الأفكار جيدة عموماً وكنت اخبر بعضها الكثير من المدونين الذين يبدأون للتو إنشاء مدوناتهم، هذه مقالة كتبتها منذ 4 سنوات عن أخطاء شائعة في المدونات أيضاً

http://www.mhabash.com/2011/10/04/%d8%a3%d8%ae%d8%b7%d8%a7%d8%a1-%d8%b4%d8%a7%d8%a6%d8%b9%d8%a9-%d9%81%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%af%d9%88%d9%86%d8%a7%d8%aa-%d8%a7%d8%ad%d8%b0%d8%b1-%d9%85%d9%86%d9%87%d8%a7/

مدونتي هي مجرد تجربة ﻻ أكثر، قل أنني أكتب فيها لتمضية الوقت فقط.

أنا أتبع أسلوب عبد الله المهيري في التدوين: مقالات قصيرة لشرح مربض الفرس، انتهى.

عن نفسي لا أحب إضافة الصور، إن كان هناك شيء أستطيع أن أشرحه كتابةً فلن أرفق بالموضوع صورة.

بالنسبة للنقطة الثانية -وربما الرابعة أيضًا-، أرى أن هذا يهم فقط المدونات الخاصة، في مدونة شخصية يمكنك أن تكتب عما تشاء، أقتبس من مقالة كتبها المهيري:

بعدها بدأت بالتفكير في موضوع الفائدة، ذّكرت نفسي أنني مهما فعلت ومهما كتبت فلست أنا من يحدد الفائدة فلماذا أشكك بفائدة ما أكتب؟ قد أكتب عن سيارة فيجد أحدهم متعة في الموضوع وهذا نوع من الفائدة، قد أكتب عن لعبة فيديو فيجد أحدهم الموضوع مهماً ويجد آخر أن الموضوع غير مهم، قد أكتب عن تخطيط المدن فيجد أحدهم أن الموضوع بلا فائدة لأنني لا أستطيع تغيير أي شيء في الواقع - وفي هذا جزء من الحقيقة - ويجد آخر فائدة كبيرة فيه لأنه بداية خيط للتغيير الإيجابي على أرض الواقع وهذا أيضاً جزء من الحقيقة.

رابط المقالة: http://abdulla79.blogspot.com/2013/11/3.html

أحب هذا الأسلوب الواضح الصريح..

قلت في التدوينة بأن بعض الحالات لا تحتاج إلى الصور، أنا أيضاً لا أحبذ الصور، كما أنك لن تجد إلا صورة واحدة في المقال..

بالنسبة للنقطة الثانية، فهذا صحيح نوعاً ما، لكنك تتجاهل فكرة أن المدونة الشخصية هي نوع كما التقنية مثلاً، فالشخصية لا تعني أنك لست متخصصاً مثلاً، هي علم وله منهاجه وفيها يكتب الشخص خواطره وآرائه وتوجهاته، هي اختصاص لا بد أن تعرف أنك فيه مثلما البقية.

أما النقطة الرابعة، فلا أظن ذلك، الفئة المستهدفة كما قلت هي طريق هداية المدون إلى الاحتراف، بل طريق كل مهنة، حين تكتب بمدونتك الشخصية، هل تكتب مواضيعاً عن الإلحاد لمن هم بعمر السابعة مثلاً؟ وحين تكتب عن السياسة هل تكتب ذلك للمبرمجين؟ كل لتخصصه وأنت عالم بمن تستهدفهم بتدويناتك، المشكلة هي أن تقود الفئة التدوينة والصحيح أن تقود التدوينة الفئة.

شكراً.

مقالة رائعة...

  • تصحيح لغوي فقط

7-أخطائك الكتابية تزعج الزائر أكثر من الناموس.

