محمد شامخ @mas55339

*إذا سكت العالِم لخوفِه والجاهل لجهله, فمن ينشر الحق؟!*

نقاط السمعة 426
تاريخ التسجيل 22/02/2014
-5

أتمنى أن يظل أغلب الملحدين على رأيهم في عدم الإنجاب وبذلك يكونوا خدموا البشرية خدمة كبيرة كما يدعون

لا تريد أن تنجب لا تنجب , ترى أن مستقبلك أسود وأيامك القادمة ستنتهي بتعليق رأسك على سور بغداد أو ستغدو آكل للحوم البشر , هذا رأيك وحقك ولا يستطيع أحد أن يجبرك على أن تنجب لأنه ببساطة لا أحد يهتم بك ولا بذريتك.

وبما أني مسلم موحد بالله أوقن بأنه هو الرزاق ذو القوة المتين , فلماذا أخشى الإنجاب؟!

حقيقة أتعجب من آراء أشخاص يتحدثون عن كوارث ومصائب وعيش ضنك رغم أن مشاركاتهم تدل على أنهم يعيشون في خير ونعمة!

من يخاف من المستقبل هو في الغالب إنسان غير مؤمن إيمان حقيقي , الأمر كله بيد الله , يبدل الحال من حالٍ إلى حال في أقل من طرفة عين.

المسلم أمره كله خير كما قال النبي صلى الله عليه وسلم فيما معنى الحديث الصحيح.

الدنيا كلها زائلة , اعمل الخير وافعل ما أمرك الله به ( الذي هو بالمناسبة فيه خير للبشرية كلها حتى وإن كانوا ملحدين ) ولا تشغل نفسك بالمستقبل وفي نفس الوقت تمتع بما تحت يديك من نعم وخيرات ومن ضمنها نعمة الأمومة والأبوة.

أخيرًا , كم شخص لا يريد الإنجاب مقارنة بمن يريد حول العالم كله بمسلمين وغير مسلمين؟

نسبة لا تكاد تذكر , لماذا؟ لأن الإنجاب من فطرة البشر , الناس جُبلت على حُب الأولاد وحُب المال , هذه هي القاعدة أم الشواذ فكما أسلفت لا يهتم بهم أحد.

مرحبًا أخي الكريم

بالنسبة لشركات الإتصالات تستطيع حجب أي موقع.

حقيقة لا أحبذ إنشاء موقع مثل الموقع الذي تنوي إنشائه لعدة أسباب:

1- دينيًا, لن تخلو من مخالفات شرعية وبالتالي ستكون سيئات جارية أنت في غنى عنها.

2- دنيويًا , إضاعة وقت ثمين في القرصنة والنهاية بضغطة زر يضيع جهد سنين وأبسط مثال المواقع التي حُجبت وكان يعمل عليها الكثير والكثير.

فنصيحتي لك أن تركز فيما يفيد وتستخدم عِلمك فيما ينفع والحمد لله أبواب الخير والرزق كثيرة ومتشعبة.

وبالتوفيق لك.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

حقيقة لا أرى لها فائدة طالما أنها في كل الأحوال مجهول.

لن يفرق إن كان هو الكاتب أو المعلق أو شخص يدعي أنه الكاتب الأصلي.

والله يحفظك

-2

ما معنى ( أَضَلَّهُ اللَّه ) , (خَتَمَ عَلَىٰ سَمْعِهِ وَقَلْبِهِ وَجَعَلَ عَلَىٰ بَصَرِهِ غِشَاوَةً) .

لو أنك تبحث عن إجابة شافية , يمكن البحث في جوجل وستجد أن سؤالك وأسئلة غيرك قد قُتلت بحثًا.

الإسلام هو الديانة الوحيدة التي وضعت حلول لما قد يصيبك في حياتك وكفارات لما قد تفعله من ذنوب ولم تتركك وحيدًا تعاني في حياتك, بل كان النهج الرباني صريحًا وواضحًا

لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا ۚ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ

وهذا من تمام رحمة الله تعالى بعباده وخلقه.

الإسلام أمرنا بالوضوء للصلاة , ماذا يحدث لو لم يوجد ماء؟

هل تتوضوء بالماء وتموت عطشًا أو لا تصل فيكون عقابك جهنم؟!

لا , هناك التيمم, لا يوجد تراب, هناك حجر هناك ما يظهر من على باطن الأرض , لا يوجد ماء ولا يستطيع التيمم على الإطلاق أو الحركة يمكنه أن يصلي.

