ليش هذا السؤال من اساسه ؟؟؟؟

بمعنى أن أي سؤال إنما ينتج لحاله تفكير مثلا او ينتج عن قراءه لموضوع ما ...أو تماشيا مع دعوه قائمة او فكره رائجة ....او نسأل لنطفى رغبة شخصية خاصة .....الخ

ماهو الاشكال اللي استدعى منك أن تسأل هذا السؤال ؟

في الحقيقة صديقي

هذا السؤال لم يخطر في بالي اصلا... وانما تحدث عنه الدكتور ايمن البلوي كونه صار امرا يستشهد به الكثيرون عند الاعتراض على البخاري..

. وبالتاكيد انت تلاحظ موجة التشكيك حاليا في البخاري خصوصا.... سواءا اكان ذلك من قبل ملاحدة او حتى من قبل إسلاميين متنورين (على حد زعمهم)

باختصار هذا الفيديو للتوضيح ولكي لا تشكل هذه الشبهة اشكالا عند البعض (:

او حتى من قبل إسلاميين متنورين (على حد زعمهم)

شخصياً أعارض أستخدام هذه المصطلحات لانها تشيطن في عيون الكثير معنى كلمة متنور مثل معنى متحرر فهي الأن مرادف لكل الفسوق و الفجور في العالم العربي بسبب ربط الناس بين الأثنين و تذكر أن الإسلام جاء ليخرج الناس من الظلام إلى النور إذا بوجهة نظر دينية جميعنا متنورين و ليس جماعة محددة, يمكنك أن تطلق عليهم الإسلاميون المعترضون أفضل من ربط هذه الكلمة بحركة ما

علم الحديث في جملته بني على عدالة السند ( رواة الحديث ) ..لمعيار الأخذ والرد للحديث تضعيفا وتحسينا وتصحيا اول ما يقوم عليه علم الجرح والتعديل أو علم الرجال ...لعدالة الرواي من حيث أنه لم يشتهر عنه كذب قط ولم يشتهر بنفاق ....الخ فمن نظف من هذه الشوائب من نظف من الكذب والنفاق ومساوء الأخلاق فهو عدل ويؤخذ عنه الحديث .

لكن هناك سؤال ماهو المعيار في علم الجرح والتعديل أو لنقل ماهو المقياس والميزان الذي وزن به البخاري ومن بعده الرجال ومحصهم عن الكذب والنفاق ؟؟؟؟

الله سبحانه يقول للنبي عليه الصلاه والسلام (وممن حولكم من الاعراب منافقون ومن أهل المدينة مردوا على النفاق ..لا تعلمهم نحن نعلمهم ..)...

فإذا كان النبي عليه الصلاه والسلام لم يعلم بعض المنافقين ....فكيف تسنى للامام البخاري رضي الله عنه علم عدالة الرجال ؟؟؟؟

وهذا السؤال ليس تشكيكا في البخاري أو تماشيا مع دعاة التشكيك ابدا على الاطلاق ...إنما هو سؤال أراد به صاحبه فهم مدلول الايه وفهم مرتكزات البخاري في وضع علم الجرح والتعديل ...باعتبار هذا العلم عمود علم الحديث .

ومن قال لك يا صديقي ان البخاري هو من وضع علم الجرح والتعديل (:

لقد قام على هذا العلم الكثير من العلماء قبل البخاري والبخاري قام بالتنصيف والترتيب وما الى ذلك بناءا على جهود من سبقوه وليس جهدا فرديا من شخص واحد (:


اشرحها وكأني في الخامسة

لا نريد مصطلحات فخمة، أو معاني معقدة، كل ما نريده هو أن نفهم الأمر في أبسط أشكاله، إذا كنت ستشرح لنا مفهومًا ما أو ستُجيب على أسئلتنا فقط تخيل أنك تشرح الموضوع لطفل في الخامسة من عمره.

16.4 ألف متابع