11

ردي من الموضوع السابق (قبل أكثر من 4 سنوات)

انا اتسائل هل هم فقراء لانهم لديهم الكثير من الاطفال ام هم لديهم الكثير من الاطفال لانهم فقراء ؟

بالنسبة لي الاسباب هي :

  1. لديهم الكثير من وقت الفراغ

  2. الفكر القديم ( ايام العمل اليدوي ) , كان كثرة عدد الاطفال تساوي كثرة عدد الافراد العاملين في المزرعة او العمل الفلاني و لهذا الاغناء لا يفرق لهم ان كان المولود ذكر ام انثي و لكن الفلاحين يهم الامر كثير

  3. الفهم الخاطىء للرزق

  4. عدم حصولهم على التوعية المناسبة

  5. عدم فهمهم الحاجة للحبوب منع الحمل او ما الى ذلك

  6. التقاليد و العادات

اعقد ان اجابتي لم تتغير، و لكن احب ان اضيف.

  1. العائلات المتوسطة و الغنية تفضل الجودة على الكمية، فصرف كمية معينة من المال و الجهد على طفل واحد بالنسبة لهم افضل من قسمتها على اثنين

  2. العائلات الغير فقيرة يكون بالغالب تعليمهم افضل، فتجده يدرس لمدة اطول في الجامعة من اجل الحصول على الماجستير و الدكتوراه، لذا لديه وقت اقل للإنجاب لذا يكون لديه عدد اقل من الاطفال

  3. بالعادة العائلات الفقيرة يكون الزواج بها مبكر لهذا يؤدي الى كثيرة الاطفال سواء قلة معرفة بتنظيم الاسرة او كثرة الزمن للإنجاز

  4. في العائلات الفقيرة خاصة في المناطق العربية مكانة المرأة مختلفة على العائلات الغنية، العائلات الفقيرة عادة تكون محافظة اكثر لذا تجد اغلب النساء مكانهم المنزل و لا يعملون، اما العائلات الغنية و المتوسطة تجد الزوجة تعمل ايضا لذا وقت اقل لكي تحظي باولاد

ذكرتني بموقف طريف طرأ حولي في أحد المحلات بينما أنا جالس أنتظر دوري في الطابور يفتح نقاش استهله أحد الأشخاص بسؤال من جنس السؤال الذي طرحته فأجاب أحد العاملين : هذا لأن الأغنياء بكثرة المشاريع ومراكمة الثروات غير متفرغين بشكل مستمر لهذه العرضيات بينما الفقير من شدة البطالة وملازمات الفقر يرى الجنس فرصة تفريغ للطاقات السلبية المرافقة له...

رغم سطحية الإجابة إلا أنك ستلتمس منها قليلا من الواقعية لو صغتها بطريقة أخرى.

(( تكاثروا فإني مباه بكم الأمم ))

(بل أنتم يومئذٍ كثير، ولكنكم غثاء كغثاء السيل) عندما تكون التربية سليمة فالاستهشاد بحديثك صحيح لكن عندما تكون كثرة الإنجاب (وهو الغالب حاليا) تؤدي إلى سوء التربية فهي كغثاء السيل.

حقاً لم أرى هذا الموضوع إلا الآن ، لكن ماذا عن إجابات وآراء أخرى مختلفة نوعا ما؟.

ستجد إجابة وافية في هذا الفيديو (للدحيح بعنوان نقتل نصف الكوكب)

https://youtu.be/mo-VkD60ZsA

أظن أنك وجدت الإجابة أخيرا @mustafaihssan‍ 

هل يمكن أن تلخص لنا محتوى الفيديو؟ لأنني لا أتابع الدحيح لأسباب شخصية.

