Mister Suit @Mr_Suit

المالانهاية.

نقاط السمعة 115
تاريخ التسجيل 26/01/2017
آخر تواجد 5 أشهر

عنوانٌ غَيرُ مُلْفِت!

مقالٌ جديد, نرقب نزوله أنا ورفيقي كلّ بداية أسبوع الساعة التاسعة مساءا.. كان العنوان هذه المرّة بسيطا غيرَ مُلْفِتٍ .. "المشاركة" .

من الحسن البصري الى عمر بن عبد العزيز

فيما ذكر بالأثر،

فليرقدوا بسلام!

صباح جديد، " استيقظ يا بنيّ! هذه المرة الخامسة التي أوقظك فيها، قم وصلّ الفجر، قاربت الشمس على الطلوع، لم تنم متأخرا فلم كل هذا الكسل!!"

في داخلي، أنا مستيقظ وواعٍ لما حولي، حتى أنني سمعت صوت دعاءك لي بهداة...

لو كان الحرام حلالا!

أتسآئل؛ لو كان الحرام حلالا، ما هو الشيء الذي ستفعله بداية؟

الشهادة الجامعية؛ خطأٌ لا بُدَّ منه!

أتسآئل؛ لِمَ كلُّ هذا الإهتمام بالشهادة الجامعية والجميع يكاد يجمع على عدم كفاءتها و تغطيتها لما هو على أرض الواقع!

أن تصل متأخرا، خير من أن لا تصل!

في عالم متسارع، غالباً ما نكون متأخرين كثيراً في الوصول، وأعني (الوصول لأي شيء)..أسوأ ما في الأمر هو شعورنا بأننا لم نستغل قدراتنا كما يجب، أو ربما تكاسلنا في ذلك.. ذلك الشعور الذي يستنزفنا الى حد الهلاك، لتحاصر فكرة الإستسلام محيط أفكارنا، ونقول: لقد حسم الأمر.