مدخل :

في تعريف المعازف

المعازف : الملاهي ، والعزف في اللغة له عدة إطلاقات ، فيطلق على : اللهو، واللعب، والصوت ، واللعب بالدفوف وغيرها من آلات الطرب.

والمعازف لا يخرج معناها الاصطلاحي عن المعنى اللغوي .

فهي آلات اللهو التي يضرب بها ، وهذا اسم يتناول الآلات كلها.

وأما العزف بها فيمكن تعريفه عند أهل هذا الفن بأنه : " عبارة عن أصوات مقطعة موزونة ، تحدث بواسطة آلات صنعت من الجمادات ، سواء كانت بالقرع أو النفخ أو العزف عليها ، ولها لذة عند سماعها "

ويسمى هذا أيضاً بالموسيقى .

حكم المعازف :

روى الإمام البخاري عن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - في صحيحه قائلاً : " ... وقال هِشامُ بن عَمار حدَّثنا صَدَقةُ بن خالد حدَّثنا عبدُ الرحمنِ بن يزيدَ بن جابرٍ حدَّثنا عطيةُ بن قيس الكلابيُّ حدَّثنا عبد الرحمن بن غَنْم الأشعريُّ قال: حدثني أبو عامر ـ أو أبو مالكٍ ـ الأشعري والله ما كذَبَني «سمعَ النبيَّ صلى الله عليه وسلّم يقول: ليكوننَّ من أُمَّتي أقوام يَستحلُّونَ الْحِرَ والحَريرَ والخمر والمعازِف، ولينزِلنَّ أقوام إلى جَنبِ عَلم يَروحُ عليهم بسارحةٍ لهم، يأتيهم ـ يعني الفقيرَ ـ لحاجة فيقولوا: ارجِعْ إلينا غَداً فيُبيِّتُهمُ الله، ويَضَع العَلَمَ، ويَمسَخُ آخرينَ قِرَدةً وخنازيرَ إلى يوم القيامة». "

شبهة تضعيف الحديث :

يستدل البعض بتضعييف ابن حزم لهذا الحديث , و إنما ضعّفه ابن حزم لسببين , أولهما أن الحديث معلول بالإنقطاع , و هو ما ﻻ يصح لأن هشام بن عمار من شيوخ البخاري و اللقيا بينهما ثابته , و ثانيهما أن الحديث مضطرب سنداً و شك الراوي في أبو عامر و إنكاره له , مع أن البخاري قد جزم بأن الحديث معروف عن أبي مالك الأشعري.

إذاً لماذا ضعّفه ابن حزم؟

لأن ابن حزم ﻻ يؤخذ بمرتبة الحديث الحسن , فالأحاديث عنده إما صحيحة أو ضعيفة , و الخديث أعلاه صحيح لدى أكابر العلماء مثل ابن الصلاح و ابن القيم.

ما يستدل به على تحريم المعازف من الحديث :

  • مساواة المعازف مع الزنا و الخمر و لبس الحرير - للرجال - .

  • استخدام لفظ " يستحلون " دليل واضح على أن هذه الأعمال هي حرام أصلاً. فالاستحلال ﻻ يكون إﻻ للحرام.

معاني الكلمات :

الْحِرَ : الفَرَج , و المعنى : يستحلون الزنا.

المصادر :

http://www.bayanelislam.net/Suspicion.aspx?id=03-03-0094&value=&type=#_edn2

http://www.almoslim.net/node/130312

http://fatwa.islamweb.net/fatwa/index.php?page=showfatwa&Option=FatwaId&Id=32763.