تفضل أتمنى أن يعجبك :)

• الأمراض الفتاكة كالطاعون هي هدية لمن ينجو منها فهي تتسبب في تقليل السكان وبالتالي ارتفاع مستوى معيشة الناجين من المرض• كلما زاد عدد السكان كلما زاد الفقر (علاقة طردية)

• الذكور هم من يقومون بالإنجاب حيث إن لديهم سلطة على زوجاتهم ككبر السن مما يوجب على زوجاتهم الاحترام والطاعة أو الإنفاق فتقبل الزوجة بالإنجاب لأنها لا تستطيع الإنفاق على نفسها، وعلى الناحية الأخرى فإن الأسر التي تكون الزوجات ذات سلطة أعلى من الرجل فيها (تعمل وتنفق على البيت مثلا) فإن الإنجاب يكون أقل

• سبب رغبة الفقراء في الإنجاب رغم أنه سيكلفهم مالا يصعب عليهم توفيره هو أنه كلما أنجبوا أكثر كلما أصبحو أكثر اطمئنانا للمستقبل؛ فمن المؤكد أنه إن كان لديك ٥ أولاد مثلا سيكون منهم واحد على الأقل ناجح وبالتالي يكون ثريا وتعتمد عليه في التخلص من فقرك :)

• في النهاية فالفقر هو ما يؤدي إلى كثرة الإنجاب والبتالي الزيادة السكانية وليس كثرة الإنجاب هو ما يؤدي إلى الفقر، وبالتالي الحل لهذه المشكلة هو رفع متوسط الدخل وتحسين مستوى المعيشة ... إلخ فيتوقف الناس عن كثرة لإنجاب لأنهم أمنوا على مستقبلهم

فعلا اشوف الناس تخلف حتى من يكبر يداروه اواو يصير غني من خلاله ويتحسن وضعه

لكن ماذا لو انجبت خمسة وكلهم فشلوا؟

لا أعتقد أن هذه المقوله ما زالت صحيحة في وقتنا الحاضر، أي الذي ولد لعائلة من ١٠ أشهاص على الأغلب لن يخلف اكثر من ٥ وهكذا، يمكن ملاحظة الأمر من خلال مؤشرات الخصوبة التي ترتفع في بداية تنمية دولة ما ثم تتناقص بشكل مطرد، هذه الظاهرة لا تحدث فقط للدول الفقيرة بل حدثت لكل دولة أدخلت تقنيات الرعاية الحديثة وبدأت مشوار التنمية حتى الدول الأوروبية في بدايتها لذلك حسبما قرأت لا يتوقع علماء العالم أن نصل إلى ١٢ مليار صحيح أن عددنا قد يصل إلى ١٠ مليار لكن السبب ليس تزايد متساوي في العالم بل بسبب بدء أكل ثمار التنمية في بعض المناطق مثل وسط أسيا والهند وأفريقيا بالعموم

هناك قصة قصيرة ليوسف إدريس تحت عنوان «أرخص ليالي» تناقش الأمر بشكل مغرق في الواقعية.. أنصح بقرائتها جدًا...

ببساطة بسبب عدم الوعي والتفكير بعيد المدى. غريزيًا الإنسان يحب الإنجاب والتكاثر لكن يمنعه من الإنجاب التفكير بعواقب الإنجاب المفرط وأعباءه عليه وعلى أبنائه وهذا التفكير بعيد المدى غائب في الفئات الفقيرة الغير متعلمة.

في الماضي كان الإنجاب أقل عبئًا لأن الابن يستقل عن أهله ويعمل مبكرًا جدًا والبنت تتزوج مبكرًا بالإضافة إلى الوفيات الكثيرة في أعمار مبكرة قبل اعتماد اللقاحات كل هذا يفسح المجال لأماكن شاغرة في البيت يمكن ملؤها (آسف على التعبير). أما الآن فأعباء التعليم والدراسة والعمل الزواج تبقي الأولاد معتمدين على أهلهم لفترات أطول بكثير. ورث بعض الناس عادات الإنجاب دون أن يفكروا في متغيرات الزمن.

وقت فراغ كبير , إفتقاد لوسائل الترفيه غير .... , كثر اولاد = كثرة يد عاملة = كثرة دخل

لا اعتقد ان السؤال دقيق في التعبير ، فكان من الممكن ان نقول لماذا نسبة الانجاب في الريف اعلي من الحضر؟ ولكن لدينا في مصر مثلا بسبب غلاء المعيشة والدعاية لتنظيم الاسرة او بتعبير ادق تحديد النسل قد اتت اكلها فقديما كان من السهل ان يعدد الرجل في الزوجات وكل امرأة تلد الكثير واما الحضر نظرا لضيق المعيشة والمسكن فهذا سبب اما الحديث عن الكيف اهم من الكم فهذا ينافي العقيدة فقد نهي الله تبارك وتعالي المشركين عن قتل ابنائهم مخافة الفقر فقال"ولا تقتلوا اولادكم خشية املاق نحن نرقكم واياهم" فكل له رزقه ،وايضا لا اعتقد ان اربعة اطفال او خمسة او حتي ستة بالكثير.

