السلام عليكم ورحمة الله ..

_______________________________________________________________________________________________________________

هذه أول مشاركة لي في مجتمع حسوب وأردت أن أُسلّط الضوء على موضوع يهمني شخصياً وربما الكثير من الشباب العربي الطموح ، اعذروني لو كان هنالك بعض الأخطاء النحوية في كلامي ؛ فلغتي العربية ليست بذلك التمييز الكبير ..

  • على العموم ، سأحكي قصتي بإختصار :) أنا شاب صغير عمري 19 سنة تقريباً وربما يزيد ، أطمح في المستقبل لطوحات عديدة منها تحسيين بلدي بإدخال المفاهيم التكونوجية الجديدة وتعليم كل ما هو جديد في التكنولوجيا عامةً وفي البرمجة خاصةً ، كان لي طموحات في الماضي عندما كنت في المرحلة المتوسطة في المدرسة بأن اعمل في وكالة ناسا الفضائية كمنهدس شبكات وما الى ذلك ولكن سرعان ما تلاشى الحلم بسبب الحالة المادية الضعيفة ، ولكني اخترت مجال هندسة البرمجيات بإذن الله تعالى بعد 3 سنوات سأكون متخصصاُ فيه ، طبعاً كان لدي طموحات أخرى في مراحل متعددة من حياتي على سبيل المثال اذكر منها : طبيب أسنان ، طبيب نفسي ، مهندس مدني ، مهندس الكترونيات ...

  • بعد أن دخلت الجامعة والآن انهيت السنة الأولى والحمدلله ، تغيرت نظرتي للحياة تماماً ، في المدرسة كنت اعتقد ان الحياة أسهل من ما نظن ، ولكن الواقع المرير الذي مررت به أخبرني وعلمني ان الحياة أصعب من ما نتوقع ، الحياة أو الدنيا بشكل عام يجب ان يجاهد ويجتهد ويكدح فيها الإنسان حتى يتحصل على رزقه ، نعم ان الارزاق بيد الله تعالى ولكن يجب أن نأخذ بالأسباب وعلينا ان نجتهد وأن لا نقف مكتوفي الأيدي ..

  • بالنسبة لعنوان موضوعي سأقوله لكم لكي لا اطيل في الموضوع وأخرج عن صياغه ، تراودني الحيرة كل يوم وكل ساعة ، ماذا سأكون في المستقبل لو أحيانا الله تعالى ؟ هل سأكون نجحت في تحقيق حلمي ، هل سأكون كونت اسرتي ، هل ستكون حالتي المادية جيدة أم سيئة وما الى ذلك من الأوهام الكثيرة ، نعم أنا اعتبرها أوهام ، لكن بكثرة التفكير فيها اصبحت واقعاً مريراً اعيشه منذ فجر كل يوم الى مساءه ، مع أني الى الآن صغير وليس لدي مسؤوليات كبيرة ، لكني خائف من المستقبل ، خائف كيف سوف أدير نفسي ، كيف سأحسن من مهاراتي ، كيف سأفيد مجتمعي وما الى ذلك ، لدي مشكلة ايضاً بسيطة وهي أنني لي فترة من الزمن ربما ثلاث سنوات اصبحت علاقاتي الاجتماعية مع الناس جداً ضعيفة ، ويوماً بعد يوم أرى نفسي ابتعد من اصدقائي ، ربما المشكلة كانت من والدي الله يحفظه بأنه يمنعني من الخروج مع اصدقائي ، الى أن اصبحت وحيداً تقريباً لكن المشكلة ليست هنا ، المشكلة أنني تعوّت على هذا والآن اذا قابلت اصدقاء الماضي اشعر بالحزن لأني تخليت عنهم وتراودني افكار كثيرة بأنني مذنب وما الى ذلك من هذه الافكار ..

  • أعتذر عن الاطالة في هذا المقال ، وأرجو المناقشة في الموضوع وإبداء رأيكم في موضوع الخوف من المستقبل ، وكيف استطيع تطوير مهاراتي الشخصية ، والاجتماعية لكي استطيع التواصل مع الناس بطريقة جيدة ومحترمة ، وشكراً .