Mohamed Amzil @mohamed_am

حاصل على شهادة الإجازة في شعبة التاريخ و الحضارة، باحث في الفلسفة و تاريخها، و مطلع على علم الإجتماع و علم النفس. و لكم أن تطلعوا على مقالات في مدونتي الخاصة:

نقاط السمعة 67
تاريخ التسجيل 24/11/2016
آخر تواجد يوم واحد

الثلاثي المشاغب.. خطابات الشعب المقهور

سحق الوجود الإنساني وتحويله إلى مجرد أرقام وأشياء تتلاشى قيمتها بالاستعمال القاتم والاستغلال المتعدد، هي الحقيقة السائدة في العالم بشكل عام، ولكن تأخذ طابعها الأكثر وضوحا في عالمنا التابع، الذي يُعاني من مشاكل اقتصادية تجعل الحياة الاجتماعية في أزمة سيكولوجية، تجعل الشخص مُتعثرا في آنيته ولا يستطع أن يُحدد قيمته بين الأشياء والأرقام المنتشرة في محيطه.

إن السحق المتكرر للإنسانية بسياسة السيطرة والرقابة والاضطهاد اللاإنساني واللاعقلاني يُولد في نفسية الشعب المقهور شحنات سالبة ترغب في التحقق في الواقع القائم، من أجل توجيه الانتباه إلى التشوه الذي يتسم به هذا الواقع، ولكن الإشكالية المثيرة هنا هي؛ كيف يمكن لهاته الشحنات السالبة أن تتحقق في هذا العالم لنفي التشوه الذي يُعانيه.

القيمة بين المال و المجتمع

الغني يملك القيمة، لأن أغلب من في المجتمع يظنون أنه إن أعطوه تلك القيمة فسيكافؤهم بالمال. يعني أن الغني لا قيمة له في ذاته و إنما في ماله، بمعنى أكثر جمالية، حتى و إن كان الغني حمارا ينهق نهيقا فسيقول...

خطورة البناء اللغوي العامي في التعليم - ساسة بوست

كذبة تاريخة عن ابن رشد و الحضارة الإسلامية

صدق مالك بن نبي حين أكد بأن أخطر الكائنات على الحضارة و نهضتها هم المتعالمون، أي الذين أخذوا القليل من العلم و يدعون أنهم علماء و أهل الحكمة.

كيف نفهم الصراع الفلسطيني الصهيوني بمنظار الفلسفة؟

الجامعة.. معبد "المِينْيُونَزْ" والنموذج المستحيل وثورة المنبوذين!

لمحة شاملة عن مسلسل Breaking Bad | محمد أمزيل

العولمة بين حكومة العالم وحرب عالمية ثالثة (4) | محمد أمزيل

العولمة بين حكومة العالم حرب عالمية ثالثة (2) | محمد أمزيل

العولمة بين حكومة العالم وحرب عالمية ثالثة (1) | محمد أمزيل

قلم من جحيم ..."سقوط سريالي(05)

في غرفة شبه مظلمة

جدرانها من اسمنت عنيد

شبكة عنكبوت في الزوايا كنسيج محبوك

رائحة الرطوبة تنتشر في المكان

قرب أحد الجدران مكتب خشبي قديم

فوقه شمعة تتلألؤ من شمعدان نحاسي

أوراق متناثرة بجانبه بفوضى قاتمة

هناك بالمثل كرسي...

مغالطة «العلمانية تساوي التقدم» - ساسة بوست

العلمانية بين الغرب و العرب

حاول إنسانيوا النهضة و مفكروا عصر الأنوار صياغة أفكار يمكنها تحرير الإنسان من إستغلال الكنيسة الكاثوليكية التي كانت تحطم العزائم و تقف كحاجز أما العلم و المعرفة اللاسكولائية. فأفرزوا بذلك ما يسمى اليوم بالعلمانية، و قد استمرت هاته الصياغة...

