كانت العرب قبل الاسلام تؤمن بكائنات لا ترى، مستورة، "جن" تتنقل بغمزة عين من مكان الى آخر، وبعضها يقيم في "وادي عبقر"، مكان لا تحديد لمكانه، أي لا مكان.

واعتقدت العرب أن جن هذا الوادي هي التي تملي الشعر على اي شاعر، فسمي الشاعر "عبقريًا"، أي على صلة خفية وغلمضة بوادي عبقر، بكائنات مستورة.

-من كتاب الضوء الأزرق (السيرة الذاتية لحسين البرغوثي الذي سبق أن ذكرته بمنشور آخر)