كفارة اليمين مثلًا

1- إطعام 10 مساكين.

2- كسوتهم

3- عتق رقبة مؤمنة

حسنًا ليس عنده رقيق وليس عنده مال لينفق على إطعام أو كسوة 10مساكين , ماذا يفعل؟

صيام 3 أيام متتابعة.

بل حتى المحرمات رخص الإسلام في إتيان بعضها حتى لا يهلك المرء مثل شُرب الخمر أو أكل لحم الخنزير أو الميتة في حالة الإشراف على الهلاك أو الموت ليقم صلبه.

يتميز الإسلام بأن أحكامه قابلة للتطبيق في كل زمان ومكان , هناك مرونة في التطبيق والخيارات وشروط صعبة قد تصل لحد الإستحالة في تنفيذ الحدود مثل حد الزنا الذي يتطلب لتنفيذه إما الإقرار وإما وجود 4 شهود عدول يشاهدون عملية المواقعة الجسدية في نفس الوقت وهذا أمر صعب للغاية.

و طقوس التقرب من الآلهة

حاشا لله!

خانك اللفظ أخي الكريم.

في التاريخ الإسلامي، نقرأ أن الخليفة عمر بن الخطاب قد عطل حد السرقة في فترة ما. بعض النظر عن الاختلاف في الموضوع

للأسف الشديد هذه الفكرة الخاطئة منتشرة بكثرة بين عقول المسلمين وهذا لم يحدث إطلاقًا!

سيدنا عمر بن الخطاب لم يرجئ أو يُعطل أو يمنع ( أو أي مترادف آخر له نفس المعنى ) حد السرقة ولا غيره من الحدود أنى له ذلك وهو الفاروق؟!

لتطبيق حد السرقة لابد أن يكون هناك شروط محددة , أي خلل بتلك الشروط لا يطبق الحد وهذا من عدل الإسلام ورحمته وتلك النقاط للأسف الشديد لا يفهمها

الذي حدث أنه لم تنطبق الشروط , فكيف يقيم الحد؟!

هناك مجاعة وهناك شبهة الجوع والهلاك فمن سرق ليقم صلبه لا لكي يزداد غنى , كيف يطبق عليه الحد وحفظ النفس أولى من حفظ المال؟!

الله جل وعلا

حقيقة لا أعلم كيف لا يؤمن عاقل بعدم وجود الله؟!

الأدلة كلها أمام عينه ويرهق نفسه بنظريات وأمور عجيبة.

الموت

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

عن نفسي أرى أن المغرب بمفهومه الكبير ( تونس والجزائر والمغرب ) يُظلم كثيرًا من قِبل المشارقة بخصوص لغتهم.

كما قال الأعزاء من الجزائر الحبيبة أن الإستعمار جلس بفرنسا سنوات طويلة تلك السنوات مكنتهم من تغيير أمور كثيرة داخل الشأن الجزائري تحديدًا.

  • مصر مثلًا جلس الإستعمار الإنجليزي فيها حوالي 78 سنة , الإنجليز من وجهة نظري لم يفرضوا الإنجليزية على مصر مثلما هيمنت الفرنسية على الجزائر.

  • العامية المصرية مثلًا تكاد تكون موحدة في أغلب ربوع مصر بإختلاف كلمات معينة وبالتأكيد ما عدا اللغة النوبية غير ذلك فكل المصريين يفهمون بعضهم البعض, ما أعرفه عن اللهجات في الجزائر أن تقريبًا كل إقليم له لهجة خاصة به ( وأرجو إن كنت مخطئ أن يصحح لي الكِرام من أرض الجزائر) لذلك فالمستمع الغير جزائري يشعر بأن الجزائريين لا يتحدثون العربية إطلاقًا.

الأمر الآخر , أن المغرب الكبير هو إرث أمازيغي فطبيعي جدًا أن تتواجد بلهجته المحلية العديد والعديد من الكلمات الأمازيغية التي هي بالأصل لغته قبل دخول الإسلام إليه وبالطبع المشارقة لا يعلمون تلك اللغة ( التي هي تنقسم لأكثر من لهجة على حد علمي) وبالتالي يشعرون بالحيرة تجاهها.

أخيرًا, قد تتواجد كلمات عربية فصيحة لا نعلم معانها , فنشعر بأنها غير عربية لتوسع العربية وكثرة مفرادتها رغم أنها فصيحة مثل كلمة إمبارح تعني في اللهجة المصرية أمس ورغم ذلك فالكلمة عربية فصيحة وليس عامية مصرية.

