10

لا أتصور أن الأمر مع حسوب فقط أو في الوب العربي فقط، فهذا أمر موجود فكل المواقع والشعوب.

10

DDOS أصبح تجارة , تماما كبيع المعجبين في الفيسبوك :)

ماذا تقصد ؟ يعني خدمة اوقع لك الموقع الذين تريده في الوقت الذي تريده مقابل .. إلخ ؟

قبل حوالي أسبوع تعرضت خدمة feedly لهجوم DDoS على مدى أيام طلب منفذوه أموالا مقابل إيقافه. هذا مثال.

آه فكرة أربح من أني أنزل خدمة على خمسات "وقع لي شكرا" خدمة لتوقيع المواقع المنافسة بخمسة دولار.

نعم أخي ,

10

لان وبكل بساطة كل نجاح يحسد

لما انتقدنا في عالم التقنية تطبيق تيليغرام، شن اليوم التالي هجوم ddos حجمه اكثر من 10 غيغابايت على الموقع ولايمكننا التأكد ان كانوا هم ورائه ام مصادفة لكنه كان متوقع

اعتقد ان فرضية تيليغرام وراء هذا الهجوم شيئ محتمل جدا لانه ليس هناك صغار هكرز يستطعون شن هجوم كبير لهذه الدرجة و وليس هناك هكر او مجموعة متمكنة لها المصلحة في هذا الهجوم

هل يمكن التكهن عادة بالجهة المنفذة؟ أقصد تقنياً؟

يمكن معرفة الدول التي يأتي منها الهجوم والمزود وربما الشخص المسجل لل IP وربما يكون هناك reverse DNS.

لكن تكمن المشكلة في أمرين الأول أنه DDoS وليس DoS بمعنى الهجوم موزع على عدد كبير. المشكلة الأخرى المباشر لفعل الهجوم ليس هو المهاجم بل قد يكون الهجوم عبر ما يعرف بالزومبي بمعنى أن المهاجم يخترق أجهزة لعدد من الضحايا ثم يستغل أجهزتهم في الهجوم. مثلا يمكن نظريا ل telegram (أو أي شركة أخرى) أن تعمل الهجوم من كل جوالات التي عليها التطبيق لكن هذا مستبعد غالبا.

لايمكن التكهن تقنياً برأي، لست خبيراً كفاية بهذا المجال، لكن كاتب المقال لما كتبه على موقعه شن عليه الهجوم، ولما نقله على عالم التقنية، شن الهجوم أيضاً، هل هي مصادفة؟

-5

ولكن لماذا يهتم مؤسسوا تيليجرام بموقع عربي ؟

وما دخل اللغة في الموضوع اذا كان الموقع يستهدف شريحة كبيرة من المستخدمين الذين هم مستهدفين من قبل تيليجرام. فعلاً في اليوم التالي شركة تليجرام قامت بمراسلة عالم التقنية بخصوص المقال.

هذا المقال الاصلي:

http://www.tech-wd.com/wd/2014/03/13/telegram-security/

وهذا في اليوم التالي:

http://www.tech-wd.com/wd/2014/03/15/telegram-respond/

واتوقع كل ماكتب في المقال الاول صحيح فمسوقي امان المستخدم هم اول من يتيح انتهاك خصوصية المستخدم. (اصبحت تلك السلعة يبيعها اسمياً كل من من أنشاء تطبيق جديد) فيجد اقرب طريقة للوصول للنجاح هو القاء التهم على تطبيقات اخرى قد تكون افضل (وفي القاء التهم تبرئة للذات)

وما دخل اللغة في الموضوع

انا متفاجئ من اهتمام الشركة بأعلام العربي , كنت اتصور نحن لا يكترث لنا احد

لديهم حساب تويتر و صفحة فيس بوك تتابع أدق التفاصيل وحتى لديهم نسخة عربية من موقعهم. السوق العربي لهذا التطبيق سيكون واعد كونه نسخة عن الواتساب الذي يحظى بانتشار كبير لدينا

نسبة مستخدمي الهواتف الذكية في دول الخليج العربي مرتفعة (خاصة iOS)، وحتى في بقية الدول العربية فنسبة مستخدمي الهواتف الذكية (وخاصة أندرويد) تحقق معدلات نمو كبيرة.

