Ali Man @alixxx

نقاط السمعة 174
تاريخ التسجيل 17/08/2016
آخر تواجد 9 أشهر

لا أعرف لماذا يصر البعض على ربط مستوى الثقافة والأخلاق بمجرد قراءة الكتب, أنا أرى أن الكتب مثلها مثل الأفلام والمسلسلات التلفزيونية بالضبط, بل أن معظم الأفلام والمسلسلات مقتبسة من كتب وإن لم تكن مقتبسة من الكتب فهي بلأصل عبارة عن نص, فإذ كانت القراءات تنحصر فقط في كتب من نوع "أحببتك أكثر مما ينبغي" "الأسود يليق بك" وهذا الهراء, فلا يمكن تسمية هذا النوع من الأشخاص مثقف. وإلا فحتى من يشاهد المسلسلات المبتذلة السخيفة التي نراها في الشاشات العربية يمكن إعتباره كمثقف, ولربما الفرق الوحيد يبن القراءة والمشاهدة هي أن القراءة لها تأثير أكبر من ناحية ترسيخ الأفكار والمخرجات.

نعم, أنا أري هذا التناقض أيضا ولهذا طرحت السؤال, لإن الكثير من الأشخاص يطلقون على أنفسهم صفة المثقف لمجرد حصولهم على أعلى الدرجات وهم لم يقرأوا كتابا واحدا خارج نطاق الكتب الدراسية

أنا أيضا أري أن فكرة الدخول في علاقات قبل الزواج غير مقبولة وأنا هنا أتحدث على المستوى الشخصي, وليس لهذا الرفض بعد ديني أو ثقافي, ولكني أرى أن مثل هذا النوع من العلاقات ليس إلا مضيعة للوقت إن لم يكن هدفه الزواج, ولكن على صعيد آخر, الوقوع في الحب هو شعور لا إرادي ومن الصعب كبته وعدم التفكير فيه.

إحتمالين لا ثالث لهما إما تجييب أو تجويب وأنا أميل ألى الآحتمال الأخير

بعد رؤيتي لهذه التعليقات إستنتجت أن التحدث باللغة العربية الفصحى فعلا تجعل النقاش أكثر تحضرا وأقل همجية حتي ولو تحدثت بأشد الألفاظ قذارة وأكثر الأساليب همجية, مجرد صياغتها باللغة العربية الفصحي ستجعلها أكثر تهذيبا.

, لقد أصابني تلوث فكري وبصري بمجرد قرائتي لهذه التعليقات ! تماما كالذي يصيبني عند الدخول إلى قسم التعليقات في أحد صفحات الفيس بوك العربية.

نطالب فورا بإصدار قانون في حسوب يطرد أي شخص يتحدث بغير العربية الفصحى ولا مانع من تقفي أثر هذا الشخص والقبض عليه أينما يوجد وإعدامه على الملأ ثم نشر صوره في حسوب حتى يكون عبرة لغيره.

معا لعودة شعار "حسوب I/O هو مجتمع عربيّ، رجاءً شارك باللُّغة العربيَّة الفُصحى." وإلا فوداعا حسوب

لا بد أن الأخ الكريم طرح مشكلته هنا لإنه لم يستطع نشرها في مواقع التواصل الإجتماعي الأخرى ,فتخيل لو أنه نشر مثل هذا الئ في موقع فيسبوك مثلا, بالتأكيد سيتلقى سيلا من الشتائم القبيحة والإتهامات الفارغة, ولا بد أنه وجد في حسوب مجتمع متفاهم ومتسامح ويقبل جميع الآراء مهما كان تطرفها, فهنا في حسوب يوجد ملحدين ويوجد لا أدريين ويوجد دواعش و وشيعة ومسيحيين وكل فئة لها الحرية الكاملة لنشر أفكارها( بطريقة فلسفية لا دعوية) لمناقشتها مناقشة هادفة وسماع الآراء من الأعضاء الآخرين, فالأخ الكريم أراد ينفس عن ما في صدره ويتلقي النصح والمشورة من الأعضاء الكرام, وربما قاده ذلك إلى الإستقامة.

