سوسن نصير @sara12

نقاط السمعة 4
تاريخ التسجيل 26/09/2015
آخر تواجد شهرين

قضيت 5 سنوات في التسويق الإلكتروني بدون أرباح !

مرحبا أصدقائي أحب أن أشارك تجاربي معكم وأخذ تعليقاتكم بكل رحابة صدر (في الحقيقة العنوان نصف كاذب حيث أنني أمضيت خمس سنوات من عمري في التسويق الإلكتروني عبر الإنترنت وحققت أرباح لا بأس بها عبر التسويق بالعمولة cpa أو بمجرد بيع بعض المتتجات والترويج لها عبر منصات التواصل الإجتماعي وجوجل ادوورس إلى الآن أنا ما زلت لم أحقق الحرية المالية لم أعرف السبب طوال تلك المدة مع أنني كنت أتطلع لرواد التسويق عبر الإنترنت وأصحاب الشركات الكبرة وكنت أقول في نفسي ما الذي يميزهم عني حيث كنت املك الشجاعة ورأس المال وخبرة في تصميم المواقع وخبرة في تصميم البوستات والشعارات وصفحات الهبوط الخاصة بي وكل ذلك بإحترافية عالية هذا بالإضافة إلى أنني اتعامل مع أكثر من 18 شخص أجنبي عبر مسيرتي وكونت علاقات وأكتسبت خبرات ودرست عقول العملاء وأنواعهم وكيفية التعامل معهم لكن لم أدري هل كان إختياري خاطئ ! في إنتقاء المنصة التي أعمل معها مع أنني كنت أعرف أن بعض مواقع التسويق بالعمولة مثل كليك بانك المشهورة كانت تقتطع بعض من مبيعاتي وتقوم بسرقتها دون علمي ورغم ذلك اصر على تحقيق دخلي لا أعلم ما الدافع هل هو الطمع أم حب مهنتي ام جهلي لكن كل ذلك سبب لي فشلا ذريعا في مسيرتي ما دفعني لتأسيس قناة عربية عبر يوتيوب وترك هذا المجال لفترة معينة من الزمن حيث استقبلت منصة يوتيوب بقناة غرائب وعجائب وهذا ما كان رائجا أنذاك وبما أنني مسوقة عرفت كيف أصل للجمهور وحققت 38 مليون مشاهدة خلال ثلاث أشهر بالإضافة إلى 92 ألف مشترك حيث كنت ملمة في أمور التصميم والصور المصغرة والكلمات المفتاحية أشتركت مع ادسنس وحققت بعض الأرباح قبل أن تغلق قناتي بسبب خطأ فادح لحقوق الطبع والنشر قد غفلت عنه أثناء مسيرتي هذا ما دفعني لإنشاء موقع إحترافي وإستمرار التدوين وزيادة الأرباح والزوار لموقعي إلا أن بدأت أشتاق للتسويق عبر الإنترنت والوصول لأهدافي وعملائي المستهدفين وتحقيق بعض المبيعات وها أنا قررت الدخول لموقع مستقل لأبحث عمن أعمل معه وأسوق له أو لمشروعه طبعا أعمل على بعض المشاريع الآن لكنني غير واثقة بمستقبل التسويق الإلكتروني والبيع والشراء عبر الإنترنت في الوطن العربي وإلى الآن أعمل دراسات خاصة بي هل أرجع للسوق الأجنبي أم أستقر في مستقل أم أقوم بتأسيس متجر كسوق كوم او أمازون او ما يشبههم وهل إن فعلت سانجح أم سيقابلني كل تلك العثرات عبر الإنترنت من تشتت او عدم وصول كامل لمبتغاي ( إنه الشتات ) إحذرو منه وركزو على هدف واحد وأدلو بنصائحكم وشاركو آرائكم وأستشيرو وأتعضو من تجارب سابقة شكرا لقرائتكم أصدقائي وأخوتي والصلاة على سيدنا محمد