تركي التركي @T5aiman

نقاط السمعة 42
تاريخ التسجيل 23/09/2013
آخر تواجد 8 أشهر

أعانك الله ياصديقي ..حقيقة لاتلام في فض الشراكة مع الشريك إذا كانت الشراكة مشروطة لا أعلم إذا كان شريكك على معرفة بك أو صداقة ولا أعلم كم مبلغ التمويل المطلوب لأنني أقول إذا كان لايعرفك فربما كان قللقا و لم يثق بك لذلك غير من قراره أو تردد :

*ربما يشعر أنه سيمول بدون ضمان ثم بعد فترة يجد نفسه خارج الشركة أنا لا أقول هذا الكلام بقصد الإتهام لاوالله ولكن هذا أحد الأمور المقلقة و التي تخطر على كل مموول .

*ربما فكر بما أن المال معه سيبدأ هو لشق الطريق بنفسه بعيدا عن متاعب الشراكة .

لذلك دائما أنا ضد الشراكة الغير مكتوبة والغير واضحة المهام.

إذا كنت لاتجد الشريك أولاتتوفر الضمانات اللازمة للإتفاق معه فكر أن تقدم خدمات رسم شهري رمزي أو أن تقدم خدمات كتابية بالمقايضة وبالمناسبة بحثت عن سطور فلم أجدها على محرك البحث ولم أجدك قد وضعت له رابطاً كنت أنوي أحتفظ بها في مفضلتي .

وأوصيك بالصبر وأحذر من اليأس أن يتغلل إلى روحك أنا واثق بأمر الله بأننا سنرى سطور أحد الشركات الرائدة في الوطن العربي والمتخصصة في صناعة المحتوى في سنوات قليلة بإذن الله

كنت أنوي إرسال رسالة ومع الأسف لايمكنني ذلك أخي

إذا كان لديك وسيلة تواصل أريد التواصل معك

دمت بود

كنت أحاول الإقتباس ولكن لا أعرف الطريقة ولكني علقت على أحد ردودك

أخي عمر النوواوي مواضيعك دائما شيقة وتجذب شهية القارئ على التعليق خصوصاً من مر بنفس التجربة أو نفس المعاناة

ذكرت في أحد ردودك: > ولكن في دنيا الأعمال، المال هو الشريك المثالي لك. المال يفتح كل الأبواب كل الكوادر السابقة التي تحتاجها الآن، وستحتاجها مستقبلاً

هل كنت تقصد أن المال سيسرع من عملية توظيف الفريق أنا أتفق معك أن المال هو عصب المشاريع والحياة ولكن لايخفى عليك هناك أشياء يسهلها ويسرعها المال وأشياء لو ملكت أموال الدنيا لن تحرك ساكناً لاتنسى المشكلة الكبرى وهو شح في راغبي العمل عن بعد حتى ولو كان المال موجود ورغم وجود المواهب بكثرة لكن البعض لايفضل الإرتباط ويعشق الحرية والكسل والراحة ربما قد مر عليك أن المواهب التي ترغب في إنضمامها لفريقك غالباً لاتصل إلى إتفاق مرضي كل الطرفين صاحب المشروع يبحث عن مهارات خارقة مقابل مرتب زهيد والموظف يرغب في راتب عالي مقابل مهارة متواضعة أعتقد ربما لو تم إنشاء تدرج وظيفي واضح ومحفز وفعال أمام الموظف ربما يحفز الكثير من المبدعين حتى من العاملين بشكل مستقل للإنضمام لفريقك.

وبما أنك صاحب مشروع ولديك تصور ورؤية طموحة لمشروعك ومؤمن بالفكرة أنصحك أن تحاول نقل هذا الإيمان إلى الفريق نعم التحدي كبير ولكن نقل هذا الإيمان إلى العاملين في الفريق ربما ستحصل على أعضاء شغوفين لايفكرون في المال ممارستهم لهوايتهم هو المتعة

أنا مررت بنفس المعاناة سابقاً بدء من فرز المتقدمين مقابلتهم ولقائهم إجراء إختبار المقدرة والمهارة وبدء العمل وإرسال الملاحظات وتتفاجئ أنه ليس كفؤا أن يكون من ضمن الفريق وتبدأ في دائرة البحث من جديد لذلك لاتقلق فالمشكلة عامة وليست فتحصيل عضو فريق متميز ليس بالأمر الهين علينا والمبدع الحقيقي يفضل العمل بشكل حر ومستقل لذا لابد أن نعمل كيف على بناء سمعه تجعل من الأشخاص متمحمسين للعمل معنا ... حسوب على سبيل المثال