أخطاؤك الكتابية

كي لا تضيع جزئاً يسيراً من وقتك

جزءاً يسيرا من وقتك :)

لا بصراحة، لم أعتذر سابقاً عن تأخري، لأنني لا أتأخر، انقطعت عن التدوين في مدونتي الشخصية للعمل والتطوير ولم يكن بها زوار وحين أعود لن يحصل أحد على اعتذار، عموماً، واجب على كل صانع محتوى كما قلت في نقاش دار بيني وبينك وشخص آخر ذات يوم أن يعرف مخرج المحتوى الخاص به جيداً، عن نفسي، جعلت مدونتي لا تعد أحداً بشيء ولم أسوق لها بعد لأنني أعلم أنني قد أنقطع، أما إن كنت أريد لها الانتشار فسأهتم بها أكثر بالتأكيد، أستفيد حالياً من مدونتي بجذب العملاء وعرضها عليهم لإبراز المستوى اللغوي والإبداعي لدي، ولم أهدف بعد إلى الانتشار.

تم التعديل، لقد راجعت الملف عدة مرات ولم أنتبه، أرجو أن لا يكون هذا قد أزعجك أكثر من الناموس :)

هل الكلام موجه الي هههههه

لا أحد غيرك رد على التدوينة حتى الآن، أظن أنه لك :P

لا بصراحة، لم أعتذر سابقاً عن تأخري، لأنني لا أتأخر، انقطعت عن التدوين في مدونتي الشخصية

لم أعتقد أني سألتك أي شيئ ... فقلت في نفسي ربما رد على شخصين في نفس الوقت، السطر الأخير فقط من اعتبرته موجه الي.. أمّا الأول فهو موجه الى فيغاس أو من يدري :)

سألتني ثم عدلت التعليق:

مقالة رائعة... شعرت و كأنك الكاتب عندما قلت "يعتذر للمرة الحادية عشر" هل هو أنت

أليس هذا سؤالاً؟ لا أعرف الوضع أصبح محيراً :$

فيغاس لم يرد أصلاً؟ هل أخطأت في طريقك إلى الموضوع يا فاهم؟

فعلا.. عدّلت التعليق، لأنه بعد انهائي للمقالة اكتشفت بأنك الكاتب (:

أتمنى أن يكون الوضع غير محير مستقبلا بعد أنّ تقرأ الأسطر الموالية:

فيغاس لم يقل أي شيئ واخترته عبثا عوض أن أقول

أمّا الأول فهو موجه الى شخص آخر أو من يدري :)

تعرف نحن نكره الروتين (أعتقد أن الأمور تشبكت الآن أكثر :)

ذكرك لاسمي جعل مجرد شخصي يريد الطيران 3:


لم أرسل هذا التعليق حتى خرج قلبي (مشاكل الانترنت في افريقيا)

الآن الأمور أوضح..

ذكرك لاسمي جعل مجرد شخصي يريد الطيران 3:

لماذا؟ هل أصبحتُ مشهوراً في حسوب IO أخيراً :)؟


إفريقيا الجميلة البطيئة جداً، لا أعلم ماذا أقول غير أعانك الله، كل ما في إفريقيا بطيء نوعاً ما، وأغلب بلدانها حسب علمي عالم ثالث، أحمد الله على النعمة الآسيوية فمعظم بلدانها متقدمة كما أرى :P

6-عنوان التدوينة ليس مناسباً

استخدام كلمة "المدونون" بدون تحديد الفئة التي تتكلم عنها ، ثم التشديد على فكرتك بكلمة "كثيرا"

هل هذا تعميم مبالغ فيه؟

أغلب ما أمتلكه من خبرة في التدوين في أسباب نجاح وفشل المدونات عامةً

يجب ان تضيف كلمة "معرفة " بعد حرف الجر " في " الثاني

السبب انك لم تمتلكها كخبرة شخصية بل من خلال متابعتك لمدوننين اخرين ، لانك لم تعمل بشكل جدي على مدونتك لتختبر الفشل او النجاح كما ذكرت في تعليقك هذا :

https://io.hsoub.com/go/30239/146771

بالنسبة لباقي التدوينة وجدتها مفيدة واسلوبك الخاص واضح فيها

لم أفهم ما تقصده بـ

استخدام كلمة "المدونون" بدون تحديد الفئة التي تتكلم عنها ، ثم التشديد على فكرتك بكلمة "كثيرا" هل هذا تعميم مبالغ فيه؟

