معشر المستقلون العرب

لكل منا لحظة بداية متواضعة للغاية، تلك البدايات هي وقود الاستمرار، مهما على شأنك، لا تنساها، إن كنت تحتفظ بصورة لبداياتك يمكنك أن تشاركنا بها لنلهم بعضنا والآخرين

قد تكون صورة لمكتبك المتواضع جداً، أول سحب أرباح حققته، أول حوالة استلمتها، أول مشروع سلمته .. أول أي شيء ..

وهنا صورة لمكان عملي - مكتبي المرموق - في السنوات الأولى للعمل الحر من غرفة نومي وهو عبارة عن فراغ بين خزانتي ملابس كبيرتين، مع كرسي بلاستيكي أبيض عادي عليه وسادة لإسناد الظهر وأرضية اسفنجية خفيفة .. أوه.. ولابتوب وانترنت

https://suar.me/xEAd2