التشابه بين الزرادشتية والإسلام من أكثر الشبهات التي طالما بحثت فيها ولم أصل إلى رد مفكر إسلامي مقنع.

الزرادشتيون هم (المجوس) وهم في الإسلام دين غير سماوي.

لكن هل من الصدفة أن يتشابه الدينين إلى حد أن يكون الصلاة 5 مرات يوميًا .. وأن يكون هناك إسراءًا ومعراج، وأن يكون حد الردة هو تمامًا كالإسلام وأن يكون هناك صيام شهر في السنة إلخ؟

تشابهات رهيبة .. حتى أولى أركان الزرادشتية هي شهادة قريبة جدًا من شهادة الدخول في الإسلام.

رد بعض المفكرين الإسلاميين بأن الديانة الزرادشتية تم تحريفها بعد الإسلام .. يبدو منطقيًا .. لكن عند البحث وجدت أن معظم الأقاويل تخبرنا بأن الزرادشتية كانت قبل الإسلام بـ2500 عام تقريبًا .. فهل انتظر الزرادشتين كل تلك الفترة بدون تحريف وقاموا بتحريف دينهم بعد الإسلام؟!

والآن مرة على الإسلام أكثر من الف عام .. لماذا لم يتم تحريف الزرادشتية مرة أخرى؟!

ملحوظة: انا مسلم والحمدلله لكن فقط افكر في تلك الشبهات وانا متأكد من وجود رد مقنع لها لا أعرفه بعد.