12

حالياً ، تُستخدم طريقه متحده على كافه الآوصاف العلميه المختصه بعلم الفضاء ، وهي "Light Notification", لكل وكاله فضاء هناك منصه ليزر عملاقه موجوده في مكانً ما على سطح الآرض ، تُرسل المنصه حزمه ليزر ضوئية مستقيمه على الهدف ، لنفترض انه تم إكتشاف بالآشعه السينيه وجود كوكب صخري موجود في المجموعه "ب" التي تقع على الذراع الآيسر لمجره المرآه المتسلسله ، وآراد العلماء معرفه بُعد هذا الكوكب عن سطح الآرض ، يتم توجيه المنصهَ على مكان الكوكب في السماء ، ثُم يبدء العلماء بإطلاق حزمه ليزر ضوئية على سطح الكوكب وفور وصول الحزمه ستنعكس مره آخرى في نفس الإتجاه وتصل إلى منصه تتلقى الآشعه الليزريه وتقوم بحساب البُعد بين آول إنطلاق لحزمه الليزر وآخر تصادم بين حزمه الليزر والكتله الصخريه ،

هناك العديد من الطرق الآخرى المتقدمه للغايه ولكن لا يوجد الكثير من المعلومات عليها حالياً ، مثل حساب المسافات بين المجرات عبر إطلاق ذرات ضوئية غير مرئية في إتجاهين متضادين .

هل لديك أي مصدر لكلامك ؟ (بحثت على قوقل والمحرك الأكاديمي ولم أجد شيء بعنوان : Light Notification)

فإطلاق حزمة من الليزر سوف تحتاج سنوات طويلة لوصولها وعودتها! عدا عن أن الجرم السماوي سوف يتحرك من مكانه، المراصد الحالية تعتمد على الأشعة والضوء الآتية من الكون وتلقتطها وتقوم بجمعها وتحليلها، فكيف يمكن معرفة حجم كوكب بمجرة مختلفة، وأقرب مجرة لنا تبعد ملايين السنوات الضوئية .

كذلك كيف يمكن إرسال ليزر على سطح كوكب لينعكس على المرصد نفسه بهذه الدقة ومع اختلاف الوقت اللازم للذهاب والانعكاس نفسه، فهم لا يعرفون المسافة، فكيف تم معرفة كيف سينعكس بتلك الدقة وتحديدها ؟

إقرآ قليلاً آستاذي عن التقنيه عبر مقاله ويكيبديا "التواصل بالليزر في الفضاء" :

  • https://en.wikipedia.org/wiki/Laser_communication_in_space

فإطلاق حزمة من الليزر سوف تحتاج سنوات طويلة لوصولها وعودتها! عدا عن أن الجرم السماوي سوف يتحرك من مكانه، المراصد الحالي تعتمد على الأشعة والضوء الآتية من الكون وتلقتطها وتقوم بجمعها وتحليلها، فكيف يمكن معرفة حجم كوكب بمجرة مختلفة، وأقرب مجرة لنا تبعد ملايين السنوات الضوئية .

حزمه الليزر لا تحتاج لسنوات طويله إلا إذا كان الهدف هو مجره ، فحزمهَ الليزر ما هي إلاَ شعاع من الضوء يسير بسرعه الضوء ، التقنيه غير صالحه لدراسه الآجرام الكثيفه (الكواكب الغازيه) او المجرات البعيده للغايه ،

الجرم لن يتحرك من كانه ، لانه سيتم دراسهَ حركته بإستخدام مصدر الآشعه القادمه منه ، ويمكن حينها إستخدام الإنعكاس المتعدد (X=X(b)=X(b ، هناك فيلم وثائقي بعنوان "الكون - The Universe" آنصحك بمشاهدته بنسخته الإنجليزيه ومذكور به تقنيه ال "Laser / Light Notification SP" بالتفصيل المُمل .

