قد تتفق معي او لا ولكن انتشار الشبكات الاجتماعية ووسائل التواصل على مختلف التواصل كان له نقمة كبيرة على شباب هذا الجيل

حتى لتجد أغلب الفتيان من 11 سنة و حتى 21 يقضون أغلب اوقاتهم على هذه الشبكات و اضاعتهم للوقت بشكل كبير

طبعا لم تعد تجد بينهم من يهتم بمستقبله او بدراسته .. لم تعد تجد الشغف او حب العلم كل ذلك اصبح في صفحات الاهمال

فهل من حل ننقذ به ما يمكن انقاذه ؟