لماذا أغلبية العرب يكرهون اللّغة الفرنسية ؟ هل بسبب الاستعمار أم بسبب طمس الهوية الأصلية .. عن أي هوية أصلية أتحدث ؟ عن هوية شخص لا يعرف ما هويته أم عن هوية لجنس آخر قالوا له: من الآن فصاعدا ستكون هذه هويتك الجديدة.. قال بن باديس "شعب الجزائر مسلم والى العروبة ينتسب، من قال حاد عن أصله فقد كذب" لا أدري من الكاذب هنا.. أنا أقول أنّ شعب الجزائر حاد عن أصله وأنا أعرف بأني صادق لأن أصله لا ينتسب الى العرب ونقطة. ليس فقط لأن بن باديس من قال هذا الكلام فكلامه لايحتمل الخطأ.

الى العروبة ينتسب اذن يا سيدي أليس كذلك...

لا أدري الى أين رميت بنا نحن ولا أدري لمَ النكران ولماذا قلت أصلا هذا.. هل أنت جاهل أم تتظاهر الجهل أم حسبتنا جهلاء لا ننتبه؟

اذن أيها العربي هل تكره اللّغة الفرنسية لأن هؤلاء نكروا أصلك أنت الذي ليس أصلهم -ما دخلك بهم- أم بسبب الاستعمار الفرنسي ؟ طيب وماذا عن اللغة الانجليزية التي استعمرت بها أمريكا العالم وأعاثت فيه الفساد هل كرهتها أيضا ؟ وماذا عن اللّغة العربية التي يريدون الصاقها بنا ونحن نأبى ذاك... هل سأكره اللّغة العربية بناءا على هذه السلسلة ؟ أنا لا أكره العربية، لا أكره الفرنسية، لا أكره أي لغة (اللّغات ما هي إلاّ وسائل لتحقيق النهضة والازدهار والصعود بالعلم لا العكس، سيكون من الحماقة بغضها لأسباب شخصية) كانت اللغة العربية أساسا قويا استندت عليه وتعلّمت من خلالها اللغتين الفرنسية والانجليزية واللّاتين تعلمت بهما أشياء عديدة بعدها.. لا أنكر ذلك.. ولا أدري لمَ العصفور بعدما يشتد جناحه يغادر وينكر من ربّاه بالأمس ---؟

أنا جزائري و أفتخر أنا ليبي وأفتخر أنا مصري و أفتخر ... ما هذا الهراء ؟؟ هل فقط لأن الله خلقك في الجزائر ستفتخر ! وماذا ان خلقك في الهند هل ستفتخر أيضا ؟ طبعا ستفعل.. أعتقد أن البشر قد حادوا كثيرا عن المهمة الحقيقية التي أُرسلوا من أجلها... لم نرسل من أجل تحقيق انتماء أو فرض سلطة -لا فرق بين أعجمي وعربي إلّا بالتقوى- كلّنا من آدم، كلّنا اخوة... لماذا هذا التعصب اذن يا ترى، تكره أخاك البوذي فقط لأنه يخالف مبادئك لماذا ؟، تقتل أخاك المسلم قل لي لماذا ؟؟، لماذا تبغض من انسلخ منك ليبني نفسه كما يريد، لماذا تشتم أخاك الذي رفض اعتناق أي دين ؟ اختار الالحاد أم اختار أن يعصي الله أم يطيعه وأنا ما دخلي، هل أنا من سيحاسبه ؟..(أسدي له النصيحة هذا من حقه وهذا من واجبي نعم لكن لماذا العنف) انه أخي في نهاية الأمر.. ان كنت أفعل هذا من أجل ارضاء الرب، فالرب نهانا عن قتل من لم يعلن الحرب علينا.. طالما أنه لا يؤذيني فلماذا أؤذيه أنا بنظراتي المتباعثة شررا.. أكاد أجن.

حب الوطن من الايمان... أنا صهيوني أحب اسرائيل اذن أنا مؤمن -؟-