أولاً، ما هي الفئة التي تريد أن أحدد من خلالها؟ الأخطاء تتكلم عن المدونات بشكل عام، أي أنني لا أود توضيح أخطاء مدونات التصميم أو البرمجة، بل المدونات بشكل عام، وهذا ما وجدته حسب خبرتي الشخصية، وما المشكلة في التشديد بـكثيراً؟ أراها في كثير من العناوين مثل هذا العنوان : http://gizmodo.com/this-cisco-design-flaw-is-so-bad-its-almost-unbelievab-1729556726

أراها فصاحة أو زيادة في التعبير..

ونعم هو تعميم، بحكم ما رأيته في أغلب المدونات، هذه هي الأخطاء الشائعة التي وجدتها، يبدو أنك فهمت فكرة التعميم المبالغ فيه بشكل خاطئ..

يجب أن تضيف كلمة "معرفة" بعد حرف الجر "في"

أعتذر، سقطت سهواً أثناء النقل بين اكتب والوورد..

السبب انك لم تمتلكها كخبرة شخصية بل من خلال متابعتك لمدوننين اخرين ، لانك لم تعمل بشكل جدي على مدونتك لتختبر الفشل او النجاح

السبب في ماذا؟ ما المشكلة في أنني أتابع مدونات أخرى مثلاً؟ هل يجب أن أكون المصمم لأنتقد التصميم أو الحاكم لأنتقد القانون؟

بالنسبة لباقي التدوينة وجدتها مفيدة واسلوبك الخاص واضح فيها

أشكرك، أنا سعيد بهذا.

السبب في ماذا؟ ما المشكلة في أنني أتابع مدونات أخرى مثلاً؟ هل يجب أن أكون المصمم لأنتقد التصميم أو الحاكم لأنتقد القانون؟

لم اقصد هذا .

عندما قلت :

يجب أن تضيف كلمة "معرفة" بعد حرف الجر "في"

ذكرت :

السبب انك لم تمتلكها كخبرة شخصية بل من خلال متابعتك لمدوننين اخرين ، لانك لم تعمل بشكل جدي على مدونتك لتختبر الفشل او النجاح

ذكرته في حال اختلفت معي ولم تجد داعي لاضافة كلمة " معرفة " ، اي لتعلم السبب في ذكري لاضافتها لا اكثر

بالنسبة للعنوان ، لم اقصد تحديد اختصاص المدونة ، كلمة المدونون تتكلم عن اشخاص ، اي يجب تحديد فئة الاشخاص التي برأيك تقع في هذه الاخطاء ، فإن قرأها مدون محترف فأنت بهذه الطريقة ضللته بالعنوان

عشرة أخطاء يقع فيها من يبدأون مشوار التدوين كثيرا

عشرة اخطاء يقع فيها من يدخل عالم التدوين كثيرا

عشرة اخطاء يقع فيها المبتدئين في التدوين كثيرا

هذه امثلة لعناوين لفئة واضحة

لكنني بالفعل أقصد المدونون، وهم الفئة التي أستهدفها بهذا الموضوع، لم أرد المبتدئين بل المحترفين حتى، هذه الأخطاء لاحظتها في أغلب المدونات التي شاهدتها ولم تكن دائماً احترافية أو مبتدئة، تحدث هذه الأخطاء في أراجيك مثلاً! ولأمثل لك عما أقوله:

إذا أردت أن أشرح مهنة التدوين فإنني سأقول مثلاً: المدون هو من يكتب.

هل سيأتي أحد حينها ويقول لي: لا أنت تعمم وهنالك مدون يرقص ولا يكتب؟!

لا، وأيضاً أن أتكلم هنا عن المدونين عموماً، لاحظ أن هذه الأخطاء ليست فادحة بحيث يختص بها المبتدئون، يحصل كثيراً أن يفشل المحترف في اختيار عنوان أو مقدمة أو يطيل المقال ويقصره ولا يعلم من يستهدف..

