فاطمة سليماني

77 نقاط السمعة
عضو منذ
3

نظرية الوكالة تحقق أهداف المؤسسة؟ أم أن تلاعباتها لم تساعدها في تحقيق ذلك؟

حتى سنة 1870 كانت الملكية الفردية في القطاع الخاص،المالك هو الذي يحكم المؤسسة، هو الذي يديرها ويتخذ القرارات وهو أيضًا يقيمها، لكن مع توسع الأعمال وظهور الثورة الصناعية، أدت إلى حاجة وجود مدراء تنفيذين متخصصين يقومون بإدارة أعمال الشركة، إلى أن توسعت وظهرت نظرية الوكالة، فهل حقا هذه النظرية تجد حلول لنزعات أصحاب المصالح وتحقق مصالحهم؟ تُرى عند أخذ قرارات من مجلس الإدارة هل حقًا تخدم كل المصالح والأطراف، وتحفظ حقوق المساهمين عن طريق الرقابة الفعالة؟ تخيل أن لدينا رأسمال
3

التخطيط الاستراتيجي أم المزيج التسويقي...أيُهما يساهم في نجاح المشروع ؟

تُرى عند بدايتنا لمشروع مُعين، قد يروادنا عدة تساؤلات، ماهي الطريقة التي نبدأ فيها وعلى أي أمر نُركز، وكيف تكون خططنا اتجاه المشروع؟ كلّنا نتفق أن في بداية المشروع علينا دراسة المشروع من كل جوانبه، لمعرفة مدى نجاحه على المدى القصير والمدى البعيد، وهذا يكون بانتهاج طريقة معينة نقتنع بها. مما لاشك به أنّ التخطيط الإستراتيجي هو الرؤية المستقبلية للمشروع، أي أننا نتنبأ بما سوف يحدث من خلال دراستنا لعدة عوامل التي سوف تساعدنا، وبالتأكيد سترتكز الدراسة على تحليل العوامل
4

الثقافة الضريبية مغيّبة لدينا!

لطالما حيرني هذا السؤال، هل نمتلك حقا ثقافة الضريبية؟ أم فقط نحن مجبرون بالال بها، لأنها مفروضة علينا ولسنا مخيرون لفعلها بل مجبرون على ذلك. كما نعلم أن الضريبة هي اقتطاع مالي يكون إلزامي تفرضه الدولة على المواطن لتغطية نفقاتها، وتفرضه على أصحاب الشركات والمشاريع، وكذلك تفرضه على الدخل. كثيرًا منا من يريد أن يعمل مشروعًا خاصًا به، لكنه قد لا يملك خلفية حول الثقافة الضريبية أو توقفه الشروط الغير العادلة للضرائب! مثلما حدث معي عندما قررت أن أبدأ مشروع
2

ماذا تفعل عندما تشعر بالقلق؟

لماذا لا يمكننا التحكم في القلق ، أي يعقل أن القلق يؤثر في كل حياتنا؟، فهو من أكبر الأمراض التي نواجهها في العصر الحالي القلق و التوتر المستمر. وبالرغم من التطور التكنولوجي البشرية لحد الآن لم يصل التطور إلى المستوى الذهني، فمعظم الناس يعيشون في قلق مستمر، فهم يستعملون نوعية سؤاله النجاة، فما طبيعة هذا السؤال عند كل البشر؟ لذلك حسن نوعية سؤالك اتجاه القلق إلى السلام، لكن ما هو السلام بالنسبة لي؟ السلام هو شيء داخلي أعيش حقيقته الأصلية