طيّب الله أوقاتكم بكل الحب والسعادة،

لا بدّ أنك مررت بأحد تلك المواضيع البائسة -سواء على صفحات الموقع الأزرق (الفيس بوك) أو هنا في حسوبI/O- والتي تتحدث عن قلّة المحتوى العربي: والتي تارةً تكون شبه منعدمة 1% ... وأحيانًا ترتفع لتصل لـ 5%!

وتدور النقاشات حول كيفية رفع هذه النسبة، وهل سيكون ذلك على حساب الجودة أم أن الأولوية لها، ..

لكن ما لم يلتفت إليه الكثيرون هو فرصة النجاح الكامنة بين سطور النسبة القليلة.

أي فرصة نجاح أتحدث؟

حسنًا! ما أول ما يلفت نظرك في الويب "غير" العربي؟

أن كل ما تبحث عنه ستجده، في أي موضوع يخطر على بالك (من الطرائف وحتى الأبحاث العلمية)، وهو ما لا نجده في الويب العربي، أليس كذلك؟

هذا يعني أن هناك العديد من المجالات التي لم يتم تغطيتها باللغة العربية، أطنان من المواضيع التي نفتقر فيها لمواقع عربية تتحدث عنها.

ومن الواضح أنني لست أول من خطر في ذهنه هذه الفكرة، فقد صادفت منذ أيام أحد المواضيع يتضمن سؤالًا عن المجال "المفقود عربيًا" الذي ترغب بأن يتحدث عنه أحدهم! (الموضوع هنا على I/O، لكنني لم أجده للأسف).

إذًا، وبما أن الويب العربي ما زال يفتقد للكثير، فهذا يعني أن السوق ما زال قادرًا على استيعاب الجديد، بمنافسة أقل، وقدرة أكبر على التميّز. على عكس الويب الأجنبي حيث عليك أن تقاتل بشراسة لتنال حصتك في السوق.

هل تودّ أن تخطو أولى خطواتك؟

إذًا اقرأ هذه التدوينة اللطيفة، والتي استغرقت مني 3 أيام لكتابتها (شيء لا يُصدّق؟ ... صدّقه!)

https://suar.me/V0mAw

https://www.almouslli.com/my-best-decision/