لا اتابع مدونة عربية غير رؤوف شبايك ، لذلك لا اعلم بالضبط ان كانت هذه الاخطاء تحصل مع الجميع او لا 

بالنسبة لخبرتي مع المدونات الأجنبية لم ارى هذه الاخطاء الا مع المبتدئين لهذا اعتبرت ان استخدامها تعميم

اذهب الى العم غوغل واكتب :

Tips for bloggers

ستجد من ضمن النتائج في بعض العناوين استخدامهم لكلمة beginner او Newbies

اي انهم يفرقون في العناوين بين المدون المحترف والمدون الجديد او المبتدء ، فالاخطاء التي ذكرتها لا يقع فيها مدون محترف اجنبي بالنسبة لخبرتي

حسناً، لا بد أن تلاحظ أنك لنقد غربي لا بد أن تعيش بما يشابه ظروفه وتتكلم بلغته الأصلية، عن نفسي مثلاً، لم أشاهد إلا نادراً جداً تدوينة إنجليزية سيئة، هل يعني هذا أن جميعهم محترفون؟ لا، ولكنك حين تقرأ بلغتك الأم تنظر إلى التدوينة على أنها معلومات ولغة وقيمة وفائدة وتحدد قوتها من عدة معايير، بينما حين تقرأ لأجنبي سيكون هدفك الفهم فقط، أو ستكون مهتماً باللغة عامةً، ومثل هذا حصل لي مع التمثيل، صدقني لم أجد حتى الآن ممثلاً أجنبياً واحداً سيئاً، لأنني لا أعرف الجيد والسيء منهم ولا أفكر كثيراً في تعابيرهم وأغلب إنتاجاتهم تذهلني، بينما تجدني أنتقد كثيراً المسلسلات العربية حين تجد مثلاً في مسلسل سوري شخصية ما هي غالباً في الواقع ابن المسؤول وقد أجبر المنتج على إدخاله فتجد تمثيله ركيكاً جداً بل وقد ينظر إلى الكاميرا عدة مرات ولا يحرك جسده أبداً إلا أن يرفع يده ليلوح بها يمنةً ويسرى قليلاً كي لا ينفجر المخرج منه، ما أقصده هو أن البشر غالباً -أو ربما أنا فقط- لا يقيمون الأجنبي عنهم تقييماً تاماً لأنهم لم يعاشروه كثيراً، مرة أخرى العنوان مقصود والتدوينة لجميع المدونين ولم أرد نصح المبتدئين فقط..

زيد قرأت مقالتك الرائعة وحقا انت محدد وواضح حين تتحدث وهذه ميزة انت تضرب الرمح فيصيب الهدف ، لكن اعتب عليك أنك لم تتمادى في ايجاد حل لمشكلة التسويق بعد ان عظمتها ، عظمت جدا أمر التسويق وهو بالفعل عظيم ، فأي ابداع دون تسويق يساوي صفر ، ثم اوجدت حلولا بديهية نعرفها جميعا وهي النشر في المجموعات الفيسبوكية مثلا التي تهتم لموضوع التدوينة

وماذا بعد من أمور التسويق ، اعطني المزيد ، ولا تخبرني بمواقع نشر زوارها قلة ، كثبت مثلا فقد جربته وخاب أملي

أعطني حلولا تسويقية فعالة رجاءّ زيد

هبه

أشكركِ، ليست لدي تلك الخبرة الهائلة في التسويق، لكن، سأجرب أن أضيف هنا نصيحة صغيرة أخرى، فالمقال أصلاً يتحدث عن الأخطاء لا الحلول:

