Bailsan Al Hajahmad

85 نقاط السمعة
عضو منذ
3

العلاج بالفن، حقيقة أم زيف؟

أصبت قبل فترة بالاكتئاب نتيجة معاناتي لتعطل العديد من ظروفي، وفي تلك الأثناء قضيت عدة أشهر في النوم فقط، دون الرغبة بفعل أي شيء. بعدها قررت الخروج من حالتي، القيام بفعل شيء ما، فهذا الإرهاق والنوم طوال اليوم ليس من طبيعتي أبدًا، ولا يُشعرني بالراحة أبدًا. بدأت برسم المانديلا، وعدت لتطوير مهاراتي في رسم شخصيات الأنمي، علاوة على تعلمي الرسم بالألوان الشمعية خاصةً بعد أن قرأت عدة مقالات عن دور الفن في العلاج النفسي. وبدأت بعدها بتعلم مجموعة من الأشغال
4

هل تستمع لنا عائلاتنا بالقدر الكافي؟

قامت عالمة النفس ديانا بومريند بدراسة العلاقات بين الآباء وأبنائهم، ووجدت أن هذه العلاقة يمكن تقسيمها إلى ثلاثة أنواع وهي العلاقة الدكتاتورية، الموثوقة أو المهملة! نتيجة لذلك نشرت الدكتورة ديانا مجموعة من الصفات التي تدل على أن علاقات الأباء مع أبنائهم غير موثوقة، وأنهم لا يستمعون إلى أبنائهم أو يتفاعلون معهم بالشكل الكافي، وهذه العلامات هي: عدم إظهار أي من العواطف للأبناء، وتربية أبنائهم على التخلص من مشاعرهم. عدم التفاعل مع الأبناء نتيجة غرق الوالدين في مشاكلهم الخاصة. عدم الإشراف
4

ما رأيك بمشي 7000 آلاف خطوة يوميًا؟

أجرى مجموعة من الباحثين دراسة في جامعة ماساتشوستس أمهيرست على مجموعة من الرجال والنساء الذين تتراوح أعمارهم ما بين 38 و50 عامًا دراسة تتضمن معرفة تأثير مشي 7000 خطوة يوميًا. وتمت متابعة المشتركين لمدة 11 عامًا من عام 2020 إلى عام 2021. وأظهرت النتائج أن لمشي 7000 خطوة يوميًا دور في انخفاض نسبة الوفاة المبكرة من 50 إلى 70%. وتَهدف الدراسات المستقبلية إلى معرفة مدى تأثير مشي هذه الخطوات على أمراض القلب، الأوعية الدموية، السكري، أمراض ضغط الدم، الصحة النفسية
5

هل الأهم هو ما نأكله؟ أو مقدار ما نأكله؟

من المهم أن يسعى الشخص إلى التحكم في وزنه، وهذا لبعض العواقب الصحية الناتجة عن السمنة منها: ارتفاع ضغط الدم. انقطاع أو توقف النفس خلال النوم. زيادة خطر الإصابة بالسكري بالنوع من الثاني. زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. تدهور الصحة النفسية. تدهور جودة الحياة. يعتقد خبراء التغذية أن إنقاص الوزن ليس بسيطًا كما كنا نظن، فهو لا يتضمن معادلة "السعرات الحرارية الداخلة يجب أن تكون أقل من السعرات الحرارية الخارجة أو التي يتم حرقها". ولا يعني إنقاص الوزن
4

إلى أين يُمكن أن تصل فوائد البكتيريا المعوية، وكيف نُحافظ عليها؟

يُطلق على البكتيريا المعوية اسم ميكروبيوم الأمعاء (بالإنجليزية: Microbiome)، وهي في الحقيقة مجموعة من الميكروبات كالبكتيريا، الفيروسات والفطريات التي تعيش بشكل طبيعي في الأمعاء، وخصوصًا في منطقة الأعور في الأمعاء الغليظة. تُساهم البكتيريا المعوية في العديد من الفوائد لجسدنا منها: هضم حليب الأم : وهذا يعني أن وظيفتها تبدأ منذ الطفولة، حيث تُساعد على هضم المغذيات في حليب الأم. هضم الألياف : حيث تُساهم بكتيريا معينة في تحسين هضم الألياف وبالتالي منع زيادة الوزن والإصابة بالأمراض المزمنة كالسكري وأمراض القلب.
5

ما هي فوائد الإضاءة الحيوية؟

الإضاءة الحيوية، التلألؤ الحيوي، أو التلألؤ البيولوجي (بالإنجليزية: Bioluminescence). تتعدد الأسماء والترجمات لهذا المفهوم العلمي المذهل، ولكن المعنى واحد، فالإضاءة الحيوية هي الإضاءة النابعة من المخلوقات الحية. بدءًا من الفطريات، مرورًا بالعديد من الحشرات، قناديل البحر والبكتيريا ووصولًا إلى بعض الأسماك، تخيل قدرتها على إنتاج الضوء بداخل أجسامها! تستفيد المخلوقات الحية المضيئة من الإضاءة الحيوية في العديد من المجالات، حيث تستخدم إضاءتها في الآتي: البحث عن شريك التزاوج : وهذا بالنسبة لبعض أنواع اليراعات المضيئة (الذباب المضيء)، والتي تتضمن أكثر