جميعنا يرغب في الثراء .. بالطبع الثراء له معنى عام، كما أوضحت في هذا الموضوع (https://goo.gl/EjEzSX) ولكن يظل الثراء المادي هو الهدف الذي يستيقظ له الناس كل يوم، وينامون وهم يحلمون به.

لا خلاف على أن المال هو قوام الحياة، وأن المال يجعل الحياة أكثر سهولة ومتعة، ويساعد على تقليل الأزمات سواء المادية أو النفسية، ولا ننس المقولة الشهيرة: "إن لم يسبب لي المال السعادة، فعلى الأقل سيساعدني على الحزن في مكان فخم."

هل هناك عادات للأثرياء؟

بالطبع، وهم ملتزمون بها، وهذا سبب ثراؤهم. هل هي أسرار؟ أقصد ما هو سر ثراء الأثرياء؟ وهل هناك عادات معينة يقومون بها من الممكن الاستفادة منها؟

بالتأكيد .. هناك قائمة من العادات، بعضها متخصص، وبعضها عام – وهو ما سنذكره في هذا الموضوع – ولكن جميع الأثرياء اتفقوا على صفة واحدة: الالتزام بتطبيق هذه العادات بشكل منتظم.

تحدثت سابقًا عن موضوع الالتزام (رابط الموضوع: https://goo.gl/MGE41r) وهو يعتبر عنصرًا أساسيًا في موضوع اليوم كذلك. فالعادات التالية جميعها، تتطلب نوعًا من الالتزام، بجانب العمل على تحقيق الأهداف المرتبطة بتحقيق حلم الثراء.

قام توم كورلي بعمل لقاءات وأبحاث عن 177 مليونيرًا من العصاميين، للبحث في عاداتهم اليومية والأسباب التي جعلتهم أثرياء. قام كورلي بجمع تلك العادات في كتاب بعنوان "غيّر عاداتك، غيّر حياتك Change Your Habits, Change Your Life"، وحقق الكتاب مبيعات ضخمة.

معظم النصائح الواردة مأخوذة من الكتاب، والبعض من كتب أخرى.

لنبدأ....

1. الأثرياء يستيقظون مبكرًا

وبالتالي ينامون في وقت مبكر في نهاية اليوم. لا يتوقع أن يستيقظ الإنسان باكرًا وهو ينام الساعة الثانية عشر، أو الواحدة بعد منتصف الليل. من يستيقظ مبكرًا يجد لديه متسعًا من الوقت لفعل الكثير من الأشياء التي لا يستطيع من يستيقظ متأخرًا أن يفعلها. بل إن حجم الإنجاز اليومي لمن يستيقظ مبكرًا يسمح له بأن ينهي يومه مبكرًا كذلك، وتستمر دائرة النشاط والإنجاز في جسده.

وصاحب الاستيقاظ مبكرًا يصلي الفجر يصيبه من دعوة النبي – صلى الله عليه وسلم – في اجتلاب البركة لعمله. يمكنك مشاهدة هذا الفيديو القصير (46 ثانية)

https://www.youtube.com/watch?v=VdRy6Fo-6Ak

2. الأثرياء يقرأون كل يوم

جميع الأثرياء يقرأون كل يوم على الأقل لمدة 30 دقيقة. لم أستطع أن أنسى صورة مارك زوكربيرج وهو جالس في منزله يقرأ مقدمة ابن خلدون بينما يجلس على الفيسبوك مليارات البشر.

يفضل الأثرياء قراءة كتب السير الذاتية، الكتب التاريخية، كتب التنمية البشرية وتطوير الذات (ألا يذكرك هذا بشيء؟ https://goo.gl/4WmeJP). لا يفضل الأثرياء قراءة الروايات ويرونها مضيعة للوقت. وأنا أرى أن قراءة الروايات الهادفة العميقة التي لها مغزى، مفيد مثله مثل بقية الكتب. فمؤلف الرواية لديه وجهة نظر يرغب في نقلها، ويرى أنها ستكون مملة أو ستُنسى لو تم نقلها بشكل مباشر، لذلك يلجأ إلى وضعها في ثنايا رواية.

