Elina Khaled @1_sos

نقاط السمعة 32
تاريخ التسجيل 08/09/2019
آخر تواجد يوم واحد

ثِقلُ الحجر الأعمى

أخذت أضرب ولا أبالي ، امحقةٌ أنا أم طغى عليَ عمى الفؤادُ ، قطعة الحجر الجالسة على قلبي تثقُل كلما تذكرت شكله ،صراخه وحتى نظرة أعينه بدأ يهز برأسه بكل غضب و يرمي الشتائم هنا وهناك لم أستطع تحمل منظرة و هو يصبح كالثور ينطح بكلامه كل من رأه أمامه ، أمسكت أطرفي حتى أخر نفس ولكنه لم يصمت و بقيَ يصرخ ويشتم ، حتى أنني نفسي لم أدرك ماذا أفعل .

كانت أعينه منفتحةً على أوسعها ، وفاهه مفتوحاً مما رأى ، ولكنها لم تكن سوى ثوانٍ هي التي لكمته بها ،حتى قدم و أمسكني من رقبتي و رمى بي أرضاً ، صارخاً و شاتِمً بي مرة آخرى ، شعرت براحةٍ غريبة حتى مع رأسي التي بدأت تنزق دماً خفيفاً ولكنني أرتحت ذهب ثِقلُ الحجر الأعمى ، ولكنها لم تستمر من راحةٍ حتى أعطاني نظرةً ظننت أني مقتولة بعدها ، ولكنه ذهب و هو يخرج دخاناً من رأسه أو هذا ما تخيلت ، ولكنه ذهب و هذا هو المهم .

كتابةٌ على فراغ

لم أدرِ أين أخذ و جهي الذي أمتلأ دموعاً أقسمت ألا أنزلها ،لم أعد أقوى على تحمل ضغط وضع رأسي تحت مقصلة عقيمة حلمت بألا اواجهها ،تلك الليالي الساهرة مع خواطري و كتبي أخترقت ذكرياتي محاولةً تذكيري بسماء القدس التي أمتلأ بعيونٍ حالمة........

أختُرق رأسي مرة آخرى بصوت موج البحر و هو يهدر بقوة لم أستطع إيقافه ،فالبحر هو كل ما أحلم الشواطئ اللامعة الأمواج العاتية و جتى الميناء القديم هو كل ما يأتي عند ذِكر حريتي .........

في الحياة خيال و للخيال أحلام

اليوم انهيت كتاب نحو الحرية و هو يعتبر السرية الذاتية لنيلسون مانديلا ......

كما في اول السطر السيرة الذاتية لأشهر الرجال دفاعاً عن الحرية ..نيلسون مانديلا .. سأعطي بعض اللمحات عن الكتاب

هل يوجد وجهه اخر لزيارة ماكرون للبنان

مرحبا يا رفاق

حسنا جميعنا سمعنا عن زيارة الرئيس الفرنسي ماكرون لبيروت و عن مساندته للأهالي و التضمان معهم و تغيرداته المسانده للبنان

اصبح تحقيق الاهداف غير مجدي

مرحبا يا اصدقاء حسنا هذه السنة لقد وضعت بعض الاهداف و في الواقع لقد مشيت في طريق تحقيقها ولنقل ان الحجر المنزلي كان افضل فرصة للعمل على اهادفي و من اهم العادات التي كنت اتبعها هي الاستيقاظ باكرا لتحقيق الهدف و الانجاز المهام المطلوبة ولكن هذه الفترة لقد مضى اسبوعين وانا استيقظ دون هدف دون قائمة للمهام لانجازها حتى ان وضعت بدأ اراها بلا فائدة اقصد انا لم اعد أشعر بالحماسة كما في السابق و بدأ ارى اهادفي و احلامي غير منطقية او حتى غير مجدية او حتى لا فائدة من تحقيقها لانها حتى وان حدثت لن توصلني للذي أريده حتى وان كانت بعض هذه الاهداف قد غيرتني كثيرا و للافضل طبعا لكن اشعر انني ضائعة ......لذا هل من حل او نصيحة يا رفاق هل يجب ان اغير احلامي و اهدافي ام لا افعل اي شيء وانتظر حتى تعود شرارة الحماس

كيف ابدأ عملا حرا

مرحبا جميعا لقد سمعت مؤخرا عن العمل الحر و احببت الفكرة وبدأت اقرأ عن الموضوع ولكن احتاج بعض المعلومات و النصائح

اولا انا اجيد الكتابة مثل كتابة القصص و الروايات و اشياء من هذا القبيل هل يمكن الاستفادة منه في عالم العمل الحر

كيف ابدا بتأليف الكتب ؟

كيف ابدا بتأليف الكتب ؟

مرحبا .... انا بحب الكتب وحلمي اصير كاتبة بس كل ما ابدا رواية ما بكملها بس بكتب عدد قليل فيها و بمل و ببدا اكتب رواية جديدة في اي نصيحه لكاتبة مبتدئة