في عام 1995 كتب الطبيب النفسي الكندي الأصل «Alan Francis آلان فرانسيس» –اسم مستعار- كتابه الشهير «Everything Men Know About Women - كل شئ يعرفه الرجال عن النساء»، ليكون بمثابة دليل ميداني لجميع الرجال.

فهو كتاب تاريخي تم تنقيحه وتحديثه بالكامل؛ ليكشف كل شيء يعرفه الرجال حقًا عن الجنس الآخر. قالت عنه دار النشر أنه يقطر سنوات وسنوات من البحث وآلاف المقابلات؛ للكشف عن فهم أشمل لمعرفة الرجال وفهمهم للجنس الآخر.

لقد غطى المؤلف بشكل جميل كل ما يعرفه الرجال عن النساء، وبصفتي فتاة، يمكنني أن أؤكد بنفسي على أن كل شيء في هذا الكتاب صحيح للغاية.

شيء آخر عظيم حول هذا الكتاب الجدير بالذكر هو أنه يتغلب تمامًا على حاجز اللغة. يظهر الكتاب أن الرجال -جميع الرجال- في جميع أنحاء العالم متشابهون، والنساء أيضًا في جميع أنحاء العالم متشابهات. نحن منقسمون فقط عن طريق العرق، العقيدة، الجنسية، الدين، إلخ.

https://suar.me/WMAP0

وقد تعتقد للوهلة الأولي عند رؤية الكتاب أنه كتاب تقليدي أخر، ينضم إلى الصف ليفصح عن أسرار جموع النساء، حيث جاء الكتاب في ما يتجاوز المئة صفحة، ومُغلف بورق بلاستيكي شفاف تغليفًا مُحكم الغلق.

كما يظهر غلافه أنيق التصميم، والذى ينُم عن فكرته برسومات معبرة، وبالخلف يظهر اسم الناشر وتصنيف الكتاب وسعره.

غير أن الكتاب مُختلف وغريب تمامًا؛ ليقدم لنا رسالة عميقة في أبسط أشكالها، فالرجال لا يعرفون شيئًا عن النساء مهما أدعوا الأمر.

فعند فض التغليف وتصفح الكتاب، ستكتشف أنك أمام كتاب خالي تمامًا من الكلمات، مجرد صفحات بيضاء فارغة، لم يخطها قلم، كدلالة عن أن الرجال لا يعرفون شيئًا عن النساء.

https://suar.me/VQ1Mw

الأكثر غرابة أن الكتاب بصفحاته البيضاء الفارغة قد حقق نجاح مبيعات ساحقة، فصدر منه 20 طبعة حتى الآن، ويتم بيعه على موقع Amazon.

والآن، إلى أي مدى تفهم النساء حقًا؟ وهل توافق على الفكره التي صاغها المؤلف في كتابه هذا؟