هذه الصورة منتشرة في صفحات الفيسبوك وتم تداولها

تواصلت مع صاحب المنشور لصورة

ولم يعطيني مكان إلتقاط الصورة ولا من صاحبها ذكر أنها من المغرب

/تم حذف الصورة/

وقد ظهر جدال حول فصل الأولاد عن البنات في التعليم و كما يظهر جليا عدم مراقبة الأباء الأبنائهم وتركهم أمام الهاتف أو الحاسوب بدون رقب وخاصة مع سهولة دخول المواقع الإباحية.

https://suar.me/a8L6O

وكل ماهو منشور في صفحات الفيسبوك من فساد أخلاقي ولكلام بدون المستوى

فطبعا سوف يخرج لنا مثل هذه الأمثال .وتقليد دولة فرنسا بتباع نفس المناهج وتغيير كتاب التربية الإسلامية الأكثر من صف دراسي وعدم توفر الكتاب بعد في المكاتب

https://suar.me/j8d41

وإضافة شعب جديدة في السلك الثانوية باللغة الفرنسية

فيديو أخرى يتحدث عن مصائب التعليم

https://www.facebook.com/hamedidrissi1/videos/1199454760159680/

سبق وأن عرضنا موضوع إبنتي ذهبت الى المدرسة

https://io.hsoub.com/go/67089

موضوع كامل حذف وتقليص مناهج التربية الإسلامية بالمغرب موقع الجزيرة

https://goo.gl/uSSmbk

هذا المنشور تحذير من ترك الهاتف للأولاد دون مراقبة وليس لنشر صور خادشة للحياء

ونسأل الله لنا ولكم العفوا و المغفرة

من بين التعليقات في موقع الجزيرة :

لن يرتاح ولاة أمورنا ولن يهنأ لهم بال إلا إذا أصبحنا جميعاً ملحدين وشواذ، كثر الساكتين عن الحق وكثر الشياطين الخرس.

يريدون لنا إسلاماً وديناً يتماشا مع شهواتهم و مع علمانيتهم اللَّتي لم تترك أي رذيلة وفاحشة إِلَّى وأذخلتها لشعبنا الحبيب تحت شعار الحداثة و حرية الإنسان, كما يريدون تربية أجيالاً لا تفرِّقُ بين الحق و الباطل و لا الحلال و الحرام و حتى بِرٌُ الوالدين, كمايُعَبِّدونَ الطريق لتغيير قانون الإرث المُنزَّل من الله تعالى للمساواة مع المرأة . لم يبقى لهم سوى تحريف القرآن الكريم أو انتزاعه من صدورنا.

هذا مخطط صليبي ضد الاسلام ينفذه زعماء العرب والمسلمين ، فهم يتلقون التعليمات والأوامر من أسيادهم من السفارات الامريكية ويقوم الزعماء بتنفيذها حرفيا .