  • يجب أن تكون المدونة -خصوصاَ التقنية منها- دائماً Up To Date، بحيث تبقى مع آخر الأخبار ومجريات الحدث، وبهذا تقوم بالـNewsjacking، ويعني هذا أن تتحدث عن ما يتحدث عنه الناس كثيراً هذه الأيام في الوقت المناسب وبالطريقة المناسبة، على سبيل المثال، في قصة ألوان الفستان، كنت لأكتب تدوينة عن الأسباب العلمية والأحداث المماثلة للقصة، أو في قصة الشبح تشارلي كنت سأكتب أيضاً عن قصته والسبب الفيزيائي في الموضوع، من المهم أن يعرف المدون متى وكيف يكتب، ولشرح هذا، فسأستعمل قصة الفستان، حين بدأت قصة الفستان ولنقل مثلاً منذ كتبت التدوينة المصغرة الأولى حوله على تمبلر، لن أكتب التدوينة حينها لأن لا أحد سيعلم عما أتحدث، ولن أكتب التدوينة اليوم فالكل قد تحدث فيها وانتهى، ولن أكتبها حتى في ذروة الموضوع لأن الجميع يكتب وقتها، سأتحدث قبل الذروة بقليل، في الوقت التي تتوافر فيه معلومات قليلة وكافية تقريباً عن الموضوع، فحين نعرف جميعاً القصة -وقت الذروة- لن أحتاج إلى تدوينتك، لكنني أريد تدوينتك حين أعرف بالفستان ولا أعرف تفسيره، حينها تقدم لي مدونتك تفسيراً وسأقوم حتماً حينها بنشر التدوينة بين أصدقائي لأنصحهم بقرائتها.

  • التبادل الكتابي، أو ربما يسمى هكذا، سأكتب مثلاً مقالاً عند أراجيك وأنقل مقالاً من عندهم إلي-بعد الاتفاق طبعاً- وربما بمقابل مادي، المهم أن يعرف أهل الموقع المشهور بمدونتي.

  • كتابة تدوينة ذات قيمة، هذا هو الأمر الوحيد الذي ينجح، اتركي كل طرق التسويق واهتمي بالمحتوى وسيأتي الناس غصباً إلى التدوينة، اعرفي جمهورك الذي تستهدفينه وأعطه ما يريد، أنا مثلاً مصمم أتعامل كثيراً مع العملاء، سأكتب تدوينة عن تجاربي مع العملاء، أنا مبرمج تعلمت عدة لغات، سأكتب تدوينة عن أفضل لغة للمبتدئين، المهم أن أقدم جديداً، هنا على حسوب I\O مثلاً، أفضل التدوينات هي تدوينات التجارب والنصائح والأفكار، لذلك سأكثر منها، أما أن أضع الآن قصة الفستان للمجتمع فسأكون حينها بانتظار التسليبات، أهالي حسوب I\O يحبون التجارب، صحيح؟ لكن غيرهم قد لا يفعل ذلك، في مدونة سياسية سأطرح مثلاً ثلاثة طرق محتملة لنواتج التدخل الروسي في سوريا، هذه فكرة يبحث عنها الناس حالياً وسيحبون إيجاد من يتكلم عنها! لكن، هل يصح أن أخبر الناس بمدونتي السياسية عن تجاربي في القنوات التلفازية وتحاليلي عليها؟ أنا حينها أيضاً بانتظار التسليبات.

شكرا لايجابيتك ،، مدونتي ثقافية تهدف لتغيير المجتمع بالنقد والفن والعلم

ابذل جهدا كبيرا ، اعمل وارسم وارفق صور وتصميمات ورسومات وموضوعات حصرية جذابه ، لكنها لا تصل لعدد كبير وهذا ما يؤرقني دائما

لأنك لم تقدمي القيمة الأساسية بعد، ولم تحددي جمهورك، ولم تختاري موضوعاً للمدونة، كوني فريقاً وركزي أكثر، هل من الممكن أن تهبي حياتك لشطة أم أنك ستترددين في فعل ذلك؟ هل حقاً جداً تريدين نجاحها أم لا؟

مقال رائع وبسيط ... تحياتي لك

التدوين وصناعة المحتوى

هنا نسعى للخروج بأفكار ونقاشات تفيد الكاتب المخضرم والجديد لبناء محتوى أفضل.

13.2 ألف متابع