الخلاصة , الجزائر تحديدًا تعرضت ومازلت لحملات تغريب ممنهجة وهذا من وجهة نظري يعود إلى قوتها وبأسها الشديد وكذلك مواردها المتعددة.

عن نفسي لا أراه يصلح

أنت عندما كتبته وضعت تشكيل حتى لا نخلط بينه وبين فعل الرسم.

تخيل ما سيلاقيه الإبن من مشاكل وسخرية في حياته!

الأسماء الدينية والمشهورة وذات المعان المتميزة كثيرة ما شاء الله فيمكنك الإختيار منها.

بالبحث وجدت أن الفعل أرْسَمَ الإبل , أي حثها على المشي السريع.

أسأل ألله أن يجعله من مواليد السعادة في الدارين.

أرى الفصل أفضل شئ حتى في العمل

ما المشكلة إن كان هناك مدارس خاصة بالبنات وجامعات خاصة بهن؟

العزيز Greenophile

أشكر لك مشاركتك والتي استفدت منها بلا شك والتي تدل على معرفة ودراسة كبيرة ما شاء الله.

هلا تنصحني بكتب سواء بالعربية أو الإنجليزية تتحدث عن نشأة اللغات واختلاف الألسنة تكون مبسطة وليست أكاديمية؟

وبالمناسبة لا أذكر أن هذا من شروط خمسات.

صاحب الحساب مسئول عن الحساب سواء بالسلب أو بالإيجاب.

أشكر لك تذكيرك

لكن أتحدث بشكل عام بغض النظر عن خمسات.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

حقيقة لا أعلم ما الداعي لتلك الفكرة؟!

هذه الفكرة بداية ليست من قبيل نُصرة الإسلام , فالأصل أن المسلم يصلي جماعة في مسجد بل وقد يؤثم لو صلى منفردًا وهذا أولًا.

ثانيًا: هذه الفكرة قد تفتنه في دينه من ناحيتين:

1- قد يُعتقل أو يتم التعرض لزوجته من قِبل الشرطة.

2- قد يتسرب الرياء والعجب لنفسه فيضيع عمله.

والقاعدة الفقهية الشهيرة ( درء المفاسد مقدم على جلب المصالح).

ثالثًا: ما الفائدة المرجوة من هذا الهاشتاج؟!

يعني ليست عِلم ينتفع به وليست وسيلة للتآخي والتعاون في الخير ( على قدر فهمي وقد أكون مخطئ في فهمي).

تم التصوير ورفع الصور , ثم ماذا؟!

أليس طبيعيًا أن يرفع الصور شخص يريد أن يظهر بمظهر الملتزم فيكون هذا الهاشتاج سببًا في شرك أصغر؟

رابعًا: قد يرافق هذا الهاشتاج محظورات شرعية

مثل صور النساء ومناظر مخلة , فالتصوير سيتم في بلاد غير مسلمة في أماكن غير مخصصة للصلاة , فطبيعي جدًا أن تجد في الصورة شخص ساجد وتظهر بجواره إمراة عارية تتمشى!

وهذا أمر للأسف يقع فيه بعض ممن يظنون أنهم يدعون لله.

والله يحفظه ويحفظك وينصر عباده المسلمين.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكِ ورزقك الإخلاص في السر والعلن.

عن نفسي أرى أن الوضوء هو حل ناجع لموضوع الكسل بإذن الله.

كون المرء على وضوء دائمًا يجعل الصلاة سهلة بالنسبة له من ناحية ومن ناحية أخرى سيشعر بعدم راحة وهو متوضئ ولا يصلي!

جامعة القاهرة كانت أشبه بمدارس الكتاتيب و لا تمسى جامعة , عند إنشائها حصل لها معارضة لأنها سوف تنافس الأزهر

الجامعة المصرية عارضها الإحتلال الإنجليزي بقيادة اللورد كرومر وهذا أمر ثابت ولا أعلم من أين تأتي بهذا الكلام حقيقة؟!

لو عندك ما يثبت أن الإحتلال الإنجليزي قام بنناء جامعة القاهرة أو غيرها في مصر يا ليت تضعه حتى نتعلم.

السكك الحديد أنشأتها بريطانيا في مصر ليس حبًا فينا وإنما لنقل قواتها لمختلف بقاع مصر والسودان وكذلك لنقل خيرات تلك الدول لعاصمة الضباب.

في مصر قاموا ببناء جامعة القاهرة و عدة مدارس تعزز من تواجدهم فيها , و قاموا ببناء قطار يربط المحافظات ببعضها و قاموا ببناء بعض المنشاءات الخدميه

الإحتلال الإنجليزي لم يبن جامعة القاهرة ولا غيرها!

