Ahmad Alahmadi @ahmad

مبرمج ويب

نقاط السمعة 657
تاريخ التسجيل 10/08/2013

الجهد البدني والذهني خارج المعادلة، التعب والملل هو تعب النفس والعقل والروح

بل بالعكس أحيان يكون التعب والجهد البدني هو مسبب السعادة، كما قال جميل الرويلي مرة، "التعب أقدم أنواع السعادة"

أما بالنسبة للفرق بينهم، فاللعب غير مُلزم، حُر، يمكنك أن تتوقف متى شئت وتقول game over.

شروط اللعبة واضحة وبسيطة، أما في العمل والحياة الشروط كثيرة ومتشعبة وغير واضحة بل معكوسة أحياناً.

قيمة الربح والخسارة معنوية وبسيطة، فحتى لو كان إحتمال خسارتك اللعبة 90% فستلعبها وتستمتع بها. بالعمل الخسارة يعني خسارة وقت وجهد ومال وسمعة إلخ

باللعب غالباً تعلب مع أشخاص لطيفين تحبهم وتثق بهم وتحب قضاء الوقت معهم، بالعمل غالباً العكس تماماً.

أثناء اللعب أنت غالباً تستمتع باللحظة، بالرحلة.. بالعمل أنت تؤجل المتعة حتى تصل للنتيجة والتي غالباً لا تعرف إن كانت ربح أو خسارة.

لو استطعت بشكل ما أن تسرق بعض مزايا اللعب هذه وتجعلها في عملك، شركتك، مشروعك الخاص، قد يكون في هذا خلاصك!

ليس له علاقة بالتفكير لا من قريب ولا من بعيد، كونه لم يعجبك الطعم أو أن تراه عاديً فهذا لا يعني أنه كذلك بالنسبة للآخرين.

شخصياً أرى أن ألذ وجبة دجاج ذقتها في حياتي، وتكاد تكون وجبة "مسحّب الدجاج" أطعم وجبة آكلها وأتلذذ بها مقارنة مع باقي جميع أنوع الوجبات سواء دجاج أو غيره! أفتقده جداً عندما أكون خارج السعودية! الطعم لذيذ فعلاً وهناك نكهة خاصة لذيذة غير موجودة في أي مطعم دجاج آخر. كون هذا الشيء لم يناسبك لا يعني إنه شيء غريب وأن كثير من الناس لا يفكرون. بالإضافة طبعاً إلى نظافة المطعم وأسعاره المناسبة وغيره من العوامل الأخرى.

هناك آداة تساعدك على تشكيل النصوص بضغطة واحدة، لا أعلم دقّتها لكنها قد تختصر عليك بعض الوقت

غالباً قراءة تعريف بسيط وتاريخ اللغة أو الآداة وسبب إبتكارها يعطيك تصوّر واضح عن مالذي يمكن أن تبدأ به، أو تبدله، أو تأجل تعلمه أو حتى تتجاهله كلياً ..

بأعطيك تسلسل مُخل بسيط لتاريخ هذه الأدوات وقِس عليها ..

HTML لغة وصفية، وهي كافية لإن تصمم موقعك بالكامل وترفعه على الويب وتخبر الآخرين بما تود قوله

لغة وصفية أي أنها توصف المحتوى، هل هو عنوان، نص، رابط، صورة أو غيره

لذلك، إتقنها أولاً

CSS تقنية أتت لتجعل صفحات HTML براقة وجميلة وذات ألوان والأهم في عالم اليوم أنها تجعل صفحات الويب متجاوبة مع كل الأجهزة بأحجامها المختلفة

لذلك، إتقنها ثانياً

Javascript، لغة تعطي الحيوية لصفحات HTML

تجعل التعامل مع زائر الموقع أكثر عملية وسلاسة، ومع انتشار تقنية الأجاكس Ajax أصبحت شبه ضرورية في أغلب مشاريع الويب

لذلك، خذ معرفة كافية عنها، أكثر من متوسطة، هذا ثالثاً

بعد هذا مباشرة، تأتي لغات برمجة السيرفر، هذا إذا كنت تريد أن تصبح مبرمج. أي توقف هنا وإبدأ بتعلّم لغة برمجة مثل PHP, Python, Node أو غيرها.

أما إن كنت تريد أن تكون مطوّر واجهات أمامية Front End، فيأتي كل ما ذكرته أنت بالأعلى وغيره بعد هذه الثلاث ، لا يهم ترتيبها، إختر ما تشاء وتعلّمه حسب اهتمامك، ذائقتك الشخصية، أو السوق إن كنت مهتم بالعمل للغير.

