Hamza Nouali @tipazian

مطور ويب، حامل لشهادة Bachelors Degree، خبرة 5 سنوات... مهتم بريادة الأعمال في المجال التقني. يمكنك توظيفي من الرابط في الأسفل.

نقاط السمعة 233
تاريخ التسجيل 05/09/2018
آخر تواجد يوم واحد

مرحبا منير،

حاليا أتعلم التسويق لكن على طريقتي الخاصة دون اتباع منهج بحيث أقرأ الكثير من الكتب، أتابع بودكاست و أشاهد محاضرات..الخ هل هذا سيء في رأيك؟

منير، ما رأيك في استخدام المشاعر في التسويق، حتى الآن لم أفهم هذا الموضوع جيدا فهل تظن بأنه من الممكن إقحام المشاعر حتى لو كان المنتج غير موجه لجمهور عاطفي؟ من السهل استخدام كلمات للعب على عاطفة زبون يبحث عن حل لتخسيس الوزن لكن أجد من المستحيل تطبيق نفس الإستراتيجية في بيع كمبيوتر مثلا.

تعلم كليهما، كونك مطور PHP ستحتاج لـ Laravel كثيرا و لديه مميزات رهيبة. Wordpress أيضا جيد و لديه سوق كبير و احتمال أن تأتيك أفكار أو مشاريع كثيرة من خلاله.

نصيحة، فقط ابدأ التعلم و لا تفكر كثيرا، حتى لو لم يعجبك Laravel أو Wordpress ستكون قادر على الانتقال لأي لغة أو إطار عمل آخر.

بالنسبة لمشروعكم:

عليكم أن تبدأو في الحديث مع الزبائن المحتملين و بناء جمهور حولكم بالتحدث حول ما تقومون ببناءه و عليكم أيضا بمشاركة كل تقدم.

عدد كبير من رواد الأعمال يستعملون هذه الطريقة، أنصحك بزيارة indiehackers.com لبث روح التحفيز في داخلك.

إلتقيت بشخص تخرج منذ سنوات و لم يجد وظيفة، فبعد حديث قصير قلت له ربما لم تبحث بما فيه الكفاية أو لم تبحث جيدا. قال لي بأنه فعل كل ما بوسعه و أنه دار حوالي 3 ولايات بحثا عن وظيفة حيث كان ينتقل من شركة الى أخرى في البرد و الحر ليقدم ملف الطلب.

في الحقيقة، ما قام به هذا الشخص متعب و لا يجدي نفعا و هذا ما يسمى العمل بطريقة غبية. نحن في عصر، الكل فيه مشغول لكن من السهولة أن نتواصل فيما بيننا بأقل مجهود.

في الشهور المنصرمة كنت أبحث عن عمل. كنت أبحث عن شركات جزائرية تعمل في مجال تخصصي و أقوم بحفظ مواقعهم و حساباتهم الإلكترونية و كل المعلومات عن كل شركة قريبة مني و حتى معلومات بعض الموظفين إن توفرت.

هناك شركة راسلتها على البريد الإلكتروني و على صفحتها الرسمية لكن بدون رد، عاودت الكرة بعد أيام و لم أحصل على الرد أيضا، و بقيت أكرر عرض خدماتي عليهم و على شركات أخرى حتى قبلوا استقبالي لديهم كي أتجاوز اختبار التوظيف، لكن فضلت كسب الوقت الذي سأقضيه في التنقل اليهم، لذا عرضت عليهم اجراء مقابلة عبر الإنترنت و تم قبولي بالفعل.

فيما سبق عملت على الكثير من المشاريع الفاشلة، لو أنني درست ريادة الأعمال و كل ما يحيط ببناء المشاريع الناجحة لكنت اليوم في مكان آخر دون استنزاف وقتي و مواردي.

أهم درس تعلمته:

أنا إذا كنت مقبل على شيء ما مهم، أبحث عنه في الانترنت و أقوم بدراسته بشكل جيد.

في بعض الأحيان يجد المستقل نفسه يدفع ضرائب للدول التي يستفيد من خلالها، مثلا إذا كنت تستخدم حساب stripe من الولايات المتحدة الأمريكية فستخصم منك 30% من أرباحك.

بالفعل، الإحتكاك مع أشخاص أفضل منك حالا في مقابل عدم الإستفادة منهم و من علاقاتهم سيجعلك تقارن نفسك فقط دون أي تقدم، حتى أنا أتجنب مثل هذه العلاقات.

