وأنا أتابع بعض المقاطع المتعلقة بهذا المفهوم الجديد وهو زيادة السرعة عن طريق طي المسافة

تذكرت أثراً يصف رسول الله وقد ذكر فيه هذا المفهوم

عَنْ أَبِي يُونُسَ مَوْلَى أَبِي هُرَيْرَةَ , أَنَّهُ سَمِعَ أَبَا هُرَيْرَةَ , يَقُولُ :

" مَا رَأَيْتُ شَيْئًا أَحْسَنَ مِنَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَأَنَّ الأَرْضَ تُطْوَى لَهُ , إِنَّا لَنُجْهِدُ أَنْفُسَنَاْ , وَإِنَّهُ لَغَيْرُ مُكْتَرِثٍ "

أي أن الصحابة يصيبهم الجهد والتعب حينما يريدون السير بنفس سرعة رسول الله صلى الله عليه وسلم علماً أن هذه السرعة لم تؤثر عليه ولم تظهر عليه أي أثار للإجهاد أو التعب أو إرهاق و أعطى وصفاً للحال ، أي وكأن الأرض تطوى له أي أن سرعته جاءت نتيجة طي المسافة

طبعا هذا عبارة عن وصف وضرب مثال فقد يكون حقيقيا فهو معجزة له صلى الله عليه وسلم وقد يكون مجازيا .

الشاهد أن مفهوم السرعة بطي المسافة وارد وقد يفتح الله من علمه على البشر ليصبح واقعا

بالنسبة للفيزياء الحالية من المستحيل جدا الوصول لسرعة الضوء فكيف بتجاوزه, لان المادة نفسها تتفتت عند الوصول لهذه السرعة لان الرابطة بين الذرات عبارة عن فوتونات وهي بالتاكيد تتاثر بسرعة الضوء فهذه الرابطة نفسها ستندثر عند الوصول الى تلك السرعة, والله اعلى واعلم

هل قرأت الخبر ؟

محرك الطي هو يحرك الفضاء من حوله و السفينه تسير بسرعة خفيفة او حتي تكون متوقفة اصلا

ولكن المسافة المقطوعة بسبب ضغط الفضاء امامها يجعلها تتحرك بسرعة الضوء

و هذا الفيديو يشرح لك عمل هذا المحرك

https://www.youtube.com/watch?v=zi6PZwYQj14

و ايضا الفضاء ( الكون) يتمدد بسرعة اعلى من سرعة الضوء

بسبب انقسام الأبعاد ، وليس لأن سرعتها ضعف سرعة الضوء!

لو وصلت لـ سرعة الضوء سيتحول المكان إلى زمان تمامًا ! هذا ما تدل عليه النسبية الخاصة ومعادلاته :)

لذلك يستحيل تجاوز سرعة الضوء والوجود في المكان .

اجل و لكن الامر هنا هو اخذ طريق مختصر , فيكون ظاهريا اننا تجاوزنا سرعة الضوء

سرعة الضوء ليست مجرد سرعة مثل السيارة او حتى مكوك فضائي, سرعة الضوء تتغير عندها الاشياء, تعرف انه كلما زادت السرعة قلت المدة الزمنية لرحلة ما, الى ان تصل الى سرعة الضوء تصبح المدة الزمنية تؤول الى الصفر, اما ان زادت عن سرعة الضوء فنظريا يجب ان تسافر في الماضي وليس الى الامام لان المدة الزمنية ستصبح بذلك عددا سالبا اقل من الصفر, حتى ان المكان عند سرعة الضوء يتحول زمان, بالاضافة الى مشاكل الابعاد المتعددة والمتداخلة فيما بينها, المهم نظرية طي الفضاء لا تزال سوى مخططات على ورق لا سبيل الى تحقيقها قبل الافراج عن نظرية كل شيئ النظرية الشاملة لجميع العلوم لفهم البنية الحقيقية للكون والجاذبية للتعرف على الثقوب السوداء المبهمة الى حد الآن

اعرف هذا جيدا , ولكن تابع هذا الفيديو لتفهم النقطة التي اتحدث بها

نظرية وضع المركبة وسط فقاعة لحمايتها جيدة جدا, وتبدو اولى اللبنات في الموضوع

مع العلم كل شيئ ممكن, حتى ابسط جهاز اليوم الايبود كان قديما من الاساطير, فقط بنية الكون المبهمة تشكل حاليا الكثير من الصعوبات ابرزها كمية الطاقة المستخدمة

كان قديما

اذا بقديما تقصد قبل 100 سنة

مجرد تعبير مجازي فقط, العلم الحديث بدا فقط منذ 1900 مع ميكانيكا الكم

ثقافة

لمناقشة المواضيع الثقافية، الفكرية والاجتماعية بموضوعية وعقلانية.

23.7 ألف متابع