العديد من الأفراد يقوم بإضافة الكلمات المفتاحية , عندما ينشئ حملة إعلانية على جوجل سيرش ( محرك البحث ) , تخص منتجه أو الخدمة التي يقدمها , ولكنهم في الكثير من الأحيان يرون نتائج غير مرضية , والسبب يعود إلى شركة

' جوجل ' نفسها حيث أنها مثلها مثل الشركات هدفها الأساسي تحقيق الربح , وبالتالي لا توضح خطورة الإستخدام الخاطئ ' لهذه الكلمات المفتاحية ' .

. . .

قبل فهم مصيدة الكلمات المفتاحية و خطورة الإستخدام الخاطئ لها في' جوجل شيرش ' , نوضح أنواع الكلمات المفتاحية في ' جوجل سيرش ' , وهي :

1 | Broad Match

2 | Broad Match Modifier

3 | Phrase Match

4 | Exact Match

 

نبدأ بالنوع الأول | Broad Match | : ال Broad Match وما أدراك ما ال Broad Match . . . يعتبر أخطر نوع من الأنواع الأربعة الأخرى , نظرا لأنه النوع التلقائي المستخدم عند وضع الكلمات المفتاحية , حيث يقوم على أساس عرض الإعلان بأكبر صورة ممكنة من خلال إضهاره سواءا لشخص إستخدم الكلمات المفتاحية كلها أو جزء منها مع أي كلمات أخرى وهنا تكمل المصيدة ;( | سأوضح في مثال :

الكلمة المفتاحية : سيارة للبيع

العبارة المستخدمة من طرف المستخدم عند البحث في جوجل : شقة للبيع

الإعلان الذي ظهر : إعلان لسيارة للبيع

وهنا تكمل المصيدة الخطيرة | جوجل لا يلتزم في هذا النوع بالكلمات المفتاحية كما يدعي , حيث أنه يقوم بإضهار الإعلان على كلمات غير مستخدمة [ تبا لك جوجل ] أسف على الكلمة . . .

ننتقل إلى النوع الثاني | Broad Match Modifier | : من إسمه يبدو أن تسائلت وقد توضحت لك فكرة عن هذا النوع . . . نعم يعتبر هذا النوع نسخة محسنة من النوع الأول' Modifier ' , عند إستخدامك لهذا النوع فأنت تقوم بإجبار جوجل على عدم إستبدال الكلمة بأخرى تشبهها حسب وجهة نظره [ اللعينة ] أسف مجددا على الكلمة ! , المهم فل نتابع , كما قلت عند إستخدامك لل Broad Match Modifier فأنت تجبر جوجل على عدم إستبدال الكلمة المفتاحية التي تضعها , ;ولإستخدام هذا النوع يجب وضع إشارة '+' قبل الكلمة المفتاحية المستخدمة , مثال :

الكلمة المفتاحية : +سيارة للبيع

العبارة المستخدمة من طرف المستخدم عند البحث في جوجل : شقة للبيع

الإعلان الذي ظهر : شقة للبيع في الجزائر

أي أنه لن يظهر إعلانك إلى في حالة مثلا , كتب المستخدم : سيارة للبيع في الجزائر , وعليه سيظهر إعلانك

سأكمل النوعين الأخرين في موضوع أخر لكي لا تشعروا بلملل من طول الموضوع

المصدر : من الأستاذ الكبير إبراهيم البواليز | وبسطت الموضوع بطريقتي ليسهل فهمه