السوق العربية سوق واعدة للبرمجيات المخصصة للهواتف الذكية.

بالنسبة لتليجرام، كان لافتًا منذ البداية أن لها كادر مخصص للدعم باللغة العربية، أي أنها تعتبر الشريحة العربية شريحة مهمة ضمن استراتيجيتها التسويقية، وارتباط التطبيق بجنون الخصوصوية الذي انتشر كالنار في الهشيم، وارتباطه بمطورين روس (في نظر العامة هذه تعتبر ميزة لأنهم ينظرون للروس على أنهم مخالفون للأمريكيين في كل شىء)، واستغلال التطبيق لما يُعرف عن السلطات في الوطن العربي من استباحة تامة وشاملة لكل خصوصيات المواطنين، كل هذه عوامل ساعدت على انتشاره في الهواتف الذكية العربية.

في حقيقة الأمر، أعتقد أنه لا يوجد مبرر لهم للقيام بعمل استباقي ضد موقع يترجم الأخبار التقنية وينشر مقالات نقدية، قد يكون قيامهم بالهجوم مفهومًا إن كانوا قد أرسلوا ردًا على المقال ولم ينشره الموقع مثلًا، ولكن أن يهاجموا الموقع ويرسلوا ردًا على المقالة النقدية في نفس الوقت، لا أعتقد.

بالعكس تاغو وفايبر وغيرها مثلا غير مشهورة إلا في الشرق الأوسط.

https://arabia.io/go/4148/13522

هناك العديد من الأدوات التي تمنع أشياء كهذه

حسوب مستضافة عن OVH والتي بدورها تملك anti-ddos https://www.ovh.co.uk/anti-ddos/

هناك أيضا هذا المشروع من غوغل، لا أدري إن تم إطلاقه فعليا أو لايزال مجرد كلام https://projectshield.withgoogle.com/en/

بالمناسبة، هل شركة OVH جيدة؟ لأننـي أفكر في شراء دومين .TN من عندهم، وهم الوحيدون الذين يقدمون هذا الدومين .. (توجد مشكلة طريقة الدفع حيث يطلبون الدفع إما عبر بطاقة إلكترونية من "البوصطا" وهي مكلفة أو مـاندا ويطلبون أن أقوم بتصوير العملية)

هي استضافة، لكن لا أدري بشأن الدومينات

وهو ليس مجالها الأساسي ايضا

اصبحت تجارة .. بأستخدام البوت نت

السلام عليكم ورحمة الله ...

بعد طول هذه الفترة ومازالت شركة حسوب بدون أي جديد ولا نرى في إعلاناتها سوى الخدمات التابعة لها ( مواقعها ) !! .. وهذا يشكل قلق لدى الناشرين من انخفاض مردود المساحات الإعلانية في المستقبل لدرجة انعدامها تماماً .. فـ من الأركان الرئيسية لتفدق عوائد الإعلان هو تنوع المحتوى الإعلاني - فـ لكل مجموعة زوار اهتمامات مختلفة عن الآخرين وفي فترة زمنية معينة - لتعود نفس المجموعة الأولى لنفس الموقع ولكن بإهتمامات آخرى في الفترة التالية فـ إذا وجدو نفس الإعلان - ترى هل سيقوموا بالنقر مرة تانية ؟ ... بالطبع لا - ونفس الشئ مجموعة آخرى من الزوار لها اهتمامات مختلفة ...

شركة حسوب كان لها ان تفعل الأفاعيل طوال هذه الفترة لكنها تعاني من بطء شديد لم يعاني منه صاحب موقع متواضع يقدم خدمة " تحميل أفلام " !!

إدارة شركة حسوب أخذت بظاهر سلوك المواقع الخبيرة في هذا المجال من قوانين ولوائح وأسلوب خطاب ولم تأخذ بمضمون هذا السلوك

فلكل فعل رد فعل ... كل قانون وشروط وراءها أسباب أدت لسن هذه الشروط أو القيود .. فمثلا الشروط الحالية لـ جوجل أدسنس ليست وليدت العبث أو من أجل الظن بأنها شركة كبرى ولها قوانينها انما شروط ظهرت نتيجة مشاكل سابقة ولان جوجل ادسنس وصلت لمستوى يجعلها تختار ...