اقرأ كل شيء .. وستحقق فائدة من كل شيء.

3. الأثرياء لهم أكثر من مصدر دخل

لا يعتمد المليونيرات على مصدر واحد للدخل، يجب أن يكون لدى المليونير الذكي 3 مصادر للدخل على الأقل. هذا ما يقوله كورلي عن دراسته التي قام بها، فقد أكد أن 65% من المليونيرات العصاميين لهم على الأقل 3 مصادر متعددة للدخل.

تعدد مصادر الدخل لا يعني بالضرورة أن تكون من جنس عملك/تخصصك. من الممكن أن تستثمر جزءًا من ثروتك في مشروع لا يتطلب منك أي متابعة، وتكتفي بجني الأرباح السنوية منه.

معظم الأثرياء يستثمرون في المجال العقاري، وهو أفضل مجال يمكن حفظ الثروة فيه، فقيمة العقارات – إن لم تكن مستقرة – في ازدياد مستمر.

4. الأثرياء يصادقون الأثرياء مثلهم (ويبتعدون عن السلبيين أو المحبطيين)

ربما تبدو هذه النصيحة عنصرية نوعًا ما، ولكن معظم الأثرياء يبتعدون عن السلبين والمحبطين، وأبناء سعد زغلول – مفيش فايدة – حتى لا يؤثرون على نفسيتهم أو إنتاجيتهم.

يقول كورلي: "مستوى نجاحك مرتبط بمن تقضي معهم أغلب وقتك"

5. الأثرياء يعملون لأنفسهم لا لأجل الآخرين

الثري الحقيقي هو من يبني أصوله التي يمكنه الاعتماد عليها طوال حياته، حتى في الأوقات التي يرغب فيها في الراحة وترك العمل.

العمل لدى الآخرين يعني أن تستثمر جهدك وعمرك ومهاراتك وقدراتك لأجل أن تبني أصول الآخرين، بينما تفقد أنت أهم أصل لديك: وقتك.

بناء أصولك – حتى لو كان بطيئًا – هو أهم عمل تقوم به لأجل نفسك. فالميزة الرئيسية في الأصول هو أنها تعمل لصالحك طوال الوقت.

6. الأثرياء يهتمون بصحتهم وطعامهم (يلعبون رياضة بشكل منتظم)

من قال بأن العقل السليم في الجسم السليم لم يخطيء في شيء. 76% من المليونيرات العصاميين يهتمون بصحتهم بشكل كبير. يستيقظون باكرًا، وينامون باكرًا، ويأكلون أكلاً صحيًا، والأهم من ذلك: يمارسون الرياضة بانتظام كل يوم.

اعط لنفسك 30 دقيقة لممارسة الرياضة كل يوم. فالرياضة تحسن من الحالة النفسية بشكل كبير، وشكل الجسد المتناسق يعطي ثقة كبيرة بالنفس لصاحبه.

7. الأثرياء ينامون جيدًا

89% من المليونيرات الذين خضعوا لبحث كورلي ينامون من 7 – 8 ساعات يوميًا، وقد ذُكر ذات مرة أن ألبرت أينشتين كان ينام 10 ساعات يوميًا (غير متأكد من المعلومة). النوم الجيد يبعد عن الذهن الإرهاق والتوتر.

كذلك الغفوة اليومية أثناء النهار، بين ساعات العمل، تساعد على تجديد النشاط، ورفع معدلات التركيز والنشاط في العمل.

هل هناك صفة ترى أنه يجب أن تتوافر في الشخص كي يكون ثريًا؟ أضفها إلى النقاش ليصبح أكثر ثراءً.

ولا تنس قراءة موضوعي السابق هل أنت غني أم ثري لمعرفة الفارق بين الغنى والثراء: https://goo.gl/EjEzSX