القراءة بالنسبة لي باب للمُتعة والمعرفة والحياة. فيها أنعم بالحجج والأفكار وبشخصيات ما كًنت أبدًا ألقاهها بحياتي العادية. ولقد كان عام 2018 عام ثري بالنسبة لي بالقراءة، كما عُدت لزيارة أورقة المكتبات وشراء الكتب الورقية.

وهذه أهم (وليس كُل) الكتب والأعمال الأدبية التي قرأتها وحازت مكتبتي بنسخة ورقية منها:

من الكتب:

  • الكون: من أهم كُتب تبسيط العلوم لغير المختصين، وهو من تأليف كارل ساغان.

  • أحداث لا ينساها التاريخ: من تأليف أيمن أبو الروس، ويضمن سرد سريع لأهم 200 حدث تاريخي غير وجه الكون.

  • قصة الكتابة العربية: كتيب صغير يروي تطور الخط العربي وتاريخه، من تأليف إبراهيم جمعة.

  • نساء محاربات: من تأليف صوفى عبد الله، ويحكي فيه عن سيرة نماذج للمرأة في الحروب على اختلاف العصور، لذا فعنوانه على مسمى فعلًا.

  • لم الفلسفة: كتاب للمبتدئين في علم الفلسفة، من تأليف عبد الغفار مكاوى.

  • Secrets of Power Marketing: من تأليف جورج تورك وبيتر أورس بندر، ويتحدث بشكل مبسط عن أهم الطريق التي تساعد رواد الأعمال على تسويق أنفسهم وأفكارهم ومنتجاتهم أيضًا.

من الأعمال الأدبية:

  • هاملت: أمير الدنماركة: وبالطبع رائعة شكسبير، طبعة دار المعارف، مذهلة بحق، أعتقد أن كُل ما قرأها وقع تحت سطوتها كما حدث معي.

  • ابن عمار: قصة تاريخية من تأليف ثروت عكاشة، تدور حول فترة صعود وهبوط نجم الشاعر ابن عمار.

  • قنديل أم هاشم: من تأليف يحيى حقي، وهي مجموعة قصصية، تضم عدة قصص اشهرها قصة بنفس العنوان، تحولت لفيلم سينمائي في فترة الستينات.

  • بطل السند: من تأليف محمد عبد الغني حسن، وهي قصة تاريخية بطلها محمد بن القاسم بن محمد فاتح بلاد السند.

  • ثم غربت الشمس: رواية لسهير القلماوي، تحكي فيها حياة الشاعر بن زمرك في نهاية زمن الأندلس، حيث ترصد حقبة غالية فى تاريخ الإسلام، وهى فترة سقوط الأندلس فى يد الإسبان، والظروف التى أدت إلى سقوطها.

  • مذكرات دجاجة: قصة رمزية تدور على لسان دجاجة فلسطينية، تحذر من خطر التهويد ما قبل النكبة، وهي من تأليف اسحق موسى الحسيني.

  • فردقان: ليوسف زيدان، وكتبت مراجعة سريعة لها هًنا https://io.hsoub.com/go/85310


يبدو أن القصص والروايات التاريخية استحوذت على جزء كبير في القراءة دون تخطيط مني، ولكني استمتعت بهم جدًا

كانت هذه حصيلة أهم قراءات 2018، فماذا عنكم؟ ماذا قرأتم خلال 2018؟ وهل رشحتم لي كتابًا بخصوص القراءة خلال 2019، في انتظار ترشيحاتكم...