أخي أسعى في الإتجاهين

وحاول أن تزرع الولاء في موظفيك فهم من يصبرو ويصبروك وقت الركود

ربما الإعتماد على المستقلين بالقطعة حل

إدخال شريك أو الإندماج مع شركة قائمة مقابل نسبة

وأحذر أن يتسربك اليأس

الممارسة والتجارب مطية العلوم والمواهب

سهل لمن سهله الله له وألهمه التوفيق وصعب لمن يجتهد وينتظر فرج الله عليه

محفزات حياتية

أو

منشطات حياتية

شكراً عمر النواوي موضوعك بالفعل يلامس جرحنا وكثيراً مايواجهنا في عالم مقابلات التوظيف عينات عند اللقاء يشعرك بأنه الرقم الصعب الذي تبحث عنه بل أحياناً حتى مع الوظائف التي عن بعد عند المقابلة بالتراسل ما أن تسأله عن المهارات وما أن تنتظر قليلاً إذا به يسرد لك مجموعة من المهارات والدورات التي لايتقنها أصلاً وإن حصل على شهاداتها فهي وهمية أو مزورة لمجرد إقناعك أن تكون الوظيفة من نصيبه ونصتدم بجدار "الموظف غير مرضي " وندخل دائرة أننا نبحث عن موظف أخر من جديد وهذا يتعبنا ويشغلنا عن المهام الرئيسية مما أجبرنا إلى اللجوء لموظف باليوم أو بالقطعة أو بالساعة لقياس العمل ثم التمديد معه على أساس ذلك إضطررنا مؤخراً لتعليم أحد الأفراد الذين نثق بهم لدينا وتأهليه لإكتساب بعض المعارف والمهارات التي تتطلبها الوظيفة ومازلنا ننتظر النتائج .

الموظف الماهر تجد نظره إلى راتب مضاعف ومبالغ فيه

والموظف الغير كفوء خسارة محققة وربما يسيء لسمعة المكان إلا إذا تم تأهيله بشرط التعاقد رسمي لإسترجاع ماصرف عليه حتى لايترك المكان بعد التأهيل

حبذا لو عرضت بعضاً من أعمالك المونتاجية ربما تعجبني أنا أو غيري وتجد ماتبحث عنه

مر علي سابقاً سلاح لأحد الفتيات إستخدمته ضد احد المتحرشين وهو :سلاح كاميرا الجوال عن طريق تصوير مقطع فيديو وتوجيه الكاميرا للمتحرش والتعليق أن هذا الرجل يضايقها ..... هل لديه أهل لتربيته إنصدم المتحرش من فعل الفتاة ولم يكن أمامه إلا أن يدير ظهره للكاميرا ويعجل بالمشي خوفاً من فضحه والتشهير به . وسبق أن إنتشر مقطع على مواقع التواصل من هذا القبيل ولكن أوضح بعض الشباب أن الفتاة قامت بظلم الشاب ونحن لانعلم مايدور خلف الكواليس .

نعم إذا تميزت وكونت فريق عمل ستصل لأعلى من ماوصلوا إليه

بصراحة أنا لست ضد مستقل VIP أنا معه ربما لأني لست مستقلاً ولكوني صاحب مشاريع متفرقة

حيث كان لدي مشروع وعندما شحنت حسابي في مستقل

وأنزلت المشروع تاهت بي الخطى من كثرةالمستقلين لا أعلم من أختار ولأني مشغول جداً في مشاريع أخرى

فهجرت المشروع الذي شحنت حسابي من أجله وعندما عدت لمستقل

بعد فترة الرصيد متوفر والمشروع لم أبدأ به حتى رجعت مرة لا أستفيد من المبلغ في مشروع أخر وهجرت المشروع الأصلي الذي مازال يراودني حتى يومنا هذا وحقيقة قمت أفكر بالإستفادة من VIP على الرغم أن اقل مبلغ 500 دولار سيقف حاجز أمام الكثير من أصحاب المشاريع الجديدة والتي تستهدف شريحة كبيرة

شكراً حسوب ولكن نتمنى منكم الإهتمام في خمسات أكثر لأني أجد الراحة فيه أكثر من مستقل لا أعلم لماذا هل هو وسيلة التواصل أم المشاريع أمامي وأختار ما أريد ؟ أم الأسعار ؟

والحقيقة بالرغم النقلة النوعية في الويب والتي أحدثتها خمسات و مستقل إلا أني أجد أن أمامهما الكثيرررررر