عزف جيد بالنسبة لشهرين من التدريب, وفي الحقيقة كنت أسوأ منك بكثير عندما بدأت بتعلم العزف, وهنا أريد أن أسأل كم تأخذ من الوقت في التدريب يوميا ؟

بالنسبة لي بدأت العزف منذ سنتين و ألتزمت بجدول من التدريب اليومي لمدة ساعتين يوميا لمدة 7 أشهر وكنت أتدرب على حسب كورس معين أخذته من أحد مواقع تعليم الجيتار وهو موقع مجاني تماما

والآن أنا أتدرب على فترات متقطعة وآمل أن ألتزم بجدول يومي صارم مجددا.

لم أفهم إلى الآن ماذا تقصدون بالرسوب, هل الرسوب في مادة واحدة يترتب عليه إعادة السنة بأكملها, أم مجموعة من المواد أو إنخفاض المعدل العام, فأنا قد رسبت في مادتين في الفصل السابق وغيري الكثير من زملائي, ولا زلت في نفس الدفعة ومعدلي لم يتأثر كثيرا, غير أنني أعدت المواد التي رسبت فيها, فالرسوب لدينا شئ عادي جدا, إلا إذ أدى ذالك إلى إنخفاض المعدل العام إلى حد الإنذار وإذا تكررت الإنذارات أكثر من أربع مرات فإن ذالك يؤدي إلى الفصل التام من الجامعة.

البدايات

لعالم الفضاء نيل ديغراس تايسون و دونالد جولد سميث, ويتحدث نشأة الكون والمجرات والكواكب

التصميم العظيم

لعالم الفيزياء الشهير ستيفن هوكينغ

السمكة داخلك

لنيل شوبين, وهو يشرح نظرية التطور بطريقة مبسطو ومفهومة

موجودون أم لا ؟

لا أستطيع إنكار وجودهم أو عدم وجودهم في من الناحية العلمية لم يكتشف العلماء أي دليل واضح لوجود حياة عاقلة في الكون, وبما أن الكون يتكون من مليارات المجرات والكواكب والنظم الشمسية فنظريا إحتمال وجود كائنات تشبهنا هو إحتمال كبير جدا, وهناك أيضا نظرية الأوتار التي تقول أن هناك أكوان مشابهة للكون الذي نعيش في أبعاد أخرى أي أن هنالك إحتمال ليس لوجود كائنات تشبهنا في التفكير بل كائنات تشبهنا تماما وكل شخص لديه نسخة طبق الأصل في الكون الموازي, هذا طبعا إذا ثبتت هذه النظرية, فإلى الآن لم تثبت صحتها بعد.

وإذا أخذنا الموضوع من ناحية دينية فليس هنالك في القرآن أو في الكتب السماوية الأخرى ما يثبت أو ينفي وجود حياة أخري في الكون

أذكياء ( حضارات عاقلة ) أم لا ؟

من وجهة نظري لا أعتقد أن الكائنات الفضائية العاقلة تشبه في الشكل تلك الكائنات ذو الجلد اللزج والعيون الواسعة أو ذات الرأس المسطح كما فيلم War of the Worlds, فأنا أعتقد أنه إذ كان هناك مخلوقات تشبهنا في العقل والتفكير فهي حتما ستشبهنا في الشكل.

خطر أم لا ؟

هذا يعتمد على مدي تطورها فإذا كانت درجة تطورهم مثلنا فالبتأكيد لن يصلوا إلينا وإذا كانت درجة تطورهم أكبر بكثير مما يسمح لهم بالتجوال بين المجرات بسهولة فهناك إحتمالين لهذا الأمر إما أن يعاملونا كما عامل البشر العبيد, أو يتركوننا وشأننا وربما سيضموننا إلي مجلس كوني كالأمم المتحدة يضم العديد من المجرات والكواكب.