لكن إعرف كل آداة أو إطار عمل لماذا تم إختراقه ومالغرض منه وماهي البدائل.

jQuery أتت لتسهّل للمطوّرين التعامل مع Javascript ، فبدل أن تكتب عشرات الأسطر لتنفيذ شيء بالجافاسكربت، أصبح مع jQuery يمكن تنفيذه بسطرين أو أقل، فكانت مهمة وأحدثت نقلة في عالم الويب.

Bootsrtap مثلاً، أتى ليسهّل على المبرمجين وخصوصاً الغير متخصصين بال Front End ليتمكن من انشاء موقع سريع بسهولة بدون كتابة الكثير من CSS

هناك العشرات بدائل ل Bootstrap، وهناك العشرات بدائل ل jQuery وبدائل كل شيء تقريباً في هذا العالم

لكن ليس هناك بديل للثلاث الأوائل الذي ذكرتهم بالأعلى [html,css,javascript]

وهناك المئات وربما الآلاف للأدوات المساعدة بالمنتصف لتسريع وتسهيل عملية تطوير المواقع مثل Gulp, Grunt,SCSS وغيرها .. لكن هذه كلها أدوات مساعدة، يمكنك أن تنشئ موقعك بدونها، إتركها لحينها.

أكاد أجزم أنك تعرف أغلب هذه المعلومات، لكن معرفة سياقها وترتيبها مهم أعتقد.

تُحفة!

أهنيك

كتاب علم الإجتماع - أنتوني غدنز

كتب علي الوردي كلها تقريباً

كتب مصطفى حجازي ، التخلف الإجتماعي و الإنسان المهدور

خرافة التخلف والتقدم، جلال أمين

رسالة في الإستبداد، خالص جلبي

وطبعاً، طبائع الاستبداد ومصارع الاستعباد، للكواكبي

إبدأ بكتب علي الوردي لو كانت هذه بدايتك

كتبت رد سابقاً لموضوع مشابه

ليس هناك ضرائب عليك إذا لم تسكن في امريكا

عموماً يمكنك إنشاء الشركة بنفسك عن طريق وكيل آخر غير strip وبدون تكلفة سنوية

نعم ممكن، تستطيع تسجيل شركة امريكية في أحد من الولايتين، ولاية Wyoming أو ولاية delaware

هناك شركات أونلاين تقدم لك خدمة تسجيل الشركة مع خدمة بريد، بعد استلام أوراق شركتك تستطيع فتح حساب بنكي بنفسك، لكن تلك الشركات لا أعتقد أنها تستطيع أن تفتح الحساب البنكي لك، يجب أن تذهب أنت بالأوراق لفتح الحساب البنكي، ربما هناك حلول كأن تفوض أحد يسكن بالولايات يذهب بالأوراق لفتح الحساب، شخصياً لم أجربها.

موقع Stripe عنده خدمة أطلس يقدم خدمة انشاء شركة وحساب بنكي وحساب في Stripe بـ 500 دولار، لكنه يتطلب دعوة وقد يقبلون طلبك وقد لا يقبلونه، لديهم شروطهم الخاصة

هناك موقع آخر جيد لا يطلب منك شيء وأسعاره وخدمته ممتازة، لكنه لا يقدم لك خدمة فتح حساب بنكي، فقط انشاء شركة

تبدأ أسعاره من 150 دولار إلى 500 أو أكثر

لو بحثت في قوقل عن agents لإنشاء شركة في ولايتي ديلور أو وايومنج أعتقد بتحصل خيارات كثيرة

رواية شهيرة تتحدث فيها الحيوانات، هي مزرعة الحيوان لجورج أرويل

وهو أيضاً بآخر حياته أعتقد سافر إلى جبال الألب أو نوى زيارتها

قد تكون تبحث عن الكاتب جورج أرويل ربما.

معك حق، أذونات غير منطقية ولست بحاجتها، اللي حصل إنه هذه الأذونات افتراضية عند انشاء تطبيق مطوّر ولم أخترها أو أطّلع عليها، الآن عندما دخلت على التطبيق وجدت أيضاً أنها غير واضحة، هناك ثلاث خيارات،

Read - Read and Write - Read & Write & Access direct messages.

وكان الخيار على Read and Write بشكل افتراضي

عموماً إخترت read الآن، وشكراً على التنبيه.

