12

قد يكون خارجا عن الموضوع

ولكن الأشياء البسيطة في الحياة هيا تعجلني سعيدا

هذا الفيديو له علاقة

http://www.youtube.com/watch?v=uaWA2GbcnJU

شاهدت الفديو اكثر من 6 مرات فكرته جميلة جدا

بصراحة فيديو يستحق المشاهدة

جزاك الله كل خير على نشره

10

من اﻷشياء التي تجعلني سعيداً:

  • سماع كلام الله - القرآن -

  • إدراك الصلاة في المسجد من بدايتها

  • تعلم شيء جديد

  • تعليم غيري شيء جديد

  • عندما أرى شخص يستخدم البرامج التي كتبتها، خصوصاً إذا مضى عليها سنين، وخصوصاً عندما أمر على شخص يستخدم البرنامج وهو لا يعرفني وأنا لا أعرفه

  • عندما أجد مواقع في النت تتكلم عن البرامج التي كتبتها أو الكتب التي ألفّتها

  • عندما أجد أحد أبنائي استنتج فكرة جديدة أو فهم شيء جديد يصعب لمن في سنه استيعابه.

  • عندما يتعافى احد أبنائي من مرض

مساعدة الآخرين.

هذا، وكذلك معرفتي أن شخص ما علمته بدايات شيء أصبح أفضل مني وبدأت أتعلم منه، حدثت مرات كثيرة :-)

على المستوى الشخصي: لا شيء ينافس الشاي، في مكان هادئ، مع كتاب جميل، في جو جميل ... أريد أن أعود للهند!

لا شيء ينافس الشاي

يوجد القهوة :}

ليس بالنسبة لي، القهوة للمجاملة فقط، عندما أزور شخصاً ويقدم القهوة أشربها مجاملة، الشاي أفضل وأبسط لي.

أنا لم أشرب القهوة أو الشاي منذ أن كنت صغيرًا.

أنا أشرب 10 أكواب من الشاي يوميا :D

لا شيء ينافس الشاي، في مكان هادئ، مع كتاب جميل، في جو جميل ... أريد أن أعود للهند!

وهل خلت بلداننا ؟!

أم أنك تشعر كما كنت أشعر بانعدام البركة ؟

نعم خلت، الجو حار ورطب هنا :-) علي انتظار الشتاء لكي يأتي الجو الجميل، أما في الهند، في الصيف يكون لديهم جو رائع حقاً، كنت هناك مرة في رمضان ولا شيء مثل رمضان في جو ممطر بارد جميل.

فعلا الشاي لا مثيل له خاصة مع الكثير من السكر او الحليب

اما القهوة طعمها مر لا احبها :(

إدخال السرور إلى قلب إنسان ، خصوصاً إذا كان كسير القلب أو مكسور الخاطر ،

أفعل ذلك في سبيل الله ، وأحتسب أجره عنده ، مع اليقين بالجزاء الكبير ، مما يجعلني أشعر بفرح وسعادة أكثر من ربح صفقة كبيرة من المال .

عَنِ ابْنِ عُمَرَ ، أَنَّ رَجُلا جَاءَ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَقَالَ :

يَا رَسُولَ اللَّهِ ، أَيُّ النَّاسِ أَحَبُّ إِلَى اللَّهِ ؟ وَأَيُّ الأَعْمَالِ أَحَبُّ إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ ؟

فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :

" أَحَبُّ النَّاسِ إِلَى اللَّهِ أَنْفَعُهُمْ لِلنَّاسِ ، وَأَحَبُّ الأَعْمَالِ إِلَى اللَّهِ سُرُورٌ تُدْخِلُهُ عَلَى مُسْلِمٍ ، أَوْ تَكْشِفُ عَنْهُ كُرْبَةً ، أَوْ تَطْرُدُ عَنْهُ جُوعًا ، أَوْ تَقْضِي عَنْهُ دَيْنًا ، وَلأَنْ أَمْشِيَ مَعَ أَخٍ لِي فِي حَاجَةٍ ، أَحَبُّ إِلَيَّ مِنْ أَنْ أَعْتَكِفَ فِي هَذَا الْمَسْجِدِ يَعْنِي مَسْجِدَ الْمَدِينَةِ شَهْرًا ، وَمَنْ كَفَّ غَضَبَهُ سَتَرَ اللَّهُ عَوْرَتَهُ ، وَمَنْ كَتَمَ غَيْظَهُ ، وَلَوْ شَاءَ أَنْ يُمْضِيَهُ أَمْضَاهُ ، مَلأَ اللَّهُ قَلْبَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ رِضًا ، وَمَنْ مَشَى مَعَ أَخِيهِ فِي حَاجَةٍ حَتَّى يُثْبِتَهَا ، أَثْبَتَ اللَّهُ قَدَمَيْهِ يَوْمَ تَزُولُ الأَقْدَامُ " .

فكل هذه الأعمال من المفترض أن تجعل المرء سعيداً .

ما أجمله من إحساس عندما تشعر بأنك أسعدت أحدهم, وفي الغالب عندما تسعد أحدهم بعد أيام تجد نفسك سعيداً جداً جداً, وبالمقابل أفكر أحياناً بالظلّام الذين يقتلون ويشردون الناس, أفكر بالتعاسة والحزن الذي يشعرون به.

هم مساكين ، يتمتعون لساعات ولا يدرون أن هناك عذاب أليم شديد ينتظرهم .

عن هشام بن حكيم بن حزام -رضي الله عنه- أنه مر بالشام على أناس من الأنباط ، وقد أقيموا في الشمس ، وصُب على رؤوسهم الزيت!

فقال: ما هذا؟!!

قيل: يعذبون في الخراج! وفي رواية: حبسوا في الجزية.

فقال هشام: أشهد لسمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول:

( إن الله يعذب الذين يعذبون الناس في الدنيا ).

فدخل على الأمير فحدثه ، فأمر بهم فخلوا .

رواه مسلم وأبو داود وغيرهما

عندما أتغلب على نفسي

عندما أتحدى شخص ما وأفوز

عندما أحصل على شيء قد سعيت خلفه بشراسة

أكثر شيء يجعلني سعيدا هو معرفة أن الله موجود و يراقب كل شيء فلا أقلق عن أي شيء أبدا وأكون دائما مطمئن لأن الله عدل و رحيم

الإستيقاظ صباحا وأنا أعلم أن عندي أعمال تنتظر الإنجاز.

كود فشلت في برمحتة مرات ومرات وفجأة يعمل

عند الويسترن يونيون وانا استلم الدولارت :D

البساطة ثم البساطة

أتوق لبساطةِ الآباء والأجداد وراحة بالهم التي عاصرت أواخرها ومازلت أذكرها جيداً وكم أتمنى لو أنها تعود ....

كبرنا وزاد شقاؤنا وذهبت بساطة الحياة ومتعتها , لا لون ولا طعم :-)

الاستيقاظ من النوم والعودة للنوم من جديد!

الاشياء المتناظرة و الاشياء العملية

عندما استطيع اسعاد طفل اتذكر عندما كنت اسير في الشارع وقد اشتريت مثلجات وكان يقف بجانبي طفل صغير ينتظر الميكروباص وعندما رأها في يدي سألني هل هي لذيذة فأعطيتها له وكان سعيدا جدا وانعكس ذلك عليا

وايضا عندما اتعب في انجاز شئ احبه واتمه بنجاح

ابتسامة امي وابي.

اني كل يوم اتعلم شيء جديد في البرمجة

سوف يساعدني للوصول لهدفي

عندما اساعد احداً ما على بلوغ هدفه وعندما انبهه على الامل...

والكثير من الاشياء الاخرى التي ذكرها الاخوة

ثقافة

لمناقشة المواضيع الثقافية، الفكرية والاجتماعية بموضوعية وعقلانية.

19.3 ألف متابع