مثلما قلتي أن الكون نفسه هو الله وهو لا يتعارض مع قول أن الله في كل مكان وزمان , لا يمكن تصور الله على هيئة كائن, والكثير من الأديان صورته على هيئة بشر, فكيف يكون الله بهذه السذاجة ليخلق كائنات تشبهه في الشكل, فكرة أن الله كائن مادي وله أبعاد ورائحة وشكل وصفات مادية وصفات شخصية ثابته هي فكرة خاطئة وأنا متأكد أنه إذا أزاح الكثير من الناس هذه الفكرة لوجدوا أن حقيقة وجود إله أسهل تصديقا, ولا أقصد هنا الفئة البسيطة من الناس التي لا تجد مشكلة حتي في تصديق أن الإله هو بقرة أو فأر , بل أقصد فئة المثقفين والعلماء, فإذ كان الملحدون لا يؤمنون بوجود الإله فهم يؤمنون على الأقل بأن الكون موجود, ولذلك فهم يؤمنون بوجود الإله هم فقط ينادونه بإسم مختلف, وهم يعبدونه عندما يدرسونه ويتأملون جماله, فهكذا صلى الكثير من الأنبياء قبل أن يوحى إليهم.

كنت ولا زلت مثلك تماما في وضع الخمول والكئآبة المزري, أتمنى حقا من أخرج من هذه الحالة التعيسة وأعود مجددا لممارسة النشاطات من جديد :(

هذا ناتج عن الجهل وعدم المعرفة, وهو كتوقع طلبة الفيزياء أن يصبحوا كلهم كستيفن هوكينغ, ومجددا أقول لا شئ مستحيل :)

في الحقيقة لا يوجد شئ يمنع من أن يكون تحقيق هذا الهدف ممكن, وفي المستقبل سيكون هناك طلب كثير علي المبرمجين لدرجة العجز , نظرا للتطور التكنولوجي الكبير الذي نشهده, والبرمجة تعتبر في المرتبة الرابعة عالميا من ناحية المرتب ومن المرجح أن ترتفع لتصبح كمهنة الطبيب من حيث العائد المالي. وعلى أي حال هذا يعتمد على مهارة وكفاءة المبرمج فكلما كان ذو مهارة وتدريب أكبر كلما إرتفع أجره

أغلى شئ أملكه الآن سيارتي ولكن لا أفكر ببيعها

هذا النوع من الأزمات دائما ما يحصل لي وخاصة في أوقات الدراسة والإمتحانات وللأسف فقد أثر بشكل سلبي على معدلي الجامعي, وحتى الآن لم أجد طريقة تعينني على تجاوز مثل هذه الأزمات في المستقبل, فحتى عندما أحاول أن أجاهد نفسي على القيام بشئ ما لا أستطيع بأي حال من الأحوال أن اقوم به, نوبات غضب وهلع تقودني إلى إنهيار عصبي وتحطيم أشياء وفي النهاية 0 إنتاجية.

على العكس تماما أرى أن فوز ترامب سيعيد لأمريكا مجدها من جديد, فالسنوات العشرين الأخيرة كانت هي الأسؤ في التاريخ الأمريكي من الناحية الأمنية والإقتصادية, وأظن أن هذا بسبب السياسات الخارجية التي إستنزفت الإقتصاد الأمريكي من حروب خاسرة وصنع عداوات مع الدول الخطأ.

ودونالد ترامب معروف بكافائته كرجل أعمال ناجح إداريا وله العديد من التصريحات التي تنتقد السياسة الأمريكية.

وأظن أن سبب فوز ترامب هو إنحيازه وإستعطافه للوجه الآخر والغير مسموع لأمريكا, وهم الفقراء ومتوسطي الدخل, هؤلاء الفئة يشكلون الأغلبية من الشعب الأمريكي, هؤلاء الفئة لا يهتمون بالسياسات الخارجية أو حقوق الإنسان أو حقوق الشواذ والمهاجرين وغيرهم, فهؤلاء لديهم مشاكل أهم بكثير من هذه الحقوق, كالبطالة والفقر وغلاء المعيشة وغيرها من المشاكل التي وعد دونالد ترامب بالتركيز عليها.