هذا من أكثر الأسئلة اللي مؤرقتني فعلاً، نتائج البحث مشتتة والمحتوى المفيد الموجود في السوشال ميديا كـ ابرة في كومة قش ويحتاج فلترة وتنقيح وساعات من الصداع .. أحد الأفكار اللي توصّلت إليها هي بإنشاء منصّة صغيرة لعمل "لستة" أو "قائمة" لإي شيء يهمني ومحاولة تجميع الإشياء حسب الاهتمام بقوائم محددة صغيرة يمكن نشرها، لعلّي أطوّر المنصّة أكثر مستقبلاً لتقديم إمكانيات متقدمة في البحث والفلترة. سمّيتها "لستة" وهي قيد التجربة الآن، أرحّب بأي أفكار لتطويرها

الدنيا ليست مكان خيّر رائع ولا ينبغي لها أن تكون، ليست جنّة ولا شبه جنّة ولا حتى حديقة خلفية، لا شيء فيها "حرفياً" يمكن أن تشعر به ومعه بالرضى والسعادة الكاملين، كل شيء هنا يعتريه النقص والقصور والبؤس، الكثير من البؤس، حتى في الأشياء الجميلة.. فكرة البؤس تتخلل حتى أجمل لحظات الحياة، قد تشعر بالبؤس وأنت على سريرك بجانب زوجتك التي تحبها وتحبك في مكان وبلد مريح آمن عندك قوت يومك وكل سنينك القادمة، لكنك أبداً لن تسلم من الشعور بقلة الحيلة والظلم والمرض والبشاعة التي تحيطك من كل جانب، هكذا كانت الحياة منذ خُلقتْ ولن تزيد إلا سوءاً.

لم يذكر الله أبداً في القرآن أن الدنيا مكان يسوده العدل، ولهذا هناك يوم مخصص لذلك يوم "نضع الموازين القسط ليوم القيامة فلا تُظلم نفس شيئاً" .. لو لم تكن مثل هذه الأحداث التي تراها موجودة لما كانت دُنيا ولما إحتجنا لآخرة .. أشعر أن الدنيا هي مرحلة "تصفية".. كل الأرواح التي كانت في علم الله منذ الأزل تمر هنا مرور عابر تدخل في إختبار سريع كأنه حلم عابر بالنسبة لحياة الروح  الأزلية، أشعر أحيان أيضاً أنه ليس إختبار بالمعنى الكامل ولكنه أقرب ليكون  حُجّة لهذه الروح، كأنه يقول لها الله، هذه فرصتك، لديك بضع سنوات هنا لك الحرية المطلقة لفعل ما تشاء ، كُن إله إن أردت، ثم هناك يوم بإنتظارك، لا تلوم إلا نفسك. 

في كل موقف من هذه المواقف التي رأيتها، هناك قصة كاملة وأرواح ستحاسب كلُ حسب دوره فيها، قد تكون أنت أحدهم كشاهد ودورك هو مالذي ستعمله مثلاً، ليس تجاه هذا الموقف تحديداً ولكن تجاه نفسك وواقعك، لا يهم المنظر النهائي قتل كان أو ظلم أو دناءة، المهم إنه موقف سينتهي بنتائج لكل روح كانت مشتركة فيه إن خيراً فخير وإن شر ف شر، أثق في عدل الله هنا، شكل هذا الموقف ومدى بؤسه لا يهمني كثيراً وإن كان يثير كل الآلام ولكنه بالمقابل يزيدني إيمان راسخ أن هذا ليس المكان المثالي الذي أنتظر منه أن يكون فيه كل شيء جميل ورائع وعادل وهذا تحديداً ما يجعلني أتحمّل هذه الحياة ساعةً ساعة..

أشخاص أذكياء لديهم المعرفة الكافية التي تؤهلهم للخوض في نقاش ما،

أعتقد أن لديك خلط بين الأذكياء والمتفوقّين، أغلب الصفات التي ذكرتها هي صفات المتفوقين المجتهدين والمبدعين في مجال من المجالات، هذا ليس له علاقة بالذكاء غالباً، هو ٩٩٪ جهد كما قاله أحدهم، وفكرة "الفهامة" وإنه فاهم بكل شيء هذه إن دلت فهي تدل على شخص غبي أو متكّبر وليس لها علاقة بالذكاء لا من قريب ولا من بعيد .. أما فكرة الخجل فحقيقة لا أعرف ماهي مشكلتك معه، فينطوي تحت الخجل صفات حميدة لا تُحصى، الحياء، الصمت، الوقار، الإحترام، كلها صفات حميدة حتى لو لم يكن الخجول يقصدها، لكنها نتيجة طبيعية لخجله وهذا مكسب، أُفضّل أن أتعامل مع شخص خجول صموت ألف مرة على أن أتعامل مع شخص جريئ لا يسكت "وقح غالباً "ويعتقد أنه محور الكون يُصارع في داخله ليسمعه أحد وكل هذه علامات لا تدل إلا على ثقة ضعيفة بذاته يحاول أن يغطيها بالجلبة والصراخ وليست في ال man up في شيء!

