Ahmed Halawa

44 نقاط السمعة
عضو منذ

احتاج رأي من ذوي الخبرة

لقد درست هذه الكورسات :

CompTIA A+

الترانزيستور

انا حاليا" في بداية المشوار لتعلم الالكترونيات ووصلت حتي الترانزيستور و يختلط علي الامر في فهمه لدي علم بأساسياته لكن يختلط علي الامر في فهم عمله و المبدأ القائم عليه فقط اود ان اعرف تفاصيله الدقيقة لكن بشكل غير معقد

توثيق الدراسة

انا حاليا" ادرس عبر الانترنت تصميم الدوائر الالكترونية و كل شيئأ متعلق بالألكترونيات العملية بشكل اكاديمي فما هي الشهادات التي يمكنني الحصول عليا لتوثق كل ما تعملته !! بمعني ادق ماذا لو ان احدهم برع في دراسة تخصص ما جامعي و هو ليس ملتحق بهذه الكلية هل يذهب كل ذلك ادراج الرياح ؟؟ في كل الاحوال هو مستفيد مما تعلمه لكن سوق العمل لا يعترف الا بالشهادات !!

هل من حل لمشكلة التشتيت و الكسل و الخوف !!

منذ سنة تقريبا" كنت شغوفا" بما اتعلمه و لكن مررت بفترة كانت بها بعض المشاكل العائلية و خلافات مع والدي ...الي اخره

لقد فقدت الشغف و اصبحت فعلا" كالشعلة المنطفأه .. انه لأمر يجعلني غير قادر علي النوم

انا من الاشخاص المحبين للمغامرة الاشخاص اللذين يتحدون الواقع فانا لا احب الروتين ولا احب ان احاط فكنت بارعا" في اشياء كثيره و كان لدي الشغف والمثابرة فعندما كنت اقرر تعلم شيئا" و كان لدي شغف به كنت اقضي وقتي في هذا الشيئ الا ان انهيه , لم اكن اعترف بكلمة مستحيل لأن هناك دائما امكانية للتغيير فلا شيئ يمنعني منه ما دمت حيا" ولا زلت حاليا" معتقد في هذا القول و منذ سنه او اكثر في اجازة الصيف قررت ان اعمل ككل اجازة و لكن هذه المرة قد عملت مع ابي كسائق له الي ان يجتاز اختبار القيادة و حقيقة انا و ابي متضادان فهو بحكم سنه و تجاربة وصل الي مرحلة الهدوء اي انه اكتفي من المغامرة و التجارب الخ... و ذلك بخلاف المشاكل العائلية بين امي و ابي لانها ايضا مختلفان تماما" فكريا" حتي في النصح و لأكمل لكم بقية القصة : فقد طلبت مني والدتي ان اعمل معه بشكل مؤقت بدلا" من العمل بالخارج و كان الاتفاق بيننا ان يساعدني بمبلغ لكي اشتري كمبيوتر كنت انوي ان اشتريه لتكملة مسيرتي في عالم الجرافيك و البرمجة و في اخر شهر من انتهاء الموسم و اثناء السفر قد انفجر اطار السيارة و اصتدمنا و كسر ذراعي وكان ابي سليما" الحمد لله و من ثم اجرت جراعة علي ذراعي لكي يتم تثبيت العظم المكسور الخ... و عندما هدأت الامور و تم نقل السيارة للصيانه كان ابي قبلها يردد قائلا" عندما يسأله اي شخص ماذا حدث لكم يقول (لقد اصدمنا) و لكن عندما قررت ان اكمل مسيرتي و اشتري ما كنت اريده تحول رده الي (انت السبب في هذه الحادثة) حتي لا يعطيني شيئا" هو دائما" يستعمل معنا اسلوب المماطلة الي ان يفقدك الامل في ما تريد فتتوقف عن طلبه و حقيقة انا لم اكن اريد مقابل يكفي اي يقول لي لقد اصدمنا و السيارة بالصيانة فلا استطيع ان اعطيك شيئا" الان او حتي يعطيني و لو 100 جنيه من المبلغ ذلك كان افضل لي و كنت ساتعاطف و اقدر هذا لكن اتهامه لي جعلني فعلا" اسوأ

لقد فقدت الشغف و اصبحت فعلا" كالشعلة المنطفأه .. انه لأمر يجعلني غير قادر علي النوم

انا من الاشخاص المحبين للمغامرة الاشخاص اللذين يتحدون الواقع فانا لا احب الروتين ولا احب ان احاط فكنت بارعا" في اشياء كثيره و كان لدي الشغف والمثابرة فعندما كنت اقرر تعلم شيئا" و كان لدي شغف به كنت اقضي وقتي...

كيف اعيد نفسي الي المسار الصحيح و كيف احدد هدفي ؟

انا شخص يشهد لي اساتذتي في المرحلة الاعدادية انني متميز و مع ذلك لم اكمل و لم اجتهد في الدراسة و توجهت الي علوم الكمبيوتر و تعلمت اشياء كثيرة و عندما قررت ان ارتقي اشتريت حاسوبا" بثمن باهظ لكي استعمله...