تذكرو معي من سنوات ( 10 سنوات ) كانت جوجل أدسنس تقبل أي موقع حتى لو كان " مولود امبارح الفجر " ... وسواء كان حصري او يحتوي على موضوعات ومحتوى منسوخ ... كانت تريد الإنتشار و الاستفادة القصوى من السوق

اما حسوب - وعلى رأي المثل البلدي " أول ما شطح نطح " ... كان أولى بها أن تنتشر أولاً وتقبل الدومينات المجانية ( مع العلم ان هناك محتوى على دومينات مجانية قييم جداً وينافس المواقع الكبرى ) و لا تلتفت لجودة التصميم و المحتوى الغير كافي ( خصوصاً أن حسوب لا تمتلك قدرة برمجية على استهداف محتوى محدد أصلاً ) .. وبإختصار - أن تشطب على القيود التي فرضتها ( تقليداً لجوجل أدسنس ) وبصفة مؤقتة حتى تقف على أرجلها ثم تختار

في رأي ايضاً ان حسوب تصرفت تصرف خاطئ آخر وهو انشاء شركة اعلانات من أول وهلة فيها تخصص واضح جداً وملفت للنظر لمجال معين أو محتوى معين وهذا غريب على شركات الإعلانات الشاملة ( بخلاف شركات الاعلان المتخصصة في الاعلان عن الالعاب وخلافه ) ... فـ اسمها + اسم ومحتوى مواقعها الأخرى = محتوى الحاسوب فقط وما يتعلق به !!

الحماس اخذهم واسرعوا في تنفيذ مشروع لمناطحة الكبار والقول بأنهم كبار مثلهم دون الأخذ بالأسباب والتدرج الطبيعي - وأن لا تتعايش إدارة الموقع في البداية مع جو الفخامة و تقليد أصحاب المؤسسات الكبيرة ... " هو دا سبب نجاح الغرب - عمليين مش بتوع مظاهر "

كنا نتمنى أن نجد البديل العربي في الإعلانات وبلا شك كلنا كـ ناشرين لنا مصلحة في نمو شركة حسوب وليس العكس - ولكن مع الأسف ... ( وأرجو أن لا يظن البعض اني ممول من اطراف اخرى لهدم الموقع والخزعبلات دي !! )

بالتوفيق للجميع و عيد سعيد عليكم وعلى المسلمين

-3

ومن قال لك ان اعلانات حسوب ناجحة . اعطني مثالا عن ارباحها التي لا تتجاوز السنتات ولما تضع اعلاناتهم في موقعك لايظهر سوى مواقعهم . حسوب عبارة عن اعلانات لمواقعهم . انا حذفتها من مواقعي لأنها مملة فقط يضعو اعلان لهم عن موقع خمسات التابع لهم وبعض مواقعهم الاخرى .

10

إذا كانت بالنسبة لك غير مربحة, فهي لغيرك مربحة, وأيضاً لا يحق لك أن تقول عنها غير ناجحة, فهي تقريباً من أنجح الشركات في الوطن العربي, ويقوم عليها أناس محترمين يسعون إلى تطوير الويب العربي.

اعطيني دليلا على اناس ربحت مبالغ محترمة من حسوب وكل ماطلب دليلا من احد الذين يمدحونها لا يأتي بأي دليل على عكس أدسنس التي لاتتحدث عن نفسها .

-1

لم أرى أحد على الإنترنت ذكر انه ربح منها وفي الفترة الطبيعية لتحصيل الإرباح فـ هكذا يتم الحكم على جدوى الموضوع والقول بأنه " ربح منها " ... أغلب المذكور هو ضعف سعر النقرة و بالتالي طول فترة الوصول للحد الأدنى للتحصيل !!

-2

تمام الناس محترمين مقلتش حاجة انا معرفهمش بس اكيد ناس كويسة انا اقصد ان لو عايزة تطور الويب العربي زي ما نت بتقول لازم يكون فيها حاجة جديدة تضيف جديد

و برضة غير ناجحة ده وصف للشركة لا يعيبة اي حاجة في شركات ناجحة و شركات غير ناجحة ده طبيعي

وشكرا علي ردك ^_^

أنا لست صاحب موقع ولا شأن لي بالإعلانات الإلكترونية، ولكن هل تعتقد أن ممولي وأصحاب مشروع إعلانات حسّوب قد يستمرون في صرف الأموال على هذا المشروع إن لم يكن يحقق إلا الخسائر لهم ولأصحاب المواقع؟ لا أعتقد.