[لم يبقى غيري لم أتحدث عن ترامب]

الآن لا يوجد أحد!

أما حديثك عن الدميقراطية، تذكرت أحد الأراء المنطقية "برضو"

مازال الموقع جديد وتحت التجربة، حالياً يوجد قالبين للتصميم، هذا أحدهم

http://rsoomy.wjeez.com

يمكنك التسجيل والتجربة بنفسك

لا أعتقد أننا سنضيف التعليقات بشكل إفتراضي، يمكن دائماً إضافة خدمة تعليقات خارجية مثل تعليقات facebook أو disqus وسيكون إعدادها ضمن إعدادات القالب غالباً .. لا نريد لوجيز أن تتحول إلى منصة تدوين فقط

بالنسبة لأشاكال الموقع، طبعاً هذه البداية، وسيتم إضافة المزيد من القوالب مع إطلاق الموقع،،

بخصوص المطورين، خلال الأيام القادمة سنضيف بكل تأكيد إمكانية تصميم قالب خاص، لكن الإضافات البرمجية ليس الآن، سنرى مالطريق الذي ستسلكه المنصّة ونحدد بناء عليه بإذن الله

شكراً للتجربة ولملاحظاتك القيّمة ..

يبدو أن الكل غاضب من نوع الخط P:

سيتغيّر بحول الله قبل الإطلاق الرسمي..

بالنسبة لمشكلة التحويل، يبدو أنك ضغطت على زر التسجيل مرتين فسجّلك بالأولى وأعادك في الثانية، يجب تصحيحها لتحويلك مباشرة بعد التسجيل الأول..

شكراً للتنبيه

أتفق معك، التصميم الآن مبدئي لواجهة الموقع، وحتماً سيتغير قبل الإطلاق الرسمي بحول الله، هو فقط كان صفحة أولية تعريفية وكل العمل كان في لوحة التحكم والنظام نفسه لو سمح لك وقتك بالتجربة..

شكراً لك

طبعاً يستطيع، وهذه أولوية.. متاحة الخاصية الآن، ضع دومينك الخاص في الإعدادات وأنشئ Cname موجه إلى wjeez.com و You're done (:

شكراً محمد على كلماتك الطيبة،

خذ وقتك طبعاً ..

بالنسبة للتقنيات المستخدمة، Laravel للباك إند و Vuejs للفرونت اند

للأسف هذا من المشاريع اللي ما تفرغت لها بوقت واحد ، كنت أشتغل عليه فترة وأتركه، وأرجع أشتغل عليه إذا تفرّغت له وأرجع أهجره لفترات طويلة، لكن أقدر أقول مجملاً حول الـ ٣ - ٤ شهور أعتقد

في الفترة الأخيرة صار هو مشروعي الوحيد اللي كل تركيزي عليه

بالنسبة لسؤالك الأخير الأهم، وجيز موجّه لمن يريد أن يُنشئ موقع إنترنت "عربي" مميز بدقائق وبدون وجع رآس.. هُم فئتين، إما شخص ليس له خبرة في هذا المجال وكل ما يريده هو موقع إنترنت ممتاز بأسرع وقت ممكن وبتكلفة معقولة.. أو شخص آخر يهمّه الوقت والسرعة ولا يريد أن يضحّي بالجودة لأجلهم، هنا أعتقد يتمركز وجيز بإمتياز وهذا ما نركّز عليه.

الحلول الأخرى ليست سيئة طبعاً، لكن وجيز أعتقد أنه مختلف وله جمهوره الخاص وسيظهر ذلك مع إطلاقه الرسمي بإذن الله

شكراً لوقتك

Vanillajs هي فقط دعوة لأن تكتب Javascript بدون أي إطار عمل!

هي ليست إطار عمل وليست مكتبة ولا شيء، أن تكتب بـ Vanillajs يعني أن تكتب raw javascript بدون أي إضافات

جرب حمّل ملف المكتبة من موقعهم تجده ملف فارغ أصلاً

لإنه مستحيل له أن يتكرر، في كل مرة تضيف سجل للجدول سيأخذ primary key بقيمة أعلى من سابقه، ناهيك عن ميزة التراتيبة بحيث نعرف السجل الأحدث من الأقدم بدون أي حقول أخرى

أشياء صعبة ويمكن مستحيلة مع النصوص..

للأسف لم أبحث فيها ولم أقرأ عنها كتاب مخصص

الدكتور مصطفى محمود في بعض كتبه كان يستشهد كثير بأقوال محمد عبدالجبار الصوفي وكنت أنوي أن أقرأ شيء عنه لكني لم أفعل حتى الآن