Foxrever سبق وأن أرسلت له رسالة للإستفسار عن خدمة وكان متجاوب وسريع الرد وأعطاني رداً شاملاً وافياً واضحاً ليس كمن يبيعك خدمة لتكتشف أنها وهمية أو بإستخدام برامج ...الخ Foxrever لم أتعامل معه ولكن أخلاقه تجبرك على التعامل أنا لدي فكرة في اففتاح متجر يقدم منتجات أمازون وسأستعين به إن شاء الله

لكن حقيقة الرجال محترم جداً من خلال تعاملي معه من خلال رسائلي الخاصة ومن خلال إطلاعي على خدماته والتقييمات التي عليها ؛ أنا لدي العديد من المشاريع نفذتها من خلال خمسات و من خلال مستقل أرتاح لخمسات أكثر رغم أن المبدعين والمتميزين في مستقل

وسأتكلم بعيداً عن لب الموضوع :

بالنسبة لي ليس عدد الخدمات المباعة هو الذي يجذبني مايجذبني هو معرض الأعمال في الأونه الأخيرة أصبحت أي خدمة لا أرى فيها معرض للأعمال لا أفكر إطلاقاً بتجربتها عدد الخدمات المباعة عندي غير مهم الأهم عندي السرعة " هل البائع متوفر ومتصل حالياً كي أستفسر منه قبل طلب الخدمة " ثم معرض الأعمال وهو أهم الأهم عندي بعدها بعدها أقرأ التعليمات لأن بعضها أسعارها مبالغ فيها وبعضها وهمية وبعضها بإستخدامات برمجية أتناقش مع البائع قبل طلب الخدمة ثم أتوكل على الله

بكل صراحة بدأت أشتري من خدمات خمسات منذ بدايته في البدايات كنت أقبل بعض الأعمال مجاملة ولا أستفيد منها

ولكن بعد أن علمت أن من حقوقي أن أستلم عملاً كما أريده أصبحت أعدل وعادة ما أوفق ولله الحمد ولكن قبل كل شي عليك أن تعرف إمكانيات البائع من خلال معرض أعماله فهي خير دليل وأقوى مثال هل سينجز عملك بالشكل المطلوب أم لا ؟

أنا تشعبت في مواضيع كثيرة عن خمسات ولكن الموضوع إستهواني كثيراً فأعذرني

الدخل في 6-10 سنوات حسب نوع الشركة ونشاطها وعدد العاملين

من عام 2002 عرفت الإنترنت

2005 بدأت كعضو فاعل في بعض المواقع

2008 أطلقت منتداي الخاص وبعدها مسيرتي مع بعض المواقع الأخريات

2011 أقفلتهاوتوجهت للتعلم أكثر عن التجارة الإلكترونية والتدوين والتصميم والتسويق

2012 تبحرت في مواقع التواصل الإجتماعي

مسيرة مثيرة ومشوقة ومنوعة لكني لا أعتبرها ناجحة لأنني لم أتخصص في شي سواء الكتابة والتعليق

إذا لم أكن واهماً فالفكرة جهنمية وقد راودتني فكرة مشابهة يوما ما

يوماً ما وكنت مستعداً لإفتتاح موقع عربي يقوم على صناعة المحتوى العربي ولكي أضمن استفادة الزائر العربي أولاً فلابد وأن إستقطب أفضل الكتاب والمدونيين وأقوم بدعمهم مالياً كصاحب موقع فكرت كثيراً كيف لي أن أحقق لهم راتب مجزي يوازي تعبهم وعرض خبراتهم وفي نفس الوقت يوازي إيرادات إعلانات الموقع والمصاريف التشغيلية له كان همي الأكبر ليس المال والدعم ولكن همي كيف

يستفيد الزائر من الموقع وفي نفس الوقت يساهم من رد المعروف أو مكافئة فريق العمل أو دعم الموقع

إلا أنه ومع الأسف

توصلت لرؤية محطمة نوعاً ما وتمنياتي أن لاتؤثر عزيمتك وإصرارك في مشروعك وهي :

أنني مهما بلغ التمويل والإستثمار في هكذا موقع لابد وأن يأتي يوماً ويتوقف إما لتوقف عن الكتابة أو للتوقف عن الدفع

صاحب الموقع مهما كانت ميزانيته طالما لايوجد إيرادات توازي أتعابه لن يستمر وكذلك الكتاب وخاصة في زمن مواقع التواصل الهاجس الأكبر لهم هو الشهرة فكاتب لديه الاف المتابعين في تويتر لن يأتي ليكتب لك بالمبلغ الزهيد , وأيضاً الزائر العربي بخيل بالفطرة هو يريد كل شي مجاناً ليس عنده إستعداد للدفع مقابل الإستفادة من الخبرة عل سبيل المثال : في الويب الاف المعاهد لتعليم الإنجليزية يمكن الإستفادة منها لكنه يظل يفكر ويبحث كيف يتعلمها بالمجان ... لدينا مشكلة أكبر في الويب العربي ومالم يوجد لها حل سنظل نحبو نحبو نحبو في عالم الويب المتسارع .