كذلك كيف يمكن إرسال ليزر على سطح كوكب لينعكس على المرصد نفسه بهذه الدقة ومع اختلاف الوقت اللازم للذهاب والانعكاس نفسه، فهم لا يعرفون المسافة، فكيف تم معرفة كيف سينعكس بتلك الدقة وتحديدها ؟

لم اقل ان الاشعه تصل إلى نفس المنصه مره آخرى فهذا َغير ممكن ، الآشعه تصل إما يلتقطها قمر إصطناعي مُخصص للمُهمة ، آو مرصد إلتقاط في مكانً ما على سطح الكوكب ، لآن المُهمة بالتآكيد ستكون مدروسه ، كما ان تحديد إنعكاس الآشعة ووقت إنعكاسها وآين ستنعكس تحديداً، يتم عبر دراسه موقع الجرمَ وحركته .

https://en.wikipedia.org/wiki/Laser_communication_in_space

المقالة تتكلم عن التواصل بين قمرين صناعياً ونحوه بالفضاء أو بإتجاه الأرض، وذلك لا مشكلة به، إنما ما قولته أنت على إرسال ليزر إلى الفضاء بإتجاه كوكب وإنعكاسه، وهذا ما لم أجد عليه مقالاً أو شيء .

حزمه الليزر لا تحتاج لسنوات طويله إلا إذا كان الهدف هو مجره ، فحزمهَ الليزر ما هي إلاَ شعاع من الضوء يسير بسرعه الضوء

حسناً، القياسات بالفضاء بالسنوات الضوئية، والسنة الضوئية هي :

هي وحدة قياس تستخدم للمسافات الكبيرة والبعيدة جداً كالمسافة بين الأرض والنجوم بالسنة الضوئية. وتعرف السنة الضوئية على أنها المسافة التي يقطعها الضوء في سنة واحدة .

أي أنه الكوكب الذي يبعد 8000 سنة ضوئية عنا، سيحتاج الضوء للوصول له، 8000 سنة! وبذلك حتى ينعكس سوف يحتاج إلى 16 ألف سنة، وهذا إذا إفترضنا أن الكوكب المقصود موجود بمجموعة شمسية مجاورة لنا!

كما ان تحديد إنعكاس الآشعة ووقت إنعكاسها وآين ستنعكس تحديداً، يتم عبر دراسه موقع الجرمَ وحركته .

لا يمكن تحديد مكان الانعكاس ووقته، بدون معرفة المسافة التي سيقطعها الشعاع المرسل، وفي حال توفر المسافة، فما الحاجة لليزر لمعرفة المسافة ؟

كذلك، إن كان يمكن معرفة الوقت الذي ستصل به الأشعة للكوكب، فهذا يعني معرفة المسافة بيننا وبين الكوكب، وذلك لحساب المكان المتوقع الالتقاء به بين الشعاع والكوكب!

شاهد الفيلم الوثائقي وستفهم ما آقوله لك إن كان لديك وقت .

هناك العديد من الطرق لقياس ذلك، وتعتمد الطريقة حسب المسافة التي يبعدها النجم، ومنها (المعتمدة لقياس المسافة) :

  • اختلاف المنظر - parallax (تستخدم لمسافات تبعد بضع الالاف من السنين الضوئية) .

  • الحركات النجمية - Stellar motions (المسافات البعيدة) .

  • العناقيد المتحركة - Moving clusters (المسافات البعيدة) .

  • قانون التربيع العكسي - Inverse-square law (المسافات البعيدة) .

  • الخطوط بين-النجمية - Interstellar lines (المسافات البعيدة) .

  • علاقة الدور (اللمعان) - Period-luminosity relation (المسافات البعيدة) .

للإستزادة : http://bit.ly/2pCXTna

اعتقد من خلال علم التفاضل والتكامل

رأيت قبل اسابيع فيلم وثائقي عن الكون..

وكانت طريقة قياسم لبعد الكواكب والمجرات بأستخدام حساب المثلثات.

-4

قاعدة نيوتن للجاذبية، يقيسوا جاذبية الكوكب و منها يستخرجون وزنه .

اشرحها وكأني في الخامسة

لا نريد مصطلحات فخمة، أو معاني معقدة، كل ما نريده هو أن نفهم الأمر في أبسط أشكاله، إذا كنت ستشرح لنا مفهومًا ما أو ستُجيب على أسئلتنا فقط تخيل أنك تشرح الموضوع لطفل في الخامسة من عمره.

12.1 ألف متابع