-2

هما قاله انهم مصرفوش اي مبالغ على المشروع أصلاً .. وابتدى على حد تعبيرهم " startup " ... ومجهود ذاتي ... الخ

مع أن نقطتك يمكن الرد عليها حتى لو كانه بالفعل بيصرفوا مبالغ رغم الخسارة - فـ دا شئ وارد اقتصادياً .. وحصل كتير في تاريخ الأعمال ولأسباب عديدة والحكم على الخسارة الحقيقي بيكون بعد فترة معينة .. وبيعتبروا الخسارة دي مصروف زي اي مصروف تحت بند المصروفات

-3

في اعلان جديد دلوقتي عندهم اعلان واحد بس :D

-7

what if i told you أن شركة حسوب اصلا مش ناجحة دي فاشلة فشل زريع ده اولا

ثانية كل افكاركم مفهاش جديد كشركة عمتا خمسات و حسوب و كده كلها مفهاش فكرة

اللي مخليكوا واقفين علي رجليكم لغاية دلوقتي رأس المال بس

و بعدين انا مش شايف اني كعربي افتخر بشركة زي دي شركة بتصرف فلوس في الهوا

بصوا علي شركة زي جوجل ادسنس شوفوا ناجحة ازاي ليه علشان عندها حاجات مش موجوده عند حد

حاول لو انت مش قادر تجيب فكرة جديدة زود حاجة علي الفكرة و ضيفها متحطهاش زي ما هي

أسف علي النقد بس لازم افوقكم

12

بصراحة كنت أقرء وأقرء ولي بعض الشك ثم قرأت "رأس المال" فانفجرت من الضحك

ثم قرأت "شركة زي دي شركة بتصرف فلوس في الهوا" فضحكت مجددا

أنت تعلم أن الشركة بدأت مجهود فردي startup بدون رأس مال، ولم تتلقى الشركة للآن أي استثمار بمعنى صمود الشركة كل هذه السنوات بدون استثمار دليل على نجاحها

-6

سؤال صغير ايه اللي بتقدمهولك شركة حسوب متقدرش تقدمهولك شركة تانية لو لاقيت حاجة ارفع القبعة و انحني ليها :D انا مش بهاجم و خلاص و انا علي فكرة startup برضة و فاهم الحوار بيبقي فيه Fund حضرتك

10

اوك حسوب شركة فاشلة بنظرك لكن انت ماذا قدمت؟؟؟؟؟؟ اذا مش عاجبتك حسوب ابقى سوي احسن منها ثم تعال انتقد و لا تستخدم مواقع حسوب بعد و من ضمنها موقع ارابييا هذا

لا لا، ليس هكذا. الكل يستطيع النقد

إذا أردت أن تنتقد سياسيا، فهل يجب أن تكون سياسيا

الكل له حق الانتقاد، ولكن بالمعقول، وانتقاد إيجابي أو على الأقل صحيح

أوافقك الرأي

في شركة عربية للاعلانات اسمها xaddad ... الشركة دي لو فكرت بس تغير سياسة النقاط الى فلوس .. يعني تحويل النقاط إلى مبلغ مالي تسحبه - هتبقى افضل شركة عربية تنافس جوجل أدسنس

المعلنين فيها كتير وشاطرين عارفين ازاي يستقطبوا معلن وناشر في نفس ذات الوقت - لكن عيبها ان الموضوع مجرد ربح نقاط !!

أما حسوب فـ مش عارف - عايشين في ملاكوت تاني خالص و النوع دا من البيزنس مش مستوعبينه كويس ... بعتقد افضلهم يصفو موقع حسوب وخمسات ويحطو كل طاقتهم في موقع مستقل ... فكرته كويسه بالنسبة لمسئلة تنمية المشاريع واستقطاب أهل الخبرة وما الى ذلك .. فـ النوع دا من الخدمات محتاج ناس بتفهم في الكلام

تطوير الويب

مجتمع خاص بمناقشة وطرح المواضيع والقضايا العامة المتعلقة بتطوير الويب ولغاتها المختلفة

20.6 ألف متابع