بعدًا عن المقدمات..

أعيش صراع مع نفسي في نسيان ماضيي، لست بحال مستقرة، الإنسان يخطئ -عفا الله عني وعنكم- والتوبة لم يشرعها الله لأجل فراغ.. تبت وندمت وأققلعت منذ زمن.. كان ذلك أشبه بغبار علق بي، لكن من السهل نفض هذا الغبار مع الإيمان والإرادة الصادقة بحمد الله، لكن المشكلة تكمن في أنني أتذكر دائمًا أن هذه القاذورات علقت بي يومًا ما فأشعر باشمئزاز من نفسي، لعل الله ينظر إلي نظرة رحمة فينفعني بنصيحتكم.