ألا وهي مشكلة الدفع

وضع هدف محدد وقابل للقياس وواقعي لتعلمها

مثال

أن أصبح مصمم محترف خلال 3 سنوات

وضع خطة لتحقيق هذا الهدف

كقرأة

-كتب

  • إطلاع على فيديوهات تعليمية ودروس على الإنترنت

  • تطبيق ومحاكاة المبدعين في المجال

الاجتماع مع زملاء المهنة

و... اي طريقة تقربك من الهدف

أعزم على الهدف وتوكل على الله وحاول التركيز وعدم اليأس وستصل لما تريد بإذن الله

أولاً

ستواجهك مشكلة الحقوق والنشر

ثم أنصحك بأن تلغي الفكرة تماماً

الأفلام محرمة شرعاً

حتى لو ربحت لن يكوناً مباركاً لك في المال الذي ستحصل عليه منها

سينزع الله بركته منك

فكر في فكرة أخرى ومن ترك شيئا لله عوض الله بخير منه

حدد هل تريد الشهادات في التسويق

أم تريد

كيف تمت الكتابة لإنشاءات ؟

14

الفرصة أتتك على طبق من ذهب

أعطه خياران أما تطبيق الفكرة بمبلغ وقدره أو قبول الشراكة بالجهد والتعب وهو عليه المال

أتحدوا وتعاونوا ولا تفارقوا

بعد مواقع التواصل الإجتماعي ليس هناك كبير

ثم هل تقصد كبير بالمحتوى أم كبير بعدد الأعضاء أم كبير بعدد الزوار

أم كبير في فكرته ؟

ليس لدي ما أضيفه ولكن أحببت أن أوضح أن الأخ يسأل عن الأسهل

أخي الكريم موضوعك على الجرح

لدي فكرة تراودني منذ سنتين تقريبا وهو إنشاء موقع قائم على المحتوى ( المتخصص ) في نفس مجالي رغبة في إثراء المحتوى العربي

لدي رؤية طموحة وأهداف واقعية ومحددة ولدي كافة مقومات النجاح بمشيئة الله لكني لم أبحث حتى الأن عن فريق العمل

وفي هذه الأيام

لدي مبلغ مالي يعتبر كبير خصوصآ على مشروع تقني قرابة 30000 ألف دولار ولدي القدرة على دفع 5000 دولار شهريا

لدي روح المخاطرة والمغامرة لكني في أحيان أقول أن إستغلال هذا المبلغ في المشاريع الواقعية أفضل من إستغلاله في المشاريع التقنية

حجم المعاناة الكبيرة لإختيار فريق العمل والمحافظة على إستقراره يحتاج لإعطاء رواتب ثابته للكتاب والمدونين أو المصممين أو المبرمجين أو ... الخ هو مايدعوني للتردد في المبادرة تقلب مزاجية العرب و قلة القارئين وتوجههم عن المحتوى المرئي وخاصة الفيديوهات الكوميدية كمقاطع اليوتيوب والكيك حسب مايتضح من خلال عمليات البحث العربية فالمحتوى الترفيهي هو مايبحث عنه العرب بشكل عام

كل هذا يجعلني أتوقف عن المبادرة في تقديم موقع قائم على المحتوى الجاد وذو الجودة والشي الأهم أن التكنولوجيا والأجهزة و الويب العربي في تطور سريع فمن كان يظن أن المنتديات صاحبة القوة العظمى في خلق المحتوى في وقت سابق ستصبح خاوية وتغلق بعد أن توجه الجميع إلى الشبكات الإجتماعية

لدي أفكار للعبة لو طبقت عربياً ستنجح وربما عالمياً ولكن الرأي الشرعي في حرومية موسيقى الألعاب وشرعية دخل الموقع جعلتني أترنح في إتخاذ القرار

هناك طفرة في الويب وأتمنى أن نستفيد منها

الطموح شي أساسي

القدرة على تحمل المسئولية

الإتقان والمهارة المدعمة بالخبرة

الانجاز السريع

حقيقة للمرة الأولى أزوره ولم أجد ما يشدني فيه

لا تهتم من شأن الإحصائيات ببضع دولارات وفي غضون أشهر مستعد أن أقفز بك إلى 10 الاف عالمي

العبرة في ثقة الزوار والعودة إليه وسمعه الموقع