزاني كِبيرة صرت أدمع لا قالوا حبيت شَسُولِف لهم وجروحي كِثيرة انا عنك وعن حبك صديت ما ببقى