كان تخرجنا في عام 2013 م , بعد هذا التاريخ اجتهد أصدقائي ليصلون لمستوى اقتصادي جيد من زواج و سيارة و مرتب شهري ممتاز , بينما أنا انشغلت في أشياء جعلتني بعيداً عن جادة الصواب اعتقدت أنها سوف تجعلني مميز و هذا لم يحصل .

متشوق للمزيد من التفاصيل، ربما سنتعلم من قصتك شيء.

الفكرة عملية و لديها نتائج على أرض الواقع لكن بناء جمهور بهذه الطريقة صعب و يحتاج عمل لسنتين على الأقل.

بدأت باستعماله و أجده مفيد حقا، بدأت باستعمال الأصوات أثناء الدراسة و العمل. أعجبتني القائمة الجانبية و المواضيع التي تعرضها.

شكرا لكم، هل استوحيتم الفكرة من مشروع أجنبي ؟

عمل جيد لكن يجب تحسين التجاوب مع الهاتف.

صديقي، لست وحدك... لا تيأس و غيَر وجهتك إن لزم الأمر.

ريادة الأعمال لا تشترط فتح شركة و سجل تجاري و موظفين و أن تكون خبيرة في الإدارة...الخ كما تتصور. المشكل أننا هنا نتعلم ذاتيا بأنفسنا و لم نجد مسار جاهز، مثلا أنت تكلمت عن فن المبيعات لكن هل تعرف كيف تتعلم هذا الفن ؟ هل ستتعلمه من العمل عند الشركات ؟

كل شيء ستتعلمه بنفسك أو من الآخرين حينما تريد أنت و ليس شرط أن تكون موظف أو شيء آخر، نحن في عصر الإنترنت حيث البحث أسهل من السؤال.

شكرا جزيلا لك ;)

مرحبا عبد الهادي، جميل أن أراك هنا أيضا، كنت سأراسلك يوم أمس على فايسبوك.

بالنسبة للكتاب فقد وضعته في المفضلة قبل أسبوع، لكن جميل أن تكون هناك نسخة عربية، شكرا جزيلا لك.

شكرا لك،

لم أفهم معنى horizontal scalability في ها المقال: [

]

لا يمكن الوصول لصفحات الهبوط من خلال محركات البحث فقط، لكن هناك حلول:

1- مشاركتها على مواقع التواصل الإجتماعي أو الأماكن التي تتواجد فيها شريحتك.

2- مشاركتها على منصات خاصة بالمشاريع الجديدة كـ Product hunt، HackerNews...الخ

3- حملات إعلانية.

إذا كنت تبحث عن وظيفة فـ PHP هي الحل، لكن JavaScript أيضا لها مكان مميز في السوق.

العمل الحر أصبح صعب و متقلب مع المنافسة على الأقل سعر، لكن قد تجد مكانا لك.... الأمر يعتمد على تواصلك و مهاراتك في البيع..الخ

استخدامك للـ Node في مشاريع قابله للتوسع او تحتوي علي استعلامات معقده مع قاعدة البيانات ستواجه صعوبات بعض الشيء لذلك يفضل الاعتماد عليها في بناء الـ APi والمشاريع المتوسطه

لماذا ؟ ما السبب ؟

من كان يظن بأن PHP ستحمل عبئ أكبر موقع تواصل إجتماعي على الإنترنت (فايسبوك) رغم أنها لغة ضعيفة مقارنة بـ Ruby & Python ؟ نفس الشيء بالنسبة للـ node.. لا يمكنك الجزم بإمكانياتها !

الحظ مع التوقيت الصحيح.

الظروف (ظرف المكان و الزمان) + الفرصة (هناك من لا تتاح له الفرصة) + الحظ + ... العوامل لا تنتهي.

لكن الناجحين، يقومون بالمستحيل لخلق هذه العوامل.

بالطبع، لكن السائل سأل بشكل عام حول لغة البرمجة الأسرع.

تقوم بعمل unit testing لمشاريعك التي تعرضها على الناس.

أنصحك بقراءة هذا المقال. ليس متعلق بلغات البرمجة، بل بكيفية بناء لوحة تحكم جيدة و نافعة.

يوجد لوحات تحكم مجانية جاهزة في Laravel PHP أبرزها Voyager. لا أعلم هل توجد المجانية منها بالنسبة لـ Node.js.

بالنسبة للسرعة، فإن Node.js أسرع لكن هناك لغات أسرع منها، غير ذلك فإن السرفر و إمكانياته تلعب دور كبير في هذا الأمر، عملت من قبل على Node.js و Laravel لم ألاحظ فرق كبير في السرعة، لكن لاحظت سرعة كبيرة عند رفع أعمالي على سرفرات DigialOcean.

حسنا سأراسلك