بالفعل ما حاجة السوق له؟ و اليوم بالأنرنت و تطبيقات كتيليجرام واتساب.. الخ تسنطيع فعل الكثير بها.

اليك قيمته: في بلادنا العربية الكثير من الناس تسافر لبلدان اخرى باستمرار ويكون لديها اعمال او شبكة معارف في وطنها لا تعرف الواتساب الذي تتحدث عنه, لا تاخذ الامر من جهتك فقط بل انظر للناس التي لا تستعمل الواتساب في اعمالها و علاقاتها داخل البلد , يجب ان يبقى على اتصال بجميع زبائنه ومعارفه

يا اخي ان لم يكفك هذا فاعتبره طريقة لكي لا يعرف احد انك سافرت ; )

ليس هناك اي قيمة مضافة ليستطيع المنافسة امام تطبيقات التواصل الاخرى

التي تقدم خدمتها بالمجان .

نفس فكره voip لاكن بتعقيد اكبر و جهاز

ريادة الأعمال

مجتمع المهتمين بريادة الأعمال وإنشاء مشاريعهم الخاصة.

23.2 ألف متابع