مشكلتي الرئيسية في ما أستطيع صياغته فهو أصغر بكثير من ما يتذكره الناس ولا أظن أن الناس سيفهمونه بالأساس في النهاية

-1

نعم وخصوصا الأنميات الطويلة كنت قبل سنة من الآن أجلس على السرير وأشاهد ما يقارب العشر حلقات أنمي يوميا ولكن الآن بالكاد أستطيع مشاهدة فيلمين في الأسبوع

شكرا لك أخي هذا المقال هو بالضبط ما أحتاج إليه

أنا أيضل لم أجد في كتب ومحاضرات الدكتور محمد الفقيه شيئا أفاد حياتي... ولكن من ناحية أخرى إذا قرأت قصة حياته فسترى أنها وحدها تكفي كمادة للتنمية البشرية , وأنا أرى أن التنمية البشرية يمكن تقسيمها إلى نوعين ,النوع الأول هو ما ذكرته عن هراء الدورات والبرمجة العصبية والشهادات الفارغة, فهذا النوع أراه عديم الفائدة ولا يهدف لشئ إلا لكسب المال. ويمكن أن تدخل إلى أحد هذه المحاضرات أو تقرأ إحدى الكتب فتشعر أن الحياة أسهل مما كنت تتوقع ولا تحتاج إلا إلى برمجة عصبية حسية والشهيق والزفير خمس مرات حتى تتحول إلى بيل غيتس .

أما النوع الآخر من التنمية البشرية فهو ما أثر في حقا وهو لا يحتاج منك قراءة عشرات الكتب وحضور الدورات بل كل ما تحتاجه هو فكرة أو لنسميها عقلية معينة يمكن أن تحتاج إلى الكثير من الوقت والتجارب الحياتية أو قراءة قصص أشخاص ناجحين حتى تكتسبها وتترسخ في ذهنك ويمكن إختصارها في مفهوم أن "النجاح في أي شئ في الحياة لا يأتي بسهولة عليك أن تبذل الكثير من الجهد وربما تمر بالكثير من التجارب الفاشلة ولكن الأهم هو أن تستمر مهما تكرر فشلك" . و هذا المفهوم يختلف من شخص لآخر وكما قلت ومن الصعب أن يتم فهمها بمجرد قراءة عبارة أو كتاب ما.

فكرة جيدة .. لم أنتبه للتحدي السابق ولكن ربما سأبدأ بهذا التحدي ومن العادات التي أريد التخاص منها :

  • التوقف عن أحلام اليقظة والتفكير في أشخاص لا يستحقون كل هذا التفكير

  • التقليل من إستعمال الإنترنت, لنقل من 3 إلى 2 للأنترنت يوميا

ومن أحد العادات التي أريد إكتسابها:

  • قضاء ساعة ونصف يوميا لتعلم اللغة الإنجليزية سواء كتابة أو إستماع
  • الحياة دائما أصعب مما تتوقع.

  • لا شئ في هذه الحياة أهم من وضع الأحلام والأهداف والعمل على تحقيقها, وإذا توقفت عن الحلم فأنت توقفت عن العيش.

  • طريق النجاح ليس طريقا أملس مزين بالورود... بل هو طريق ملئ بالأشواك والعراقيل.. أحيانا تنجح في تجنبها وأحيانا تسقط...المهم هو أن لا تستسلم... عليك أن تنهض في كل مرة وتكمل الطريق.

أنا في الحقيقة لا أفتح الفيسبوك إلا مرتين أو مرة واحدة في اليوم وأفتحه لمدة لا تزيد عن خمس دقائق ثم أغلقه, فلم أجد فيه شيئا يثير الإهتمام, خصوصا بعدما قررت حذف صفحات الأخبار الكئيبة, المليئة بالأخبار المغلوطة والمناقشات الطائفية اللا منتهية.

وطبعا لا أستطيع تركه كليا لوجود صفحات خاصة بآخر أخبار الجامعة, ومجموعات خاصة بالأساتذة الجامعيين يعلنون فيها عن الأشياء المهمة.