ليت البعض يعي ذلك حقًا، اليوم صار الناس يعقدون الولاء والبراء على هل أنت سوري أو مصري أو مغربي أو ليبي أو أو.. ونسوا جميعًا: {إِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ * وَتَقَطَّعُوا أَمْرَهُم بَيْنَهُمْ كُلٌّ إِلَيْنَا رَاجِعُونَ}...

ثقافة

لمناقشة المواضيع الثقافية، الفكرية والاجتماعية بموضوعية وعقلانية.

19.9 ألف متابع