السلام عليكم

هذا الموضوع مرتبط بالموضوع التالى https://arabia.io/go/7807


كان هناك بائع العرقسوس حركاته رشيقة وسريعة، رغم أنه يحمل أثقالاً فوق صدره، يجوب المدينة بإبريقه الزجاجي أو النحاسي الضخم, بينما يمسك بيده اليمنى صاجين من النحاس يصدران صوتا مميزا, يميل بجسمه فيملأ كوب من المشروب البارد بإحترافية عالية,يتجول فى إحدى شوارع مصر القديمة, إلتفت إليه شاب صغير فسأله: كيف تقوم بهذه الحركات الرشيقة أثناء ملئ كوب العصير دون أن تسقط منه قطرة على الأرض؟!!

قال بائع العرقسوس: هل تريد أن أريك ما هو أفضل من ذلك؟!

قال الشاب: أوهناك ما أهو أفضل من ذلك؟!

قال بائع العرقسوس: أجل يوجد ... أنظر مثلاً

جاء بائع العرقسوس بزجاجة مياه غازية فارغة ووضعها على الأرض ومال بجسمه حتى ملأ الزجاجة بالرغم من إن فتحة الزجاجة أصغر من الكوب والمسافة من على الأرض أكبر

قال الشاب: مدهش!!

قال بائع العرقسوس: هل تريد أفضل من ذلك؟!

جاء بزجاجة أخرى ووضع على فتحتها عملة معدنية مثقوبة ووقف على كرسى ليضاعف المسافة بينه وبين فتحة الزجاجة, فمال بجسمه حتى ملأها, بذلك كانت المسافة أعلى والفتحة أضيق.

قال بائع العرقسوس: لا تتعجب فكل ذلك لن يكون إلا بالممارسة والتدريب والتدرج حتى الإتقان, يمكنك أن تكون بارع فى مجالك بالتدريب والممارسة.

كان هذا الشاب يحب رياضة الرماية والتصويب ببندقية, كان أثناء تدريبة يتذكر بائع العرقسوس والعرض المذهل فيزيد من تدريباته وتركيزه على الإتقان حتى صار أفضل رامى فى المدينة وزاع صيته حتى إختاره حاكم البلاد ليكون من ذوى الدرجات الرفيعة

المعادلة بسيطة [بذل وقت][بذل جهد] [أخذ بالأسباب] ولا عزاء للكسل أو الفهلوة

لا تنس مراجعة الرابط المشار له حتى تكتمل الفكرة