سؤالي واضح وأنا أقارن الطبقة الفقيرة مع الغنية بشكل عام من حيث نسبة الانجاب ولم اقصد مقارنة الطبقة التي تعيش في الريف او المدينة ، وحتى كذلك نستنتج أن الفقر هو السبب في الارتفاع في نسبة الولادات في الريف عن المدينة ولو كانت الطبقة الفقيرة تتركز في المدينة لحدث العكس بل هو يحدث فعلياً في الاحياء الشعبية الفقيرة بالمدن الكبيرة ... وبالتالي يبقى الاشكال حول علاقة الفقر بإرتفاع نسبة الولادات ولكن يبدو أنني تحصلت على إجابات مقنعة وكافية.

قد يكون ايضا ان الاب يسعي لان يكون له ذريه تعينه عند الكبر ونري الكثير من تلك النماذج.

أنصحك بمشاهدة حلقة المارشيميلو للدحيح

https://www.youtube.com/watch?v=4fPI6hUgeJo

سأجيب من الناحية النفسية على هذا السؤال _وهو رأيي الشخصي_ اعتقد انهم ينجبون الكثير من الاطفال حتى يتوزع عبئ فقرهم وبؤسهم على اكثر من شخص ...فالبشر بطبيعتهم كائنات انانية

أي أم ستتمنى الفقر لأبنائها؟ إجابتك غريبة وشاذة عن الواقع ، فحقا كما تقول قلوب البشر تحمل الانانية ولكنها تحمل العواطف ايضاً والعاطفة من الخير والخير أسمى مافِ القلب.

اعتقد ان ذلك يحدث لا شعوريا دون قصد منهم_ولا تستغرب وجود امهات انانيات او اباء انانيين .....ففي النهاية انا قلت رأيي الشخصي فقط .انجاب اطفال ابرياء الى هذا العالم القاسي وجعلهم يعانون البؤس والحرمان جريمة بالنسبة لي ,اي شخص ينجب الاطفال دون ان يوفر لهم مقومات الحياة او يستطيع ان يجعلهم يعيشون بشكل طبيعي يعتبر مجرم .

إنجاب الاطفال ثقافة عالمية مشتركة في كل أسرة في العالم فأي إمرأة ورجل سوف يحبا ان ينجبا اطفالاً ، الحياة الجنسية عند البشر تفرض ذلك أيضاً...

المنطق الذي تتكلم به والذي يجرم الامهات والآباء بذلك سوف يجرم جميع الفقراء، فلما على الفقير نفسه أن يعيش أياماً اخرى تالية هو يعلم أنها ستكون شاقة وصعبة عليه. لما يعذب جسده اصلاً قبل التفكير في الانجاب؟ هو مجرم في حقه قبل غيره اذن؟!

-3

ببساطة ..الفقير ليس لديه مصروف زائد يشتري به حبوب منع الحمل لزوجته.. الفقيرليس لديه مصروف زائد ليشتري به الواقي الذكري وعذرا على الفاظي.. فتكون النتيجة عاجلا أم آجلا وقوع الحمل..

هناك أيضا معتقدات اجتماعية منتشرة كثيرا في وطننا العربي التي تتحدث عن الولد وأنه هوالسند ..هذا الامر جعل كثرة الانجاب في تزايد مستمر...

هناك أيضا عامل الغيرة ..ففي مجتمعاتنا ..اذا أنجبت زوجة أخوك فان زوجتك أيضا تريد الانجاب ..هذه الاعراف الخفية خلقت نوعامن التنافس في الانجاب واكثار النسل..

لو كان يقوم بترجي الناس باعطاءه بعض المال في التقاطع خىل ربع. ساعة يمكن يجمع ثمن حبوب المنع

تبرير غير مقنع

واذا لم ينجب بسبب تتزيم الاسرة فانه سيوفر على نفسه الكثير من الاعباء والمسؤوليات