لا بُدَّ أنهم احتاجوا لبذل الكثير من الجهد في انتقاء مثل هذا العدد من العناوين عديمة الفائدة والمضمون لتلخيصها

ماتراه أنت ليس نفس مايمكن ان أراه أنا... أتمنى لو تقوم بتوضيح القصد أكثر ؟

لم أقصد الإساءة، ربّما يرى البعض فعلاً هذه الكتب مفيدة، لكن - حتى ولو كانوا يعتقدون ذلك - فأنا أشكُّ بأن أحداً يستفيدُ منها فعلاً. الفكرة الأساسية أن هذه الكتب لا تحتوي أي معلومات فعلية، بل هي عبارةٌ عن مزيجٍ من التجارب الشخصية والأفكار الأصلية التي يختلقها المؤلّف أو ترويج لنظرياته، فليس ثمة اختلافٌ كبيرٌ ما بين قراءة كتاب "فن جذب الانتباه" أو النزول إلى الشارع وإيقاف أول شخصٍ في وجهك لتتعلَّم منهُ خبراته في لفت الانتباه. بصراحة أرى من العار تسمية هذا الهراء بأنه كتاب من الأساس.. مع تفهّمي أن البعض قد لا يتفقون معي.

لم تعجبني الكُتب المختارة أيضًا، لكن أليست أغلبُ الكتب خلاصةً لآراء الكاتِبِ أيضًا؟ أيُّ كتابٍ عظيم كان بإمكانك أن تقابل كاتبه وتسمع آراءهُ بدلًا من قراءة كتابه.

أظنّ أن معظم الكتب الأجنبية هي إما أدبيات خيالية (Fiction)، أو كتب أكاديمية. أعلمُ أن الكتب المبنية على خلاصة رأي الكاتب تغرق السوق العربي، لكني قلَّما قابلتها في المكتبات المختصَّة باللغة الإنكليزية. في العادة الكتب المبنية على الرأي تكون سرداً للتجارب الشخصية، مثل المذكرات، وأما أن يبنى الكتاب بالكامل على رأيٍ شخصي فهذه حالة متطرّفة. هل لديك أمثلة مشهورة عليها؟

كُلُّ ما يكتبُهُ الكاتب هو خلاصةٌ لآرائه، فيكتور هوجو كتب البؤساء ليحكي عن آرائهِ حول الظُّلم الاجتماعيّ وتناقض قيم الخير والشّر، شارلوت برونتي كتبت جين آير لتحكي آراءها عن العنف ضدّ الأطفال، سوزان كولنز كتبت ثلاثيّة مباريات الجوع لتحكي آراءها عن هوليوود، كُلُّهم يعرضون آراءهُم، بل يزيدُ هذا في الخيال والخيال العلميّ أضعافًا.

كتب وروايات

مُجتمع متخصص لمناقشة وتبادل الكتب (غير المتعلقة بالبرمجة والتقنية بشكل مباشر) والروايات العربية وغير العربية والمواضيع والأخبار المتعلقة بها.

13.4 ألف متابع