Imane Benimam @benimam_99

نقاط السمعة 36
تاريخ التسجيل 24/08/2019
آخر تواجد 14 يوم

ماذا علي أن أفعل برأيكم ؟

أنا طالبة جامعية ..أعاني صعوبة في التعبير عن نفسي وعن أفكاري

فمثلا خلال محاضرة ما لا أستطيع النقاش أو مشاركة أفكاري ..لا أعلم مالسبب حتى أنني في بعض الأحيان أفقد حتى أفكاري فإن أردت المشاركة لم أجد أي فكرة تدور في رأسي كأن كل شي مظلم هناك ..في عقلي

ثنائية الدين والدولة

لا أعلم لهذا الموضوع بداية أو نهاية

لذلك سأبدأ موضوعي بطرح سؤال...لماذا؟ لماذا يفكر الأغلبية أن الدين والدولة مجالان مختلفان إن لم يكونا ضدين .؟

ماذا أقرأ؟

من فضلكم ، هل أجد منكم من ينصحني ببعض الكتب التي طالعها واستفاد منها ؟؟

حبّذا لو كانت كتباً لا روايات..

هل أنت حقا تتعلم؟

ما أكثر ما لاحظت من تدني مستوى التعليم على جميع المستويات ،

وما أكثر ما يتخرج الكثير بهدف نيل مناصب العمل والتوجه لحياة مهنية لا تكاد تسمن ولا تغني من جوع ،حتى أننا لا نكاد نكون نسخة عن كل شيء ... إلا عن طالب يهدف إلى صنع الفارق وخلق التغيير ...

برأيك ما هو العمر المناسب للزواج؟

كم يطرح هذا السؤال نفسه بإلحاح حاليا ...

تُرى ما هو العمر المناسب للزواج بالنسبة للمرأة وكذا الرجل ؟ ولماذا برأيك ؟

عندما يكون الأدبيّ يعني الغباء في مجتمعاتنا

شخصياّ لا أفهم لم لدينا تلك الأفكار البائدة في المجتمع ؟ ...ربّما ليس كل المجتمعات تعاني من كون هذه الآراء سائدة بين أفرادها. طرحتُ هذا الموضوع بعد تفكير عميق... لماذا من يختار أن يكون أدبياّ في مساره الدراسي يكون ذلك لأنه غبيٌّ لا يفهم في طلاسم الرياضياّت والفيزياء ... لماذا نربط الذكاء بكل ما هو علمي ؟

بالتأكيد لستُ أرفض فكرة العبقرية التي تُطلق على من يستطيع حلّ أشكل المسائل الرياضية لكنني أيضا أزيدكم من البيت شعراً أنّ العبقريّة تضمن أيضا ذلك الشاعر وذلك الكاتب الأدبي فالكتابة ونظم الأشعار ليس بالأمر الهيّن وليس بالأمور التي يمتلكها كلّ الناس، بل هي موهبة أو عطاء يتميّز به شخص عن شخص فهناك العلمي الذي لا يستطيع أن يكوّن حتى جملة مفيدة كما يمكن أن يكون الكاتب الأدبي طبيباً لكنه لم يشتهر في طبّه كما اشتهر بكتاباته من امثال ذلك الدكتور مصطفى محمود و غيره الكثير ..