من يفتح "صندوق باندورا" ويُحدث مجزرة منشار تكساس؟

http://blogs.aljazeera.net/...

الإستهلاك العبثي: كرة القدم في قفص الإتهام | كاتب

https://www.kateib.tk/2018/...

الإعلام التافه يخلق جيشا من الزومبي

الإعلام الذي يجعل من التافه بطلا

ومن البطل تافها

يجعل من المشاهدين جيشا من الزومبي

محمد_أمزيل

عقل_من_قش

الطفل العجوز بين أخطاء الماضي و قلق الحاضر

الاعتقال السياسي.. أداة الدولة الديكتاتورية

http://blogs.aljazeera.net/...

الدولة في قمة الهرم داخل عالم الجريمة

في عالم الجريمة المنظمة هناك، بالترتيب حسب الخطورة:

-العصابة

-بارونات المخدرات

-المافيا

-الشركات

-الدولة

عقل_من_قش

مغالطة المنشأ و العرب

سيظل العرب جامدين في مكانهم و كأنهم يعيشون في البقعة الغامضة، مادامت مغالطة المنشأ تطارد عقولهم كمتلازمة، بالمثل الذي تطارد به لعنة الخطيئة الأولى المسيحيين.

ظاهرة التحرش الجنسي ج(5) نيل الاعتراف

-تذكير

إنسان أم شرنقة مسخ كافكا؟

من العقل البشري الذي تلوث بفضلات الإعلام، تنطلق الأفكار على شكل كلمات لتعبر عن انحطاط ميتا-معرفي مشوه، لا هو بمنطقي و لا هو بواقعي، وإنما تعبير نفعي يعتبر أن الوجود الإنساني ماهو إلا سيرة قصيرة للبقاء النوعي داخل دائرة الصراع البيولوجي. إنه يحصر الإنسانية في معنى وظيفي سلوكي منهزم، يجعل من الإنسان كيانا بيولوجيا يعمل ليعيش و ينسخ نسخا أخرى منه بطريقة تختلف عنه في الكم فقط. و بعبارة أكثر تفصيلا، إنه يجعل الإنسان كحيوان وقع في هذا العالم ليأكل و ينفرز مزيدا من الضحاياالأأخرى إلى عالم الإنشاء بسبب نشوة و شهوة، ضحايا لم يقرروا أن يكونوا و لن يقرروا كيف سيكونا. إنهم هنا الىن و لأجل ال"هنا" و "الآن" سيستمرون دون إختيار و قرار، سيستمرون فقط بتكرار التمثيل على خشبة المسرح التي لم يفهموا حتى لماذا هي هكذا.

سنة جديدة بين الآلة السريالية ومطرقة اللانهاية

تغرب الشمس لتشرق بيوم جديد، ليس لهذا معنى في المجال العلمي، لكن تبقى كلمة اليوم الجديد هي نفسها، سواءا بالنسبة للعامي أو بالنسبة للعالم أو بالنسبة للفيسلوف أو بالنسبة للزومبي. إلا أن الفرق بينهم يكمن في طريقة استثمار هذا اليوم.

فقرة من رواية أكتبها بعنوان "البعد الخامس والحاسة السادسة"

..."تذكر قصة شاب هاجر من قريته ليبحث عن عمل، لكنه عوض أن يعمل سقط في دوامة من الأحداث غير المتوقعة. حيث زجد في شارع مظلم فتاة مغتصبة ومرمية في الشارع، فاقدة الوعي، فحاول مساعدتها، لكنها اتهمته في الأخير بانه هو...

العولمة بين حكومة العالم وحرب عالمية ثالثة (الجزء الرابع)

سأتحدث في هذا الجزء عن السبب الذي يجعل العالم الصناعي يمنع العالم التابع من التقدم، وأيضا سنتكلم عن مشكل البطالة كظاهرة اجتماعية متفاقمة بدون حل نتيجة الوضع في العالم التابع.

______________________________

الآن نحن تحت سيطرة نظام العولمة، الذي يحاول حشر...