بالعكس عارض الإحتلال إنشاء الجامعة المصرية , بقيادة اللورد كرومر.

الإحتلال لا يبن مدارس أو مستشفيات , لأنه يهمه أن يظل الشعب المحتل في جهل وصحة ضعيفة.

جزاها الله خيرًا وأكرمها.

صديقتي لم تتبع قاعدة دينية ولا سنة صريحة.. ولكن كان لديها القدرة على السمو لروح الدين وليس التوقف عند نصوصه..فمِن فِهمها لمقاصد الدين خلقت لنفسها ناموس من الرحمة تتزين طاعتها به..

كل ما فعلته صديقتك موجود في الإسلام وأُمر المسلمين بإتباعه ولكن كثير منهم للأسف يخالفون النهج القويم.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

تناول طيب ما شاء الله.

هل فكرت في طرح دوراتك عبر موقع Udemy ؟

بالتوفيق لك.

أسأل الله أن ينجي أهلنا في الجزائر ويحفظهم.

لأن رواة الحديث في الغالب إن لم يكن كلهم هم رواة القرآن الكريم.

لو استعملنا منهجك ,ما المانع أن يكون القرآن الكريم مُحرف؟

البخاري وضع شروط تكاد تكون تعجيزية لقبول الحديث , وتلك الشروط تلقتها الأمة بالقبول وكلهم عندهم عقول وعلماء وأهل دين ونخوة وحمية للإسلام.

كما قلت لك , لو أنك تبتغي الخير حقًا, إشغل نفسك بالطاعات والعلِم الشرعي حتى تستطيع أن تناقش وتعمل عقلك.

غير ذلك فأنت تتبع هواك.

يعني مع إحترامي الكامل لشخصك الكريم قد لا تكون تعرف الفرق بين الحديث المرسل والحديث المرفوع وتقول أنك تريد أن تعمل عقلك؟!

والله يحفظك

تدخل هندسة ولا تريد التخرج منها؟!

لماذا دخلتها من الأساس؟!

-1

فتستطيع دخول كلية الهندسة (مثما افعل في الوقت الحالي)

والبقاء فيها بعد ذلك دون التخرج منها وبذلك تكون ضربت عدة عصافير بوقت واحد

!!!!!

ويضيع عمره ويسبقه في التخرج من كان أصغر منه!

المشكلة أن كل من هب ودب يتحدث في البخاري ومسلم!

عدد من علماء الحديث تناولوا أحاديث البخاري قديمًا وكان الرأي الصحيح للبخاري!

لكن أن يأتي أحدهم لا يعلم السالب من الموجب ويتحدث في علم الحديث الذي هو من أصعب وأخطر أبواب العلم الشرعي فهذا غير مقبول.

ونصيحتي لك ولغيرك , دع البخاري ومسلم , واجتهد في الطاعات وعليك بنفسك حتى لا تفتح عليها باب شر مستطير أنت في غنى عنه.

ودعوتي الأخيرة ليس الغرض منها اغلاق عقلك أو التوقف عن دراسة العلم الشرعي أبدًأ, وإنما تناول المسائل الشرعية دون علِم ودون دراسة , سيكون كارثة كالتي نراها ونسمعها ممن يدعي أنه يخشى على السُنة من الأحاديث الموضوعة وهو في الغالب يا كاذب يا دجال يبتغي الشهرة بمخالفة الإجماع وما اتفقت عليه الأمة.

بالتوفيق لك.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

يا أخي الكريم بدلًا من أن تدخل نفسك في متاهات وذنوب أنت في غنى عنها , اختر مجالات مباحة تفيدك في الدنيا والاخرة.

هذا شهر عبادة , فلا تساهم ولو بالقليل في تضييع وقته.

والله يحفظك ويرعاك

كراهية الأب أو الأم للإبن شئ مستحيل ونادر الحدوث.

قد يصدر عن الأب مواقف يظن الإبن أنه يكرهه لكن قد يكون لها سبب آخر لم يشغل الإبن باله بالبحث عنه.

قد يفعل الإبن شئ خطأ وأمر جسيم فيتجاهله الأب عقابًا له فيظن أنه لا يطيقه.

حتى لو افترضنا أن الأب يكره إبنه دون سبب , فعلى الإب أن يتقرب من أبيه قدر الإستطاعة ويبره ويُحسن إليه خاصة لو كان كبير السن.