السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مسألة النقاب في الإسلام هي مسألة فقهية خلافية

فبعض المدارس الإسلامية ترى وجوبه

وبعضها ترى جوازه فقط دون الوجوب

عندنا في اليمن النقاب هو جزء من عادات وتقاليد اللبس النسائي لا سيما في شمال اليمن وكذلك يعتقد الناس أنه جزء من الدين

وكذلك الأمر في السعودية وكثير من دول الخليج العربي

فيما عدا ذالك من البلدان فيبدوا أن أغلب النساء الملتزمات تكتفي بالحجاب دون النقاب باستنثاء الملتزمات من اتباع السلفية فأغلبيتهن على لبس النقاب

طيب ماذا عن لبس النقاب في أمريكا.

طبعاً من يعترض على النقاب في بلاد العرب والمسلمين فأكيد سيعترض عليه في أمريكا

لكن بعض من يقبلون ويرضون بالنقاب في بلاد العرب والمسلمين قد يرون أنه غير مناسب أو الأفضل تركه في بلاد الغرب وأمريكا على وجه التحديد لعدة أسباب منها

أنه يجلب المشاكل للمنقبة

أنه يسبب خوف لغير المسلمين

وغير ذلك من الأسباب

بالمصادقة وانا في اليوتيوب اقترح علي اليوتيوب مقطع عن النقاب في أمريكا فشاهدته

مقطع قامت باعداده طالبة سعودية مبتعثة للدراسة في أمريكا (جزاها الله خير)

هذه الطالبة منقبة (كثر الله من أمثالها) والمقطع يحكي تجربتها مع لبس النقاب في أمريكا

وهل تقبلها المجتمع الأمريكي واذا حصلت مضايقات لها بسبب نقابها فممن تحصل

تابعو المقطع فالمقطع صادم

https://www.youtube.com/watch?v=NI5egvt_hE4

احترامي للجميع